Vous êtes sur la page 1sur 70

‫دليـل المختــبر لمشاريع الطرق‬

‫‪ – 1‬مقدمة‬
‫يهدف هذا الدليل إلى التركيز على خطوات اختبارات مواد الطرق الساسية للحصول على النتائج الدقيقة‬
‫المطلوبة التي تمكن من الحكم السليم على جودة المواد و العمال المنفذة ومن ثم قبولها أو رفضها ‪.‬‬
‫ويشمل هذا الدليل أنواع الختبارات التي تجرى على مواد طبقات الرصف وطرق أجرائها ومعدلت الختبارات‬
‫المطلوبة في الموقع ‪ .‬ويبدأ الدليل بتعريف أنواع العينات المختلفة وأماكن أخذ تلك العينات وحجمها‪.‬‬
‫وتأتي المرحلة التالية لشرح التجارب المعملية التي تجرى على التربة مثل تجارب ) حساب المحتوى المائي ‪ ،‬حد‬
‫السيولة وحد اللدونة ‪ ،‬التدرج الحبيبي للتربة – تعيين الكثافة بطريقة المخروط الرملي ـ اختبار الدمك –نسبة تحمل‬
‫كاليفورنيا ) ‪ (( CBR‬وتجارب مواد الساس )التحليل المنخلي– الوزن النوعي والمتصاص ‪ ،‬مقاومة الركام‬
‫للبري ‪ ،‬تآكل الركام ‪ ،‬المواد المارة من منخل ‪ ، 200 #‬تحديد الكتل الطينية والحبيبات سهلة التفتت في الركام ‪،‬‬
‫تقدير المواد اللدنة الناعمة في الركام ( ‪ ،‬وتجارب الزفلت السائل مثل تجارب ) درجة الوميض ودرجة الشتعال ‪،‬‬
‫تحديد درجة الغرز للمواد البيتومينية ‪ ،‬واللزوجة الحركية واللزوجة المطلقة( واختبارات الخلطة الزفلتية مثل‬
‫تجارب )استخلص الزفلت ‪ ،‬الوزن النوعي لعينات الخلطة الزفلتية ‪ ،‬الوزن النوعي القصى ‪ ،‬وزن وحدة‬
‫الحجوم ‪ ،‬اختبار مارشال لتصميم الخلطة الزفلتية ‪ ،‬واختبارات تصميم الخلطة الزفلتية بالطريقة الحديثة (‪.‬‬
‫وأخيراا الختبارات القياسية التي تجرى على البلط والطوب‪.‬‬

‫‪ -2‬الخواص الهندسية للمواد‬


‫تعتبر جودة الخواص الهندسية لمواد إنشاء الطرق من أهم العوامل التي تؤثر على جودة الطرق ‪ ،‬وللحتفاظ‬
‫بطرق ذات جودة عالية ‪ ،‬وذلك بالضافة للتنفيذ الجيد حسب المواصفات القياسية لطرق النشاء ‪ .‬وتقاس‬
‫الخصائص الهندسية للمواد بواسطة أخذ عينات وعمل التجارب المعملية اللزمة ‪ ،‬وذلك للتحقق من جودتها‬
‫ومواصفاتها الهندسية الفعلية ثم مقارنة نتائج الختبارات بالمواصفات المطلوبة للتنفيذ ‪ ،‬وذلك لقبول أو رفض تلك‬
‫المواد ‪.‬‬
‫ومن أولويات المهندس التحقق من أن العينات والختبارات تتوافق مع الطرق المعطاة في المواصفات ‪ ،‬وأن المواد‬
‫المستخدمة في العمل والموردة إلى الموقع تتوافق مع مواصفات العقد ‪ .‬وللتحكم في جودة المواد المستخدمة تتبع‬
‫إحدى الخطوات التالية ‪.‬‬
‫‪ .1‬يتم مراجعة المواد أو أخذ عينات وإجراء التجارب عليها في الموقع ‪.‬‬
‫‪ .2‬أخذ عينات في الموقع وإرسالها إلى معامل متخصصة ‪.‬‬
‫‪ .3‬أخذ العينات واختبارها في الموقع ولكن جزء من العينات يتم إرساله إلى معامل مركزية متخصصة ‪،‬‬
‫وذلك للتأكد من أداء المعدات وخطوات الختبارات في الموقع ‪.‬‬
‫‪ .4‬تقبل المواد على أساس ضمان أو شهادة من المورد ‪ .‬وعلى المهندس والمراقب في المشروع أن‬
‫يكونا على دراية كافية بالطرق التي تستخدم للحكم على المواد والعينات الموردة للموقع ‪ ،‬وذلك‬
‫لضمان توافقها مع المتطلبات والمواصفات ‪.‬‬
‫و أيضا على المقاول والمراقب معرفة أين ومتى وكيف تؤخذ العينة ‪ ،‬وما هي الختبارات الواجب أجراؤها ‪.‬‬
‫كما أن المسئولية الخاصة بالتأكد من كون المواد المستخدمة في عمليات الرصف تتوافق مع المواصفات القياسية‬
‫تقع على عاتق المهندس ‪ ،‬وفي حالة كون نتائج الختبارات غير متوافقة مع المواصفات يجب اتخاذ القرار باستبعاد‬
‫أو إزالة الجزء المنفذ من هذه المواد واستبعاد المواد الموردة ‪.‬‬

‫‪ – 3‬أنواع العينات ‪.‬‬


‫تم تقسيم العينات المأخوذة اعتمـاد اا على المعلومة المطلوبة عن المواد إلى مـا يلــي ‪:‬‬
‫‪ ‬عينات تأهيلية ‪. Qualifying Samples‬‬
‫‪ ‬عينات ضبط النتـاج ‪. Job Control Samples‬‬
‫‪ ‬عينات فصل ‪. Split Samples‬‬
‫‪ ‬عينات استبيانية ‪. Information Samples‬‬
‫‪ ‬عينات التـأكد المعملية ‪. Laboratory Check Samples‬‬
‫‪ ‬عينات القبول ‪. Acceptance Samples‬‬
‫‪ - 1 – 3‬عينات تأهيلية ‪. Qualifying Samples‬‬
‫العينات التأهيلية يتم أخذها واختبارها لتحديد جودة منتج معين أو مصدر عام ‪ ،‬وذلك لتحديد قبول أو رفض‬
‫الزفلت أو أي مواد متعلقة بأعمال الزفلتة مثل مقارنة التفتت والتحليل المنخلي للركام ‪.‬‬
‫‪ - 2 – 3‬عينات ضبط النتاج ‪. Job Control Samples‬‬
‫يتم اختبار ضبط النتاج في الموقع أو في مكان النتاج لغرض ضبط الجودة لكل المواد المستخدمة في‬
‫النشاء ‪ .‬ويتم أخذ العينات في الماكن التي تتطلب فيها المواد تحقيق مواصفات معينة ‪.‬‬
‫‪ - 3 – 3‬عينات فصل ‪. Split Samples‬‬
‫هي عينات تؤخذ للفصل في نتائج الختبارات ‪ ،‬حيث تؤخذ العينات وترقم وتجرى على بعضها الختبارات في‬
‫المعامل المركزية الرئيسية والبعض الخر في معمل المشروع ‪ ،‬ثم تقارن النتائج مع بعضها ‪.‬‬
‫‪ - 4 – 3‬عينات التأكـد المعملية ‪. Laboratory Check Samples‬‬
‫يتم أخذ عينات بأقصى مراجعة للمواد المستخدمة في النشاء ‪ ،‬وهي تشابه عينات ضبط النتاج فيما عدا أنها‬
‫تؤخذ وتختبر بواسطة المهندس أو في وجود المهندس أو من يمثله ‪ ،‬والغرض من هذه الختبارات المراجعة على‬
‫المعدات والخطوات التي تجرى في أخذ العينات واختبارات المواد وللتحقق من جودة التنفيذ ‪.‬‬
‫‪ – 5 – 3‬عينات استبيانية ‪. Information Samples‬‬
‫العينات الستبيانية عبارة عن عينـات غير المذكورة أعله ‪ ،‬وهذه العينات تؤخذ أثناء إنتاج المواد وقبل عملية‬
‫قبولها ‪ ،‬مثل تدرج المواد ليضاح صلحية استخدامها ‪ ،‬وكذلك والعينات المأخوذة أثناء معايرة خلطة الزفت‬
‫الساخن ‪.‬‬
‫‪ - 6 – 3‬عينات القبول ‪. Acceptance Samples‬‬
‫تـؤخذ هذه العينات من أماكن عشوائية لغرض التحقق من موافقة مواد التنفيذ للمواصفات قبل الستلم النهائي ‪.‬‬

‫‪ – 4‬أماكن أخذ العينات ‪.‬‬


‫تختلف أماكن أخذ العينات حسب نوع المواد والمعلومة المطلوبة ‪ ،‬وتؤخذ عينات من المواد كل فترة لعمل‬
‫ضبط سليم للعمل ولضمان جودة المواد لتحديد قبولها وتوافقها مع المواصفات الخاصـة بتنفيـذهـا ‪.‬‬
‫وتـؤخذ العينات عادة أثناء عمليات خلط الركام من الخلطة أو سيارات النقل أو من الحاويات المستخدمة للتخزين‬
‫ومن أي أماكن أخرى حسب متطلبات ومواصفات التنفيذ ‪.‬‬
‫ا‬
‫ل عن التأكد من أن جميع المواد المستخدمة في المشروع تتوافق مع المواصفات تماما حيث‬ ‫ويعتبر المهندس مسئو ا‬
‫تؤخذ عينات ضبط النتاج ‪ ،‬وإذا لم تحقق النتائج المطلوبة يتم إزالة العمـال التي تمت بهذه المـواد أو يعاد‬
‫معالجتها واختبارهـا مرة أخرى حتـى تتوافق مع المواصفات الفنية المطلوبة ‪.‬‬
‫جدول رقم ) ‪( 1‬‬
‫معدلت الختبارات وأماكنها وأحجام العينات‬
‫حجم العينة ومكانها‬ ‫معدلت الخاتبارات‬
‫ضبط العمل ‪/‬‬ ‫الخاتبـار‬ ‫البنــــد‬
‫جودة ‪ /‬مصدر‬ ‫ضبط العمل جودة ‪ /‬مصدر‬ ‫مراجعة‬
‫مراجعة‬
‫‪-‬‬ ‫‪ 50‬كجم عينة‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪ -1‬الردم ‪ -1‬نسبة تحمل كل ‪ 5000‬متر‬
‫من الطريق‬ ‫من الردم‬ ‫كاليفورنيا‬ ‫المستخدم‬
‫كقاعدة ترابية ‪CBR‬‬
‫استخدام نفس‬ ‫كل ‪000‬ر ‪ 50‬اختبار كل‬
‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪ -2‬التصنيف‬
‫العينة‬ ‫م ‪ 2‬من الردم ‪000‬ر ‪ 5‬م ‪2‬‬
‫اختبار كل‬
‫استخدام نفس‬ ‫‪ -3‬الكثافة‬
‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫طبقة كل‬ ‫للرصف )‬
‫العينة‬ ‫الرطبة‬
‫‪000‬ر ‪ 20‬م ‪2‬‬ ‫‪( Subgrade‬‬
‫في المكان قبل‬ ‫اختبار كل اختبار كل‬
‫‪-‬‬ ‫‪ -4‬الكثافة في‬
‫وضع الطبقة‬ ‫‪-‬‬ ‫طبقـة كـل‬ ‫طبقة كل‬
‫الموقع‬
‫التالية مباشرة‬ ‫‪000‬ر ‪ 20‬م ‪000 2‬ر ‪ 2‬م ‪2‬‬
‫اختبار كل‬
‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪ -1‬التصنيف‬
‫‪000‬ر ‪ 5‬م ‪2‬‬
‫‪ -2‬الكثافة‬
‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪ -2‬الردم حول‬
‫الرطبة‬
‫المنشـآت‬
‫في المكان قبل‬ ‫اختبار كل اختبار كل‬
‫‪ -3‬الكثافة‬
‫‪-‬‬ ‫وضع الطبقة‬ ‫‪-‬‬ ‫طبقـة كـل‬ ‫طبقة كل‬
‫بالموقع‬
‫مباشرة‬ ‫‪000‬ر ‪ 20‬م ‪000 2‬ر ‪ 2‬م ‪2‬‬
‫عينة ‪75‬كجم‬ ‫‪35‬كجم من‬
‫اختبار كل اختبار كل اختبار واحد‬ ‫‪ -1‬تحليل‬
‫من الكسارة أو‬ ‫الخلطة‬
‫منخلي ‪000‬ر ‪10‬م ‪000 3‬ر ‪1‬م ‪ 3‬للمصدر‬
‫من الحفرة‬ ‫المركزية‬
‫استخدام نفس‬ ‫استخدام نفس‬ ‫اختبار كل اختبار كل اختبار واحد‬ ‫‪ -2‬معامل‬
‫العينة‬ ‫العينة‬ ‫اللدونة ‪000‬ر ‪10‬م ‪000 3‬ر ‪1‬م ‪ 3‬للمصدر‬
‫استخدام نفس‬ ‫استخدام نفس‬ ‫اختبار واحد‬ ‫اختبار كل‬ ‫‪ -3‬الفاقد‬
‫‪-‬‬
‫العينة‬ ‫العينة‬ ‫للمصدر‬ ‫بالبري ‪000‬ر ‪10‬م ‪3‬‬
‫استخدام نفس‬ ‫استخدام نفس‬ ‫اختبار واحد‬ ‫‪ -4‬الكثافة اختبار كل‬
‫‪-‬‬
‫العينة‬ ‫العينة‬ ‫للمصدر‬ ‫الرطبة ‪000‬ر ‪10‬م ‪3‬‬
‫‪ -5‬نسبة تحمل‬ ‫‪ -3‬طبقة‬
‫استخدام نفس‬ ‫اختبار واحد‬ ‫اختبار كل‬
‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫كاليفورنيا‬ ‫الساس‬
‫العينة‬ ‫للمصدر‬ ‫‪000‬ر ‪10‬م ‪3‬‬
‫‪CBR‬‬ ‫الحصوي‬
‫في الموقع قبل‬ ‫واحد كل طبقة واحد كل‬ ‫وطبقة تحت‬
‫‪ -6‬كثافة‬ ‫الساس‬
‫وضع الطبقة‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫كل ‪000‬ر طبقـة كـل‬
‫الموقع‬
‫التالية مباشرة‬ ‫‪000‬ر ‪ 2‬م ‪2‬‬ ‫‪20‬م ‪2‬‬
‫واحد كل‬
‫في نفس المكان‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪ -7‬السمك‬
‫‪000‬ر ‪ 2‬م ‪2‬‬
‫استخدام نفس‬ ‫استخدام نفس‬ ‫واحد كل اختبار واحد‬ ‫واحد كل‬ ‫‪ -8‬أوجه‬
‫العينة‬ ‫العينة‬ ‫مكسرة ‪000‬ر ‪10‬م ‪000 3‬ر ‪ 2‬م ‪ 2‬للمصدر‬
‫استخدام نفس‬ ‫استخدام نفس‬ ‫واحد كل اختبار واحد‬ ‫واحد كل‬ ‫‪ -9‬حبيبات‬
‫العينة‬ ‫العينة‬ ‫رقيقة وطويلة ‪000‬ر ‪10‬م ‪000 3‬ر ‪ 2‬م ‪ 2‬للمصدر‬
‫استخدام نفس‬ ‫استخدام نفس‬ ‫واحد كل اختبار واحد‬ ‫‪ -10‬مقاومة واحد كل‬
‫العينة‬ ‫العينة‬ ‫‪000‬ر ‪10‬م ‪000 3‬ر ‪ 2‬م ‪ 2‬للمصدر‬ ‫التآكل‬
‫‪-‬‬ ‫عينة ‪ 10‬كجم‬ ‫‪-‬‬ ‫اختبار‬ ‫اختبار‬ ‫‪ -1‬تحليل‬ ‫‪ – 5‬الركام‬
‫من كل وعاء‬ ‫أسبوعي من للخلطة لكل‬ ‫منخلي‬ ‫لطبقة تحت‬
‫تخزين‬ ‫يوم إنتاج‬ ‫المخازن‬ ‫الساس‬
‫الباردة أثناء‬ ‫البيتوميني‬
‫الخلط‬ ‫وطبقة تحت‬
‫الساس ذات‬
‫التدرج‬
‫المفتوح‬
‫) أوعية‬
‫التخزين‬
‫الساخنة (‬
‫عينة ‪50‬كجم‬
‫‪ -1‬اختبار‬
‫لكل مقاس و‬
‫مارشال‬
‫‪ 10‬لتر من‬ ‫‪-‬‬ ‫واحد للمصدر‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬
‫لتصميم‬
‫الزفلت لكل‬
‫الخلطة‬
‫نوع )مصدر(‬
‫عينة ‪15‬كجم‬
‫اختبار كل يوم‬ ‫‪ -2‬ثبات‬
‫‪-‬‬ ‫من الطريق‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬
‫إنتاج للخلطة‬ ‫مارشال‬
‫خلف الفرادة‬
‫اختبار إنتاج‬
‫استخدام نفس‬
‫‪-‬‬ ‫واحد للمصدر‬ ‫‪-‬‬ ‫‪ -3‬تأثير المياه خلطة لكل‬
‫العينة‬
‫أسبوع‬
‫اختبار كل‬
‫‪ -4‬استخلصا‬
‫عينة ‪10‬كجم‬ ‫‪ 500‬م ‪3‬‬
‫اختبار واحد‬ ‫الزفلت‬
‫‪-‬‬ ‫على الطريق‬ ‫‪-‬‬ ‫وليس أقل من‬ ‫‪ -6‬طبقة‬
‫) المحتوى كل ‪ 5000‬م ‪3‬‬
‫خلف الفرادة‬ ‫اختبار ‪ /‬يوم‬ ‫أساس‬
‫الزفلتي (‬
‫إنتاج‬ ‫بيتومينية‬
‫اختبار كل‬
‫‪ 500‬م ‪3‬‬ ‫‪ -5‬تدرج‬
‫استخدم نفس‬ ‫اختبار واحد‬
‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫وليس أقل من‬ ‫الركام‬
‫العينة‬ ‫كل ‪ 5000‬م ‪3‬‬
‫اختبار ‪ /‬يوم‬ ‫المستخلص‬
‫إنتاج‬
‫قالب عينة لكل‬
‫‪1000‬م ‪ 2‬من‬
‫‪-‬‬ ‫من الطريق‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪ -6‬السمك‬
‫الطبقة‬
‫المرصوفة‬
‫قالب عينة لكل‬
‫استخدام عينة‬ ‫‪1000‬م ‪ 2‬من‬ ‫‪ -7‬كثافة‬
‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬
‫من الطريق‬ ‫الطبقة‬ ‫الموقع‬
‫المرصوفة‬
‫عينة من‬ ‫عينة من‬ ‫‪ -7‬الركام‬
‫واحد للمصدر‬ ‫اختبار كل‬ ‫‪ -1‬تحليل‬
‫الكسارة أو من الكسارة أو من‬ ‫‪-‬‬ ‫للساس‬
‫‪25‬كجم‬ ‫أسبوع إنتاج‬ ‫منخلي‬
‫الحفرة‬ ‫الحفرة ‪25‬كجم‬ ‫البيتوميني‬
‫واحد للمصدر استخدام نفس استخدام نفس‬ ‫‪-‬‬ ‫اختبار كل‬ ‫‪ -2‬أوجه‬ ‫) المخازن‬
‫العينة‬ ‫العينة‬ ‫أسبوع إنتاج‬ ‫مكسرة‬ ‫الباردة (‬
‫اختبار كل‬
‫أسبوع إنتاج‬
‫استخدام نفس استخدام نفس‬ ‫واحد كل‬ ‫‪ -3‬المكافىء‬
‫واحد للمصدر‬ ‫من التغذية‬
‫العينة‬ ‫العينة‬ ‫أسبوع إنتاج‬ ‫الرملي‬
‫الباردة أثناء‬
‫الخلط‬
‫اختبار كل‬
‫واحد كل‬
‫أسبوع إنتاج‬
‫استخدام نفس استخدام نفس‬ ‫أسبوع إنتاج‬ ‫‪ -4‬معامل‬
‫واحد للمصدر‬ ‫من التغذية‬
‫العينة‬ ‫العينة‬ ‫أثناء النتاج‬ ‫اللدونة‬
‫الباردة أثناء‬
‫والتخزين‬
‫الخلط‬
‫استخدام نفس استخدام نفس‬ ‫‪ -5‬مقاومة‬
‫واحد للمصدر‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬
‫العينة‬ ‫العينة‬ ‫التآكل‬
‫عينة ‪ 50‬كجم‬
‫لكل مقاس و‬
‫‪ -1‬اختبار‬
‫‪10‬لتر من‬ ‫‪-‬‬ ‫واحد للمصدر‬ ‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬
‫مارشـال‬
‫الزفلت لكل‬
‫مصدر‬
‫عينة ‪15‬كجم‬ ‫اختبار إنتاج‬
‫‪ -2‬ثبات‬
‫‪-‬‬ ‫من الطريق‬ ‫‪-‬‬ ‫كل إنتاج‬ ‫‪-‬‬
‫مارشال‬
‫خلف الفرادة‬ ‫خلطة يـومي‬
‫واحد كل‬ ‫‪ -8‬طبقة‬
‫استخدام نفس‬
‫‪-‬‬ ‫واحد للمصدر‬ ‫‪-‬‬ ‫الساس ‪ -3‬تأثير المياه خلطة لكل‬
‫العينة‬
‫أسبوع إنتاج‬ ‫والطبقة‬
‫واحد كل‬ ‫السطحية‬
‫‪ 10‬كجم عينة‬ ‫‪500‬م ‪ 3‬وليس‬ ‫البيتومينية ‪ -4‬محـتوى‬
‫واحد كـل‬
‫‪-‬‬ ‫من الطريق‬ ‫‪-‬‬ ‫أقل من واحد‬ ‫الزفـلت‬
‫‪ 5000‬م ‪3‬‬
‫خلف الفرادة‬ ‫كل إنتاج‬ ‫المستخلص‬
‫يومي‬
‫واحد كل‬
‫‪500‬م ‪ 3‬وليس‬ ‫‪ -5‬تدرج‬
‫استخدام نفس‬ ‫واحد كـل‬
‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫أقل من واحد‬ ‫الركام‬
‫العينة‬ ‫‪ 5000‬م ‪3‬‬
‫كل إنتاج‬ ‫المستخلص‬
‫يومي‬

‫‪ -5‬اختبارات التربة‬
‫‪5‬ـ ‪ 1‬حساب المحتوى المائي ‪Water Content‬‬
‫يعتبر حساب المحتوى المائي من التجارب الروتينية التي تقوم بحساب كمية الماء الموجودة في التربة‬
‫والمحسوبة على أساس الوزن الجاف لتلك التربة ‪.‬‬
‫طريقة العمل ‪:‬‬
‫‪ .1‬قم بوزن علبة الصفيح أو اللمونيوم مع غطائها وتأكد من وضع علمة فارقة على العلبة والغطاء ‪.‬‬
‫تتوفر علب الرطوبة بأحجام مختلفة إل أن النوع ذو قطر ‪5‬سم وارتفاع ‪4.4‬سم هو أكثر النواع‬
‫شيوعا ا ‪.‬‬
‫‪ .2‬ضع عينة التربة الرطبة في العلبة ‪ ،‬وأوجد وزن العلبة والتربة الرطبة معا ا ‪ ،‬وإذا تمت عملية الوزن‬
‫في الحال فل داعي لوضع الغطاء على العلبة أما إذا حصل تأخير في الوزن يتراوح ما بين ‪5 – 3‬‬
‫دقائق أو أكثر ضع الغطاء على العلبة للمحافظة على رطوبة التربة وضع العلبة تحت قطعة قماش‬
‫مبلولة للمحافظة على الرطوبة المحيطة بالعلبة ‪.‬‬
‫‪ .3‬بعد وزن العلبة و العينة الرطبة ارفع الغطاء ) في العادة يوضع الغطاء أسفل العلبة ( وضع العينة في‬
‫الفرن ‪.‬‬
‫ا‬
‫‪ .4‬بعد أن تجف العينة ‪ ،‬أي بعد أن يصبح وزنها ثابتا قم بوزن العينة الجافة والعلبة ‪ ،‬مع التأكد من‬
‫استعمال نفس الميزان لكل عمليات الوزن ‪.‬‬
‫‪ .5‬احسب المحتوى المائي وهو الفرق بين وزن العلبة مع العينة الرطبة ووزن العلبة مع العينة الجافة ‪.‬‬
‫ويمثل وزن الماء الموجود في العينة ) ‪ ، ( WW‬والفرق بين وزن العلبة مـع العيـنة الجـافة ووزن‬
‫العلبـة الفارغة يمثل وزن العينة ) ‪: ( WS‬‬
‫‪WW‬‬
‫*‬
‫‪W‬‬ ‫=‬
‫‪٪ 100‬‬
‫‪WS‬‬
‫و يجب أن تجفف عينة التربة في فرن درجة حرارته ‪110-105‬درجة مئوية إلى أن يثبت وزن العينة ‪،‬‬
‫وذلك لن وزن العينة يتناقص مع تبخر الماء منها ‪ .‬ليس من الضروري وزن العينة عدة مرات أثناء تبخر الماء‬
‫للتأكد من ثبوت الوزن ‪ ،‬ولكن توضع العينة في الفرن لمدة ‪ 12‬إلى ‪ 18‬ساعة ) عادة خلل الليل ( ‪ .‬هذا ولقد‬
‫ثبت بالتجربة بأن طريقة التجفيف هذه كافية للعينات الصغيرة وفي أعمال المعامل الروتينية ‪.‬‬
‫ومن المعتاد أن توزن العينات المستعملة في حساب المحتوى المائي حالل بعد أخذها من الفرن )باستعمال‬
‫الملقط ( ولو تأخر الوزن لي سبب من السباب فيجب وضع الغطاء على العلبة أثناء تبريدها لمنع امتصاصا‬
‫العينة للماء من هواء الغرفة ‪.‬‬
‫ولضمان حساب المحتوى المائي بشكل دقيق تستعمل عينات تربة بالوزان التالية ‪:‬‬
‫أكبر حجم لحبيبات التربة‬
‫الوزان المطلوبة ) جم (‬ ‫) ‪ / 100 – 95‬مرور‬
‫بالمنخل رقـم (‬
‫‪100‬‬ ‫رقـم ‪4‬‬
‫‪50 – 10‬‬ ‫رقم ‪40‬‬
‫‪300‬‬ ‫نصف بوصة‬
‫‪1000‬‬ ‫‪ 2‬بوصة‬
‫‪ 5-2‬حد السيولة وحد اللدونة للتربة ) ‪Liquid Limit (LL) And Plastic Limit ( PL‬‬
‫يعتبر حـدا السيولة و اللدونة اثنين من مجمـوع خمسـة حـدود افترضهـا العـالم السويـدي أ‪ .‬أتـربـرج )‬
‫‪ (A.Atterberg‬وأهـم هذه الحدود هي ‪:‬‬
‫‪ .1‬حد النكماش )‪ : Shrinkage Limit (SL‬وهو أقل نسبة مئوية للمحتوى المائي والتي ل يحدث‬
‫بعدها أي نقص في حجم التربة نتيجة لفقدان الرطوبة منها ‪.‬‬
‫‪ .2‬حد اللدونة ) ‪ : Plastic Limit ( PL‬وهو المحتوى المائي للتربة والذي إذا قل عنه تصبح التربة‬
‫غير لدنة ‪.‬‬
‫‪ .3‬حد السيولة ) ‪ : Liquid limit ( LL‬وهو أقل نسبة للمحتوى المائي للتربة والذي إذا قل عنه‬
‫أصبحت التربة لدنة ‪ ،‬وعند هذا المحتوى توشك التربة أن تصبح سائلا لزجا ا ‪.‬‬

‫* يمكن أن يقع حد النكماش )‪ (SL‬يمين حد اللدونة )‪ (PL‬لبعض أنواع التربة‬


‫شكل رقم )‪ (1‬حدود أتربرج على مقياس المحتوى المائي‬
‫ويستعمل حدا السيولة و اللدونة بشكل كبير في تصنيف التربة وتعريفها ‪ ،‬ويستعمل حد النكماش في المناطق‬
‫التي يتغير فيها حجم التربة نتيجة تعاقب الرطوبة والجفاف‪ .‬ويمكن استعمال حدي السيولة و اللدونة في تحديد‬
‫التغيرات الحجمية في التربة ‪ .‬ويستعمل حد السيولة في حسابات اندماجية التربة ‪.‬‬
‫* حـد السيولة ) ‪: Liquid limit ( LL‬‬
‫اقترح أتربرج تعريف حد السيولة بأنه المحتوى المائي للتربة التي عندها يلتحم ولمسافة نصف بوصة جانبي‬
‫شق في العينة من تأثير ‪ 25‬ضربة في جهاز تعيين السيولة بحيث تسقط كل ضربة مسافة ‪1‬سم ‪ .‬وهناك عدة‬
‫عوامل في هذا الختبار تؤثر على المحتوى المائي هـي ‪:‬‬
‫‪ .1‬سرعة الضربات ‪.‬‬
‫‪ .2‬الوقت اللزم لتحضير العينة في جهاز السيولة ‪.‬‬
‫‪ .3‬الرطوبـة النسبيـة ‪.‬‬
‫‪ .4‬نوع جهاز السيولة ‪.‬‬
‫‪ .5‬مسافة السقوط والمحددة هنا بواحد سنتيمتر ‪.‬‬
‫هذا بالضافة إلى نوع التربة وكفاءة الشخص الذي يقوم بالتجربة ‪.‬‬
‫ولغرض التقليل من تأثير العوامل آنفة الذكر تم عمل جهاز قياسي ونوعيـن من أدوات قطع العينة همــا ‪- :‬‬
‫‪ .1‬أداة قطع مقترحة من قبل كازاجراند )‪ ) (Cassagrande‬انظر شكل رقم ‪ -2‬ب ( ‪ ،‬وهذا النوع‬
‫يقوم بتحديد سمك العينة بالضافة إلى القطع ‪.‬‬
‫‪ .2‬أداة قطع مقترحة من قبل الجمعية المريكية للفحص والمواد ) ‪ ) ( ASTM‬انظر شكل رقم ‪-2‬‬
‫ج(‪.‬‬
‫وهـذا النوع مفضل بالنسبة للتربة ذات المحتوى المائي المنخفض والصعبة القطع مثل التربة الرملية والطمي ‪،‬‬
‫وفي هذا النوع من التربة يمكن الستعانة أولا بالسكـين )‪ (Spatula‬للمساعدة في تحديد مكان القطع ثم يليها‬
‫استخدام أداة القطع ‪.‬‬
‫ولغرض السيطرة على سرعة الضربات يجب إدارة مقبض الضربات بمعدل ‪ 120‬دورة في الدقيقة أي بمعدل‬
‫‪ 120‬ضربة في الدقيقة الواحـدة ‪.‬‬
‫هـذا وقد حددت الجمعية المريكية للفحص والمواد استعمال الماء المقطر عند الختبار ‪.‬‬

‫شكل ) ‪2‬ـ أ ( جهاز حد السيولة‬

‫شكل ) ‪2‬ـ ج (‬ ‫شكل ) ‪2‬ـ ب (‬


‫شكل رقم ) ‪( 2‬‬
‫جهاز كازاجراندي وجهاز )‪(ASTM‬‬
‫يتم عمل تجربة حدود أتربرج على التربة التي تمر من المنخل رقم )‪ ، (40‬إل أن التربة التي تجلب من الحقل‬
‫تكون مبلولة ويصعب مرورها من هذا المنخل ‪ ،‬لهذا فإنه من المسموح به تجفيف التربة هوائيا ا ) ‪( Air-dry‬‬
‫للمساعدة على مرور الحبيبات خلل ذلك المنخل حسب التعليمات القياسية للجمعية المريكية للفحص والمواد )‬
‫‪ . ( ASTM D421-58‬ول يسمح بتجفيف التربة بالفرن لن هذه العملية تقلل في العادة من قيم حدي السيولة‬
‫واللدونة على عكس التجفيف بالهواء حيث دلت البحوث على أن التربة المجففة هوائيا ا يمكن أن تستعيد القيم الحقيقية‬
‫للحدود بعد خلطها بالماء ومعالجتها من ‪ 24‬إلى ‪ 48‬ساعة ‪ .‬كما أن تجفيف التربة هوائيا ا يقلل حد السيولة بمقدار‬
‫‪ . ٪ 6-2‬ولتجنب هذه المشكلة يمكن اختيار التربة من الحقل عن طريق النظر بحيث تستطيع حبيباتها المرور خلل‬
‫المنخل رقم )‪. (40‬‬
‫لتحـديد قيمة حد السيولة بصورة دقيقة ترسم العلقة بين عدد الضربات باستعمال المقياس اللوغاريثمي وبين‬
‫المحتوى المائي باستعمال المقياس الطبيعي ‪ .‬وعادة ما تكون العلقة خطا ا مستقيما ا ‪ ،‬وبذلك يصبح من السهل إيجاد‬
‫المحتوى المائي بهذه الطريقة ‪ .‬وعليه فالمطلوب هو إيجاد ثلث إلى ست نقاط تمثل العلقة بين عدد الضربات‬
‫والمحتوى المائي ‪ ) ،‬بالطبع يجب أن يشمل مدى الضربات ‪ 25‬ضربة ( ‪ .‬يتم بعد ذلك رسم هذه النقاط على ورق‬
‫نصف لوغاريثمي وتوصيلها بخط مستقيم ثم قراءة مقدار المحتوى المائي الذي يقابل ‪ 25‬ضربة من الرسم البياني ‪.‬‬
‫ويجب ملحظة أنه كلما كانت النقاط المرسومة قريبة من الـ ‪ 25‬ضربة كانت النتائج أفضل ‪.‬‬
‫* حـد اللدونة ) ‪: Plastic limit ( LL‬‬
‫لقد أمكن من التجربة إعطاء حد اللدونة تعريف كيفي على أنه المحتوى المائي الذي يمكن عنده فتل التربة إلى‬
‫خيط قطره ) ‪0.125‬بوصة ( دون أن ينقطع هذا الخيط ‪ ،‬وتعتمد هـذه التجربة نوعا ا ما علـى الشخص الذي يقوم بها‬
‫مقارنة بتجربة حد السيولة ‪ ،‬وذلك لصعوبة تقدير قطر قدره ) ‪0.125‬بوصة ( ‪ .‬ولكن للحصول على نتائج أكثر‬
‫دقة يمكن مقارنة خيط التربة بسلك أو قضيب قطره ) ‪0.125‬بوصة ( ‪ ،‬حيث يمكن إجراء التجربة من قبل فنيين‬
‫مختلفين والحصول على نتائج في حدود ‪ ٪3-1‬لنفس نوع التربة ‪.‬‬
‫* مؤشر اللدونة ) ‪: Plasticity Index ( PI‬‬
‫هو الفرق بين حد السيولة وحد اللدونة للتربة ويمكن كتابته كما يلي ‪:‬‬
‫‪PI = LL - PL‬‬
‫تكون التربة عديمة اللدونة في الحالت التالية ‪:‬‬
‫‪ .1‬عندما يصعب تعين حد السيولة أو حـد اللدونـة ‪.‬‬
‫‪ .2‬عندما يكون حد اللدونة مساويا ا أو أكبر من حـد السيولة ‪\ .‬‬
‫حساب حدود أتربرج‬
‫المشروع ‪ :‬إنشاء طريق‬
‫رقم العملية ‪- :‬‬
‫موقع المشروع ‪ :‬بلدية‬
‫رقم الثقب ‪- :‬‬
‫رقم العينة ‪- :‬‬
‫وصف التربة ‪ :‬طين بني فاتح‬
‫عمق العينة ‪:‬‬
‫اسم الفاحص ‪ :‬ر‪.‬د‪.‬س‬
‫التاريخ ‪15/3/1420 :‬هـ‬
‫‪ -‬حساب حد السيولة‬
‫‪23‬‬ ‫‪39‬‬ ‫‪14‬‬ ‫رقم العلبة‬
‫وزن التربة‬
‫‪33.51‬‬ ‫‪34.79‬‬ ‫‪39.40‬‬ ‫الرطبة ‪ +‬العلبة‬
‫)جم (‬
‫وزن التربة‬
‫‪28.08‬‬ ‫‪29.55‬‬ ‫‪34.00‬‬ ‫الجافة ‪ +‬العلبة‬
‫)جم(‬
‫وزن العلبة‬
‫‪11.92‬‬ ‫‪11.97‬‬ ‫‪14.95‬‬
‫) جم (‬
‫وزن التربة‬
‫‪16.16‬‬ ‫‪17.58‬‬ ‫‪19.05‬‬
‫الجافة )جم (‬
‫‪5.43‬‬ ‫‪5.24‬‬ ‫‪5.40‬‬ ‫وزن الماء )جم (‬
‫المحتوى المائي‬
‫‪33.6‬‬ ‫‪29.8‬‬ ‫‪28.4‬‬
‫‪٪W‬‬
‫‪18‬‬ ‫‪28‬‬ ‫‪35‬‬ ‫عدد الضربات ‪N‬‬
‫‪ -‬حساب حد اللدونة‬
‫‪63‬‬ ‫‪35‬‬ ‫رقم العلبة‬
‫وزن التربة الرطبة ‪+‬‬
‫‪24.59‬‬ ‫‪24.17‬‬
‫العلبة )جم (‬
‫وزن التربة الجافة ‪+‬‬
‫‪22.59‬‬ ‫‪23.77‬‬
‫العلبة )جم(‬
‫‪22.59‬‬ ‫‪21.53‬‬ ‫وزن العلبة ) جم (‬
‫وزن التربة الجافة‬
‫‪1.70‬‬ ‫‪2.24‬‬
‫)جم (‬
‫‪0.30‬‬ ‫‪0.40‬‬ ‫وزن الماء )جم (‬
‫المحتوى المائي ‪W٪‬‬
‫‪17.7٪‬‬ ‫‪٪ 17.9‬‬
‫‪= Wp‬‬

‫شكل رقم ) ‪ ( 3‬بيانات نموذجية من تجربة حدود أتربرج‬


‫‪ – 3 – 5‬التدرج الحبيبي للتربة ‪Grain Size Distribution‬‬
‫يستخدم اختبار التدرج الحبيبي في تصنيف التربة عن طريق التحليل المنخلي لها ‪Sieve Analysis‬‬
‫باستخدام المناخل التي تتراوح فتحاتها من ‪100‬ملم ) ‪ 4‬بوصة ( إلى ‪0.075‬ملم ) منخل رقم ‪ (200‬حسب‬
‫المواصفات المريكية وهي ‪:‬‬
‫الفتحات بالملم‬ ‫رقم المنخل‬
‫‪100.00‬‬ ‫ل‪4‬‬
‫‪75.00‬‬ ‫ل‪3‬‬
‫‪50.00‬‬ ‫ل‪2‬‬
‫‪37.5‬‬ ‫‪ 2/1‬ل‪1‬‬
‫‪25.00‬‬ ‫ل‪1‬‬
‫‪19.00‬‬ ‫‪ /4‬ل‪3‬‬
‫‪12.5‬‬ ‫‪2/1‬‬
‫ل‬
‫‪9.5‬‬ ‫‪8/3‬‬
‫ل‬
‫‪4.75‬‬ ‫‪4‬‬
‫‪2.00‬‬ ‫‪10‬‬
‫‪0.850‬‬ ‫‪20‬‬
‫‪0.425‬‬ ‫‪40‬‬
‫‪0.180‬‬ ‫‪80‬‬
‫‪0.075‬‬ ‫‪200‬‬
‫جدول رقم ) ‪ ( 2‬أرقام المناخل ومقاساته‬
‫ويقاس التدرج الحبيبي لجزء التربة المار من المنخل رقم )‪ (200‬باستخدام جهاز قياس الثقل النوعي‬
‫‪ ، Hydrometer‬ويتم بعد ذلك رسم منحنى التدرج ومن ثم تحديد نسب المواد المكونة للتربة والتي من أهمها‬
‫نسبة المواد الطينية ‪ ،‬ويتم تحديد المواد المخصصة للردم أو لتصميم الطريق بناءاا على المواصفات الخاصة‬
‫بالمشروع والتي تعطي أفضل تدرج وثبات وأكبر قدرة تحمل ‪ ،‬ويتم التأكد من مطابقة المواد لتلك المواصفات عن‬
‫طريق التحليل المنخلي لعينة منها ‪.‬‬
‫‪ .1‬المواصفات الفنية ‪.‬‬
‫‪ASTM D-421 & D – 422‬‬
‫‪AASHTO T – 78 & T – 88‬‬

‫‪ .2‬الدوات المستخدمة‬
‫مجموعة من المناخل حسب المواصفات ‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫ميزان بحساسية ‪0.1‬جرام ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫فرن تجفيف ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫جهاز قياس الثقل النوعي ‪.‬‬ ‫‪.4‬‬
‫مقياس حرارة ‪.‬‬ ‫‪.5‬‬

‫‪ .3‬طريقة الختبار ‪:‬‬


‫يتم الحصول على حوالي ‪ 500‬جرام من التربة الممثلة باستخدام جهاز فصل التربة‬ ‫‪.1‬‬
‫ثم توزن التربة‪.‬‬
‫رتب المناخل المطلوبة من العلى إلى السفل حسب حجم أكبر حبيبات التربة ثم‬ ‫‪.2‬‬
‫ضع التربة وهز المناخل بعد تغطيتها باليد أو باستخدام الهزاز الميكانيكي لحين توقف‬
‫التربة عن المرور ‪.‬‬
‫قس وزن التربة المتبقية على سطح كل منخل إلى أقرب ‪0.1‬جرام وقارنه بوزن‬ ‫‪.3‬‬
‫التربة عند بداية الختبار ‪.‬‬
‫احسب نسبة الوزن المرتد ومنه نسبة التربة المارة وسجل البيانات في النموذج المعد‬ ‫‪.4‬‬
‫لذلك ومن ثم ارسم منحنى التدرج ‪.‬‬
‫ولتحليل التربة المارة من منخل رقم ) ‪ ( 200‬باستخدام جهاز الثقل النوعي‬ ‫‪.5‬‬
‫) الهيدروميتر ( ضع التربة على منخل رقم )‪ ( 200‬واغسل التربة بعناية واجمع‬
‫التربة المـارة بعـد تـصفيتها وتجفيفها بالفرن ‪.‬‬
‫امزج ‪ 50‬جم من التربة مع ‪125‬مليلتر من ‪ ٪4‬من محلول ‪ NaP03‬جديد لم يمر‬ ‫‪.6‬‬
‫أكثر من شهر واحد على تركيبه ثم اترك المزيج لمدة تتراوح بين ‪ 16-10‬ساعة ‪.‬‬
‫انقل التربة إلى كأس الخلط بعناية بحيث ل يفقد أي جزء من الخليط وأضف إليها‬ ‫‪.7‬‬
‫ماء مقطر إلى ثلثي كأس الخلط ثم اخلط المزيج لمدة دقيقة ‪.‬‬
‫جهز ‪ 125‬مليلتر من محلول ‪ NaP03‬وأضف إليه مـاء مقطـر حتى يصل الحجم‬ ‫‪.8‬‬
‫إلى ‪ 1000‬مليلتر وبدرجة حرارة ثابتة ‪.‬‬
‫انقل مزيج التربة مع المحلول إلى كأس مدرج وأضف إليه المزيج الذي تم تحضيره‬ ‫‪.9‬‬
‫في الخطوة رقم ‪ 8‬إلى علمة ‪ 1000‬مليلتر ‪.‬‬
‫ضع الغطاء بإحكام ثم اقلب الكأس إلى أعلى وإلى أسفل لمدة دقيقة )‪60‬مرة ( ثم‬ ‫‪.10‬‬
‫ضعه على الطاولة لمدة دقيقتين ‪.‬‬
‫أدخل الهيدروميتر ببطء شديد إلى الكأس المدرج ثم سجل القراءة الولى وكذلك‬ ‫‪.11‬‬
‫درجة الحرارة للمحلول ‪ ،‬وكرر أخذ القراءة بعد ‪ 4‬و ‪ 5‬دقائق ‪.‬‬
‫كرر العملية الواردة في الخطوة رقم ‪ 11‬ثم سجل القراءات للهيدروميتر ودرجة‬ ‫‪.12‬‬
‫الحرارة بعد مضي الوقات التالية ‪ 30 ، 16 ، 8 :‬دقيقة و ‪، 16 ، 8 ، 4 ، 2‬‬
‫‪ 96 ، 64 ، 32‬ساعة وتسجل البيانات في النموذج المعد لذلك ‪.‬‬
‫يتم تمثيل البيانات على منحنى التدرج استكمالا للمنحنى الذي تم رسمه في الخطوة‬ ‫‪.13‬‬
‫رقم ‪. 4‬‬
‫‪ – 4 – 5‬اختبار تعيين الكثافة في الموقع للتربة بطريقة المخروط الرملي‬
‫‪Density of Soil in-place by Sand Cone Method‬‬
‫إن تعيين كثافة التربة في الموقع له أهمية كبيرة في العمال الترابية وأعمال طبقات الساس ويمكن قياس هذه‬
‫الكثافة بعدة طرق من أهمها طريقة المخروط الرملي‪.‬‬
‫الغرض من التجربة‬
‫‪ .1‬تعيين كثافة التربة في الموقع في حالتها الطبيعية أو بعد الدمك‪.‬‬
‫‪ .2‬المساعدة في إيجاد الكثافة الجافة في الموقع والتي من خللها يمكن إيجاد نسبة الدمك المطلوبة‪.‬‬
‫الدوات المستخدمة‬
‫‪ .1‬إناء زجاجي مملوء برمل قياسي‪.‬‬
‫‪ .2‬مخروط معدني‪.‬‬
‫‪ .3‬قاعدة الجهاز بها ثقب‪.‬‬
‫‪ .4‬ميزان حساس‪.‬‬
‫‪ .5‬فرن تجفيف ‪.‬‬
‫‪ .6‬أدوات حفر وتنظيف‪.‬‬
‫‪ .7‬أوعية غير منفذة للماء‪.‬‬
‫خطوات التجربة‬
‫ا‬
‫‪ .1‬يسوى سطح الموقع بعمق ‪ 5‬سم تقريبا ‪ ،‬وتزال جميع المواد السطحية الغير مرغوب فيها في المكان‬
‫المراد حساب كثافة الحقل فيه ‪.‬‬
‫‪ .2‬توضع القاعدة الخاصة بالجهاز فوق المكان المراد حساب الكثافة عنده على أن تثبت القاعدة بالرض‬
‫جيد اا ‪ ،‬وتحفر حفرة بقطر الثقب وبعمق الطبقة المدموكة ‪ ،‬وفي حالة الرض الطبيعية يكون العمق‬
‫في حدود ‪ 15‬سم إلى ‪ 20‬سم‬
‫‪ .3‬يجمع ناتج الحفر في وعاء غير منفذ للرطوبة والماء ‪ ،‬ويتم وزن العينة فور إخراجها ‪.‬‬
‫‪ .4‬يوزن القمع الرملي والناء وهو مملوء بالرمل قبل إجراء التجربة ‪ ،‬بعد ذلك يوضع الناء مع القمع‬
‫والرمل مقلوباا فوق الحفرة ثم يفتح الصنبور لنزال الرمل في الحفرة ‪.‬‬
‫‪ .5‬بعد امتلء الحفرة والقمع بالرمل القياسي يقفل الصنبور ‪ ،‬ثم يرفع القمع الرملي والناء ويوزن ما‬
‫تبقى من الرمل القياسي ‪.‬‬
‫‪ .6‬يتم حساب وزن الرمل الذي مل الحفرة بعناية تامة ‪.‬‬
‫وزن الرمل الذي مل الحفرة= وزن الرمل الذي يمل الناء – وزن الرمل المتبقي – وزن الرمل‬
‫الذي يمل القمع‬
‫‪ .7‬يتم تعيين كثافة الرمل القياسي المستخدم في إجراء التجربة وذلك بأن يمل وعاء معلوم‬
‫الحجم بالرمل القياسي ويسوى سطحه ثم يوزن ‪.‬‬
‫كثافة الرمل القياسي = وزن الرمل في الوعاء جم‪/‬سم ‪3‬‬
‫حجم الوعاء‬
‫‪ .8‬يتم تعيين حجم الحفرة وذلك كالتـي ‪:‬‬
‫حجم الحفرة = وزن الرمل الذي يمل الحفرة سم ‪3‬‬
‫كثافة الرمل القياسي‬
‫‪ .9‬كثافة التربة في الموقع ‪:‬‬
‫كثافة التربة في الموقع )الرطبة( = وزن التربة المستخرجة من الحفرة جم‪/‬سم ‪3‬‬
‫حجم الحفرة‬
‫الحتياطات الواجب مراعاتها عند إجراء التجربة ‪:‬‬
‫يجب عدم لمس أو هز الجهاز أثناء إجراء التجربة‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫يجب حفظ العينة المستخرجة من الحفرة في وعاء غير منفذ للماء‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫إذا كان الختبار على طبقة الساس وما تحت الساس تؤخذ الحفرة‬ ‫‪.3‬‬
‫بكامل عمق الطبقة المدموكة ‪.‬‬
‫إذا كان الختبار على طبقة الرض الطبيعية تؤخذ الحفرة بعمق ‪15‬‬ ‫‪.4‬‬
‫سم إلى ‪ 20‬سم‪.‬‬
‫يجب تعيين المحتوى المائي للتربة بسرعة حتى ل تفقد التربة‬ ‫‪.5‬‬
‫رطوبتها ‪ ،‬وذلك بتجفيفها في فرن درجة حرارته من ‪ 105‬إلى ‪ 110‬درجة مئوية‬
‫ولمدة ‪ 24‬ساعة‪.‬‬
‫يجب التأكد من ضبط الميزان قبل استخدامه ‪.‬‬ ‫‪.6‬‬
‫أي أحجار كبيرة ترجع إلى الحفرة مرة ثانية ‪.‬‬ ‫‪.7‬‬
‫‪ – 5 – 5‬اختبار الدمك ‪Compaction (Proctor ) Test‬‬
‫‪(d‬والمحتوى‪‬يتم في اختبار الدمك تحديد العلقة بين الكثافة الجافة للتربة ) ‪(dmax‬المائي )‪ ( W‬ومن ثم‬
‫تحديد الكثافـة الجافـة العظمى ‪ ) Maximum Dry Unit Weight‬والمحتـوى الرطوبـي المثـل ‪Optimum‬‬
‫)‪ Moisture Content, (OMC‬للتربة باستخدام طريقتي اختبار بروكتور ‪ ،‬وذلك من أجل تحديد الكثافة‬
‫القصوى والرطوبة المثلى التي ستقارن بها الكثافة الحقلية ‪ ،‬وكذلك تحديد الطاقة التي تتعرض لها التربة في الدمك‬
‫في المعمل لتمثيلها على الطبيعة باستخدام أدوات ومعدات الدمك المختلفة ‪ .‬والطريقتان المستخدمتان للدمك همــا ‪:‬‬
‫‪ .1‬اختبار بروكتر القياسي ‪. Standard Proctor Test‬‬
‫‪ .2‬اختبار بروكتر المعدل ‪. Modified Proctor Test‬‬
‫المعدل‬ ‫القياسي‬
‫قالب ‪64‬‬ ‫قالب ‪44‬‬ ‫قالب ‪64‬‬ ‫القالب ‪ Mold‬قالب ‪44‬‬
‫‪152.4‬‬ ‫‪101.6‬‬ ‫‪152.4‬‬ ‫القطر )ملم( ‪101.60‬‬
‫‪116.43‬‬ ‫‪116.43‬‬ ‫الطول)ملم( ‪116.43 116.43‬‬
‫‪2124‬‬ ‫‪944‬‬ ‫‪2124‬‬ ‫الحجم )سم ‪944 (3‬‬
‫وزن المطرقة )‬
‫‪44.5‬‬ ‫‪24.5‬‬ ‫‪44.5‬‬ ‫‪24.5‬‬
‫نيوتن(‬
‫‪25‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪25‬‬ ‫عدد الضربات‬
‫‪5‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪3‬‬ ‫عدد الطبقات‬
‫ارتفاع‬
‫‪457‬‬ ‫‪457‬‬ ‫‪305‬‬ ‫‪305‬‬ ‫المطرقة‬
‫)ملم(‬
‫جدول رقم ) ‪ ( 3‬الفرق بين الجهزة المستخدمة في طريقتي الدمك‬
‫ويتم حساب الطاقة المبذولة في عملية الدمك كما يلي ‪:‬‬
‫الطاقة المبذولة في الدمك ) كيلوجول ‪/‬م ‪= (3‬‬
‫)عدد الطبقات × عدد الضربات × الرتفاع )م( وزن المطرقة )نيوتن ((‪/‬حجم القالب )م ‪(3‬‬
‫فمثل الطاقة المبذولة في الطريقة القياسية باستخدام قالب قطره ‪101.60‬ملم = ‪593.7‬كيلوجول ‪/‬م ‪ 3‬وعند تمثيل‬
‫الطريقتين على رسم بياني نجد أن في الطريقة المعدلة تكون التربة خالية من الهواء ‪ Air Voids Zero‬عندها‬
‫تكون التربة مشبعه تماما ا بالماء‪.‬‬
‫طريقة الختبار ‪:‬‬
‫‪ .1‬المواصفات الفنية ‪.‬‬
‫‪ASTM D- 698-78 & D – 1557 –78‬‬
‫‪AASHTO T – 99 -90 & T – 180 –90‬‬
‫هناك أربعة طرق لعمل هذا الختبار وهي ‪:‬‬
‫الطريقة الولى ‪ Method A‬باستخدام الوعاء السطواني )‪101.60‬ملم ( وتربة‬ ‫‪.1‬‬
‫مارة من منخـل رقم ‪4.75) 4‬ملم( وزنها ‪ 3‬كيلوجرام تقريبا ا ‪.‬‬
‫الطريقة الثانية ‪ Method B‬باستخدام الوعـاء السطواني )‪152.4‬ملم ( وتربة‬ ‫‪.2‬‬
‫مارة من منخـل رقم ‪4.75) 4‬ملم( وزنها ‪ 7‬كيلوجرام تقريبا ا ‪.‬‬
‫الطريقة الثالثة ‪ Method C‬باستخدام الوعـاء السطواني )‪101.60‬ملم ( وتربة‬ ‫‪.3‬‬
‫مارة من منخـل رقم ‪ 19) 0.75‬ملم( وزنها ‪ 5‬كيلوجرام تقريبا ا ‪.‬‬
‫الطريقة الرابعة ‪ Method D‬باستخدام الوعـاء السطواني )‪ 152.4‬ملم ( وتربة‬ ‫‪.4‬‬
‫مارة من منخـل رقم ‪ 19) 0.75‬ملم( وزنها ‪ 11‬كيلوجرام تقريبا ا ‪.‬‬
‫‪ .2‬الدوات المستخدمة ‪.‬‬
‫أدوات الدمك وتشمل ‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫‪ -‬قالب الدمك السطواني ‪ Mold‬حسب الطريقة المتبعة ‪.‬‬
‫‪ -‬حلقة ‪ Collar‬وقاعدة ‪. Base Plate‬‬
‫‪ -‬مطرقة الدمك ‪ , Rammer‬إما يدوية أو ميكانيكية ‪.‬‬
‫مناخل حسب الطريقة المتبعة ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫أداة استخراج العينة ) رافعة ( ومسطرة ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫ميزان وفرن تجفيف ‪.‬‬ ‫‪.4‬‬
‫‪ .3‬الطريقة ‪.‬‬
‫جهز حوالي ‪ 3‬كيلوجرام من التربة المارة من منخل رقم ‪ 40‬والتي تم تحديد نسبة‬ ‫‪.1‬‬
‫الرطوبة الطبيعية لها ‪ ،‬ثم أضف إليها الماء للحصول على محتوى مائي حوالي ‪٪ 4‬‬
‫أو ‪ ٪ 5‬أقل من المحتوى الرطوبي المثل للتربة ثم اخلط التربة جيداا ‪.‬‬
‫قس وزن القالب السطواني مع القاعدة وليكن ‪. W1‬‬ ‫‪.2‬‬
‫اربط القاعدة والحلقة المعدنية والسطوانة مع القالب ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫ادمك التربة على ثلث طبقات في حالة استخدام الطريقة القياسية ‪ ،‬أو خمس طبقات‬ ‫‪.4‬‬
‫في حالة استخدام الطريقة المعدلة ‪ .‬ادمك كل طبقة ‪ 25‬مرة قبل إدخال الطبقة‬
‫التالية ‪ ،‬وذلك باستخدام المطرقة والرتفاع بالطريقة القياسية أو المعدلة التي سبق‬
‫شرحها ‪.‬‬
‫افصل الحلقة عن القالب وباستخدام المسطرة أزل التربة الزائدة لتتساوي مع سطح‬ ‫‪.5‬‬
‫القالب ‪ ،‬وفي حالة وجود فجوات أضف مواد ناعمة أو خشنة لملء الفراغات ‪.‬‬
‫قس وزن القالب السطواني مع القاعدة والتربة المدموكة ‪. W2‬‬ ‫‪.6‬‬
‫افصل القاعدة ثم استخرج عينة التربة باستخدام الرافعة ‪.‬‬ ‫‪.7‬‬
‫خذ عينة ممثلة من التربة المدموكة من أسفل ووسط وأعلى القالب ) حوالي ‪100‬جم(‬ ‫‪.8‬‬
‫لتحديد المحتوي المائي ‪.‬‬
‫امزج التربة مع التربة المتبقية وأضف حوالي ‪ ٪ 2‬من الماء واخلطهما جيداا ‪.‬‬ ‫‪.9‬‬
‫كرر الخطوات من ‪ 4‬إلى ‪ 8‬عدة مرات حتى تلحظ أن وزن القالب مع القاعدة‬ ‫‪.10‬‬
‫والتربة بدأ يقل رغم زيادة الماء ثم سجل بعدها محاولتين ‪.‬‬

‫= وزن التربة ÷ حجم الوعاء‬‫الكثافة الرطبة للتربة ‪wet‬‬ ‫‪.11‬‬

‫الكثافة الجافة للتربة ‪= d‬الكثافة الرطبة للتربة ‪ + 1 ) ÷ wet‬المحتوى المائي (‬

‫ارسم الكثافة الجافة للتربة ‪ d‬مع المحتوى المائي ‪ w‬على رسم بياني والتي ستشكل‬ ‫‪.12‬‬

‫منحنى ومنه حدد الكثافة الجافة العظمى للتربة ‪ ، d max‬وهي أعلى نقطة في‬
‫المنحنى ويمثل المحتوي المائي لهذه النقطة المحتوى الرطوبي المثل)‪. (OMC‬‬

‫‪Unit Weight ,‬‬ ‫‪ – 6 – 5‬الوحدة الوزنية للتربة ‪‬‬


‫يتم تحديد كثافة التربة بعد أخذ كتلة من التربة ووزنها ثم وضعها في إناء تحديد الحجم ومعرفة كمية الماء‬
‫المطلوبة لملء الناء حسب المعادلة التالية ‪:‬‬
‫كثافة التربة = وزن عينة التربة ÷ )حجم الناء – حجم الماء (‬
‫وتستخدم الكثافـة فـي حساب ضغط حمل التربة ‪ Overburden Pressure‬المستخدم في حساب مقدار‬
‫انضغاط التربة وتحديد الضغط الجانبي للحوائط الستنادية ومعامل الحتكاك للخوازيق)‪. (Piles‬‬
‫‪ 7 – 5‬الكثافة النسبية )‪Relative Density (Dr) (ASTM D 4253 , D 4254‬‬
‫تستخدم الكثافة النسبـية عـادة للرمل عن طريق تحديد نسبة الفراغات الطبيعية والصغرى والقصـوى )‪Void‬‬
‫‪ ( Ratio, e‬للتربة ‪ ،‬ولصعـوبة تحديد نسبة الفراغات في التربة فإنه يتم حساب الكثافة النسبية كما يلي ‪:‬‬
‫الكثافة النسبية ‪ = Dr‬الكثافة القصوى ) كثافة التربة في الحقل – الكثافة الصغرى ( ÷ كثافة التربة في الحقل‬
‫) الكثافة القصوى – الكثافة الصغرى ( ‪.‬‬
‫) ‪Dr = d max (d – d min ) / d (d max – d min‬‬
‫حيث إن‬
‫‪ : Dr‬الكثافة النسبية للتربة ‪.‬‬
‫‪ : d max‬الكثافة القصوى ‪.‬‬
‫‪ : d‬كثافة التربة في الحقل ‪.‬‬
‫‪ : d min‬الكثافة الصغرى ‪.‬‬
‫وتستخدم الكثافة النسبية في حساب نسبة الدمك ولتقدير قوة تحمل التربة ‪ ،‬ويبين الجدول التالي قيم الكثافة النسبية‬
‫مع حالة التربة ‪.‬‬
‫الكثافة النسبية‬ ‫التربة‬
‫‪15 – 10‬‬ ‫مخلخلة جدال ‪Very Loose‬‬
‫‪35 – 15‬‬ ‫مخلخلة ‪Loose‬‬
‫متوسطة الدمك ‪Medium‬‬
‫‪65 – 35‬‬
‫‪Compact‬‬
‫‪85 – 65‬‬ ‫مدموكة ‪Compact‬‬
‫مدموكة جدال ‪Very‬‬
‫‪100 – 85‬‬
‫‪Compact‬‬
‫جدول رقم ) ‪ ( 4‬قيم الكثافة النسبية مع حالة التربة‬

‫الدمك النسبي ‪ = RC‬كثافة التربة في الحقل ‪ /‬كثافة التربة القصوى ‪.‬‬


‫شكل رقم ) ‪ ( 4‬العلقة بين الكثافة النسبية والكثافة والدمك النسبي‬

‫طريقة الختبار ‪:‬‬


‫‪ .1‬المواصفات الفنية ‪.‬‬
‫) ‪ASTM D – 4253 (Minimum Index Density‬‬
‫)‪ASTM D – 4254 (Maximum Index Density‬‬
‫‪ .2‬الدوات المستخدمة ‪.‬‬
‫قالب أسطواني قياسي ‪ Mold‬حجمه ‪2830‬سم ‪ 3‬وآخر حجمه ‪14200‬سم ‪.3‬‬ ‫‪.1‬‬
‫قاعدة الوزان ‪ Surcharge Base Plate‬مع المقبض والوزان ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫مؤشر مع مقبض لقياس اختلف الرتفاع بين سطح القالب وقاعدة الوزان ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫مناخل ) ‪ 75‬ملم و ‪37.5‬ملم و ‪ 19‬ملم و ‪ 9.5‬ملم ورقم ‪ 4‬ورقم ‪.( 200‬‬ ‫‪.4‬‬
‫طاولة هزازة ‪. Vibrating Table‬‬ ‫‪.5‬‬
‫ميزان وفرن تجفيف ‪.‬‬ ‫‪.6‬‬
‫‪ .3‬الطريقة‬
‫‪ 1 – 3‬مؤشر الكثافة القصوى ‪Maximum Index Density ,  d max‬‬
‫جهز العينات حسب أكبر حبيبة في التربة وفقا ل للجدول التالي‬ ‫‪.1‬‬
‫‪:‬‬
‫مقاس أكبر حبيبة الوزن المطلوب ) كجم‬
‫مقاس القالب )سم ‪( 3‬‬
‫(‬ ‫) ملم (‬
‫‪14200‬‬ ‫‪34‬‬ ‫‪75‬‬
‫‪14200‬‬ ‫‪34‬‬ ‫‪38‬‬
‫‪2830‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪19‬‬
‫‪2830‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪9.5‬‬
‫‪2830‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪ 4.75‬أو أقل‬
‫اخلط العينة المجففة في الفرن جيداا ثم امل القالب بالتربة باستخدام قمع ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫ضع قاعدة الوزان على التربة وأدرهما يمينا ا ويساراا لتسوية السطح ثم افصل قابض‬ ‫‪.3‬‬
‫القاعدة ‪.‬‬
‫ثبت القالب على الطاولة الهزازة ثم ضع الوزان المناسبة في مكانها ‪.‬‬ ‫‪.4‬‬
‫جهز طاولة الهتزاز لتكون بتردد ‪ 60‬هيرتز واهتزاز رأسي مزدوج مقداره ‪0.33‬‬ ‫‪.5‬‬
‫ملم أو تردد ‪ 50‬هيرتز واهتزاز رأسي مزدوج مقداره ‪ 0.48‬ملم ‪.‬‬
‫شغغل الطاولة الهزازة لمدة ‪ 8‬دقائق في التردد ‪ 60‬هيرتز أو لمدة ‪ 12‬دقيقة في‬ ‫‪.6‬‬
‫التردد ‪ 50‬هيرتز ‪.‬‬
‫افصل القالب ثم قس وزنه مع التربة ومنه احسب وزن التربة ‪.‬‬ ‫‪.7‬‬
‫‪ d Max‬والتي تساوي وزن التربة على حجم القالب ‪.‬احسب الكثافة القصوى للتربة‬ ‫‪.8‬‬
‫كرر العملية عدة مرات حتى تكون قيمة الكثافة القصوى للمحاولت متقاربة )حوالي‬ ‫‪.9‬‬
‫‪ (٪2‬ثم اوجد متوسط هذه القيم ‪.‬‬
‫‪ d min3 – 2‬مؤشر الكثافة الصغرى ‪Minimum Index Density‬‬
‫‪ .1‬جهز العينات حسب أكبر حبيبة في التربة وفقال للجدول التالي ‪:‬‬

‫مقاس أكبر حبيبة الوزن المطلوب مقاس القالب‬


‫أداة وضع التربة‬
‫)سم ‪( 3‬‬ ‫) كجم (‬ ‫) ملم (‬
‫كريك‬ ‫‪14200‬‬ ‫‪34‬‬ ‫‪75‬‬
‫ملعقة‬ ‫‪14200‬‬ ‫‪34‬‬ ‫‪38‬‬
‫ملعقة‬ ‫‪2830‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪19‬‬
‫ملعقة بقطر ‪25‬‬
‫‪2830‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪9.5‬‬
‫ملم‬
‫ملعقة بقطر ‪25‬‬
‫‪2830‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪ 4.75‬أو أقل‬
‫ملم‬
‫‪ .2‬اخلط العينة المجففة في الفرن جيداا ثم امل القالب بالتربة باستخدام الدوات‬
‫الموضحة بالجدول ببطء مع ملحظة عدم دمك التربة إلى حوالي ‪ 25‬ملم أعلى‬
‫من سطح القالب للحصول على أكبر نسبة من الفراغات في التربة ‪.‬‬
‫‪ .3‬أزل التربة الزائدة بحذر شديد بواسطة مسطرة حديدية ‪.‬‬
‫‪ .4‬احسب وزن القالب مع التربة ومنه احسب وزن التربة ‪.‬‬
‫‪ .5‬احسب الكثافة الصغرى للتربة ‪ min d‬والتي تساوي وزن التربة على حجم‬
‫القالب ‪.‬‬
‫‪ .6‬كـرر العملية عدة مرات حتى تكون قيمة الكثافة الصغرى للمحاولت متقاربة‬
‫)حوالي ‪ (٪1‬ثم أوجد متوسط هذه القيم ‪.‬‬
‫‪ .7‬احسب الكثافة النسبية بالمعادلة التالية‪:‬‬
‫) ‪Dr = d max (d – d min ) / d (d max – d min‬‬
‫حيث إن‬
‫‪ : Dr‬الكثافة النسبية للتربة ‪.‬‬
‫‪ : d max‬الكثافة القصوى ‪.‬‬
‫‪ : d‬كثافة التربة في الحقل ‪.‬‬
‫‪ : d min‬الكثافة الصغرى ‪.‬‬
‫‪ 8 – 5‬الوزن النوعي للتربة ‪Specific Gravity of Soils ,Gs‬‬
‫يستخدم الوزن النوعي تقريب ال في كل المعادلت التي تمثل علقات حالة كل من الهواء والماء والمواد الصلبة‬
‫الموجودة في حيز معين ‪.‬‬
‫الوزن النوعي‬ ‫نوع التربة‬
‫‪2.68 – 2.65‬‬ ‫ركامية‬
‫‪2.68 – 2.65‬‬ ‫رملية‬
‫‪2.68 – 2.62‬‬ ‫طميية‬
‫‪2.65 – 2.58‬‬ ‫طينية عضوية‬
‫‪2.75 – 2.68‬‬ ‫طينية غير عضوية‬
‫أقل من ‪2‬‬ ‫التربة العضوية‬
‫وفي العادة يتم أخذ قيمة ‪ 2.67‬للتربة المفككة و ‪ 2.70‬للتربة الطينية الغير عضوية ‪.‬‬
‫جدول رقم ) ‪ ( 5‬الوزن النوعي حسب نوع التربة‬
‫طريقة الختبار ‪:‬‬
‫‪ .1‬المواصفات الفنية ‪.‬‬
‫‪ASTM – 854‬‬
‫‪AASHTO T -100‬‬
‫‪ .2‬الدوات المستخدمة ‪.‬‬
‫دورق بحجم ‪ 100‬مليلتر ‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫ثرمومتر وماء مقطر ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫ميزان وفرن تجفيف ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫‪ .3‬الطريقة‬
‫امل الدورق بماء مقطر إلى علمة ‪ 100‬مليلتر ‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫قس وزن الدورق والماء ‪ Wa‬ثم حدد درجة حرارة الماء ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫زن حوالي ‪ 100‬جرام من التربة ثم ضعه في الدورق و أضف إليه الماء المقطر إلى‬ ‫‪.3‬‬
‫ثلثي الدورق ‪.‬‬
‫تخلص من الفقاعات الهوائية للمزيج باتباع أحد الخطوات التالية ‪:‬‬ ‫‪.4‬‬
‫‪ -‬سخن الدورق لمدة ‪ 20 -15‬دقيقة مع التحريك ببطء ‪.‬‬
‫‪ -‬صل الدورق بجهاز الشفط ‪ Vacuum‬لمدة ‪ 10‬دقائق وحرك الدورق باتجاه‬
‫نصف دائري ‪.‬‬
‫تأكد من أن درجة حرارة الماء بالدورق تساوي درجة الحرارة التي تم قياسها في ‪. 2‬‬ ‫‪.5‬‬
‫أضف مااء مقطراا إلى الدورق حتى علمة ‪ 100‬مليلتر ثم احسب وزن الدورق مع‬ ‫‪.6‬‬
‫التربة والماء ‪. Wb‬‬
‫ضع جميع ما في الدورق من التربة والماء في طبق تبخير ثم ضعه في الفرن ليجف‬ ‫‪.7‬‬
‫وحدد وزن التربة الجافة ‪. Wo‬‬
‫احسب الوزن النوعي كما يلي ‪.‬‬ ‫‪.8‬‬
‫‪ -‬الوزن النوعي ) درجة حرارة المعمل ( ‪.‬‬
‫} )‪Gs @ Tx = W o { W o + ( W a – W b‬‬
‫حيث إن ‪:‬‬
‫‪ : TX‬درجة حرارة المعمل ‪.‬‬
‫‪ : Wo‬وزن التربة الجافة بالجرام ‪.‬‬
‫‪ : Wa‬وزن الدورق مملوءاا بالماء عند درجة حرارة المعمل بالجرام ‪.‬‬
‫‪ : W b‬وزن الدورق مع التربة والماء عند درجة حرارة المعمل بالجرام ‪.‬‬
‫‪ -‬الوزن النوعي ) درجة حرارة ‪ = ( 20‬الوزن النوعي ) درجة حرارة‬
‫المعمل ( × ) ‪ ) / water . ( water‬درجة حرارة ‪ ( 20‬درجة حرارة المعمل‬
‫(‬
‫‪ 9 – 5‬تحديد نسبة تحمل كاليفورنيا ‪California Bearing Ratio , CBR‬‬
‫وهو قياس الحمل اللزم لغرز إبرة ذات قطر معين وبسرعة معينة في عينة التربة عند قيم محددة للمحتوى‬
‫المائي والكثافة ‪ ،‬وحساب نسبة هذا الحمل ) الضغط ( إلى الحمـل ) الضغط ( القياسي عند غرزز للبرة مقداره‬
‫‪5,2‬ملم ) ‪1‬ر‪ .‬بوصة ( أو ‪5‬ملم ) ‪2‬ر‪ .‬بوصة ( ويعطي الختبار معلومات عن مدى انتفاخ التربة ومقدار القوة‬
‫المفقودة للتربة عندما تكون التربة مشبعة بالماء ‪ ،‬كما تعطي نسبة التحمل لكاليفورنيا تصوراا عن تصرف التربة‬
‫تحت الزفلت ) مواد الساس ( ‪ ،‬ويمكن عمل الختبار في الحقل أو المعمل ‪ ,‬ويوضح الجدول التالي بعض القيم‬
‫لنسبة التحمل ‪.‬‬
‫‪ .1‬المواصفات الفنية ‪.‬‬
‫‪ASTM – 854‬‬
‫‪AASHTO T -100‬‬
‫‪ .2‬الدوات المستخدمة ‪.‬‬
‫دورق بحجم ‪ 100‬مليلتر ‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫ثرمومتر وماء مقطر ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫ميزان وفرن تجفيف ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫‪ .3‬الطريقة‬
‫امل الدورق بماء مقطر إلى علمة ‪ 100‬مليلتر ‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫قس وزن الدورق والماء ‪ Wa‬ثم حدد درجة حرارة الماء ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫زن حوالي ‪ 100‬جرام من التربة ثم ضعه في الدورق و أضف إليه الماء المقطر إلى‬ ‫‪.3‬‬
‫ثلثي الدورق ‪.‬‬
‫تخلص من الفقاعات الهوائية للمزيج باتباع أحد الخطوات التالية ‪:‬‬ ‫‪.4‬‬
‫‪ -‬سخن الدورق لمدة ‪ 20 -15‬دقيقة مع التحريك ببطء ‪.‬‬
‫‪ -‬صل الدورق بجهاز الشفط ‪ Vacuum‬لمدة ‪ 10‬دقائق وحرك الدورق باتجاه‬
‫نصف دائري ‪.‬‬
‫تأكد من أن درجة حرارة الماء بالدورق تساوي درجة الحرارة التي تم قياسها في ‪. 2‬‬ ‫‪.5‬‬
‫أضف مااء مقطراا إلى الدورق حتى علمة ‪ 100‬مليلتر ثم احسب وزن الدورق مع‬ ‫‪.6‬‬
‫التربة والماء ‪. Wb‬‬
‫ضع جميع ما في الدورق من التربة والماء في طبق تبخير ثم ضعه في الفرن ليجف‬ ‫‪.7‬‬
‫وحدد وزن التربة الجافة ‪. Wo‬‬
‫احسب الوزن النوعي كما يلي ‪.‬‬ ‫‪.8‬‬
‫‪ -‬الوزن النوعي ) درجة حرارة المعمل ( ‪.‬‬
‫} )‪Gs @ Tx = W o { W o + ( W a – W b‬‬
‫حيث إن ‪:‬‬
‫‪ : TX‬درجة حرارة المعمل ‪.‬‬
‫‪ : Wo‬وزن التربة الجافة بالجرام ‪.‬‬
‫‪ : Wa‬وزن الدورق مملوءاا بالماء عند درجة حرارة المعمل بالجرام ‪.‬‬
‫‪ : W b‬وزن الدورق مع التربة والماء عند درجة حرارة المعمل بالجرام ‪.‬‬
‫‪ -‬الوزن النوعي ) درجة ‪water /‬حرارة ‪ = ( 20‬الوزن النوعي ) درجة حرارة‬
‫المعمل ( × ) درجة حرارة المعمل ( ‪ )water ) .‬درجة حرارة ‪( 20‬‬
‫‪ 9 – 5‬تحديد نسبة تحمل كاليفورنيا ‪California Bearing Ratio , CBR‬‬
‫وهو قياس الحمل اللزم لغرز إبرة ذات قطر معين وبسرعة معينة في عينة التربة عند قيم محددة للمحتوى‬
‫المائي والكثافة ‪ ،‬وحساب نسبة هذا الحمل ) الضغط ( إلى الحمـل ) الضغط ( القياسي عند غرزز للبرة مقداره‬
‫‪5,2‬ملم ) ‪1‬ر‪ .‬بوصة ( أو ‪5‬ملم ) ‪2‬ر‪ .‬بوصة ( ويعطي الختبار معلومات عن مدى انتفاخ التربة ومقدار القوة‬
‫المفقودة للتربة عندما تكون التربة مشبعة بالماء ‪ ،‬كما تعطي نسبة التحمل لكاليفورنيا تصوراا عن تصرف التربة‬
‫تحت الزفلت ) مواد الساس ( ‪ ،‬ويمكن عمل الختبار في الحقل أو المعمل ‪ ,‬ويوضح الجدول التالي بعض القيم‬
‫لنسبة التحمل ‪.‬‬
‫نظام آشتو‬ ‫نسبة التحمل‬
‫تصنيف المواد مجال الستخدام النظام الموحد ‪USC‬‬
‫‪AASHTO‬‬ ‫‪CBR‬‬
‫‪A5 ,A6,A7‬‬ ‫القاعدة الترابية ‪OH,CH,MH,OL‬‬ ‫ضعيفة جدال‬ ‫‪0-3‬‬
‫‪A4 , A5 ,A6,A7‬‬ ‫القاعدة الترابية ‪OH,CH,MH,OL‬‬ ‫ضعيفة‬ ‫‪7–3‬‬
‫‪A2 , A4 ,A6,A7‬‬ ‫تحت الساس ‪OH,CH,MH,OL‬‬ ‫مقبولة‬ ‫‪20 – 7‬‬
‫‪A1b ,‬‬ ‫‪GM‬‬ ‫أساس‬
‫‪20-‬‬
‫‪,A2 – 5‬‬ ‫‪,GC,SW‬‬ ‫و تحت‬ ‫جيدة‬
‫‪50‬‬
‫‪A3,A2-6‬‬ ‫‪SM ,SP,GP,‬‬ ‫الساس‬
‫‪A1a,A2-‬‬
‫‪GW ,GM‬‬ ‫أساس‬ ‫ممتازة‬ ‫أكبر من ‪50‬‬
‫‪4,A3‬‬
‫جدول رقم )‪ (6‬يوضح بعض قيم نسبة التحمل ) ‪( CBR‬‬
‫وتستخدم القيم القياسية الموضحة في الجدول التالي لحساب نسبة التحمل ‪:‬‬

‫مقدار الخاتراق‬ ‫وحدة الوزن القياسية‬


‫)ملم (‬ ‫)ميجا باسكال (‬
‫‪2.5‬‬ ‫‪6.9‬‬
‫‪5.00‬‬ ‫‪10.3‬‬
‫‪7.5‬‬ ‫‪13.00‬‬
‫‪10‬‬ ‫‪16.00‬‬
‫‪12.7‬‬ ‫‪18.00‬‬
‫جدول رقم ) ‪ ( 7‬حساب نسبة التحمل ) ‪( CBR‬‬
‫طريقة الختبار ‪:‬‬
‫‪ .1‬المواصفات الفنية ‪.‬‬
‫‪ASTM D – 1883 - 87‬‬
‫‪AASHTO T – 193- 81‬‬
‫‪ .2‬الدوات المستخدمة ‪.‬‬
‫أدوات اختبار الـ ‪ CBR‬والتي تتكون من ‪:‬‬ ‫‪.1‬‬
‫‪ -‬قالب الدمك السطواني ‪ Mold‬حسب الطريقة المتبعة ‪.‬‬
‫‪ -‬حلقة ‪ Collar‬وقاعدة ‪. Base Plate‬‬
‫‪ -‬مطرقة الدمك ‪ , Rammer‬إما يدوية أو ميكانيكية ‪.‬‬
‫‪ -‬أداة قياس النتفاخ مع مؤشر وأوزان ‪.‬‬
‫‪ -‬آلة قياس الضغط مثبت عليها إبرة الختراق ‪.‬‬
‫ميزان وفرن تجفيف ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫‪ .3‬الطريقة ‪.‬‬
‫جهز حوالي ‪ 12‬كيلو جرام من التربة المارة من منخل رقم )‪ ,(4‬واخلطها مع كمية‬ ‫‪.1‬‬
‫الماء المناسبة تبعا ا للمحتوى المائي المطلوب ‪.‬‬
‫خذ عينات من التربة لتحديد المحتوى المائي للتربة ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫احسب وزن القالب السطواني ‪ Mold‬بدون القاعدة والحلقة ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫اربط القاعدة والحلقة المعدنية والسطوانة مع القالب ثم ضع ورقة الترشيح ‪.‬‬ ‫‪.4‬‬
‫ادمك التربة حسب طريقة الدمك العادية أو المعدلة والتي سبق شرحها ‪.‬‬ ‫‪.5‬‬
‫افصل الحلقة المعدنية عن القالب السطواني ‪ ،‬ثم أزل التربة الزائدة ليتساوى سطح‬ ‫‪.6‬‬
‫التربة مع سطح القالب ‪ ،‬وفي حالة وجود فجوات تضاف تربة لسدها من نفس‬
‫التربة ‪.‬‬
‫افصل القاعدة والسطوانة ثم احسب وزن القالب السطواني مع التربة ‪ ،‬ومنه حدد‬ ‫‪.7‬‬
‫وزن وكثافة التربة ‪.‬‬
‫ضع ورقة ترشيح على القاعدة ثم اقلب العينة واربط القالب مع القاعدة ‪.‬‬ ‫‪.8‬‬
‫ضع مجموعة من الوزان كافية ل تقل عن ‪4.5‬كجم ) تعادل وزن ضغط التربة على‬ ‫‪.9‬‬
‫الطبيعة ‪ ، ( Overburden Pressure‬ثم سجل قيمة هذه الوزان ‪.‬‬
‫اغمر العينة تماماا بالماء ثم أوصل المؤشر المدرج ‪ Dial Gauge‬دقة قراءته‬ ‫‪.10‬‬
‫‪0.01‬ملم ثم صغفر المقياس ‪.‬‬
‫سجل زمن بداية الختبار ثم خـذ قراءات بعد مرور ‪24 ، 12 ، 8 ، 4 ، 2 ، 1 ، 0‬‬ ‫‪.11‬‬
‫‪ 96 ، 72 ، 48 ، 36 ،‬ساعة لتحديد مقدار النتفاخ مع ملحظة أن الختبار يمكن‬
‫أن ينتهي بعد مرور ‪ 48‬ساعة عند ثبوت القراءة بعد هذا الوقت لمدة ‪ 24‬ساعة‪.‬‬
‫بعد النتهاء من تحديد مقدار النتفاخ اترك العينة لمدة ‪ 15‬دقيقة لخروج الماء ثم‬ ‫‪.12‬‬
‫جفف سطحها واحسب وزن العينة مع القالب ‪.‬‬
‫ضع العينة في آلة قياس الضغط ثم ضع أوزانا ا ل تزيد عن ‪4.5‬كيلو جرام وصفرغ‬ ‫‪.13‬‬
‫مؤشر الضغط وكذلك مؤشر الختراق ‪.‬‬
‫زد قيمة الضغط والختراق لها ‪.‬‬ ‫‪.14‬‬
‫بعد انتهاء الختبار استخرج عينة التربة ثم خذ عينات من الثلث الول والوسط‬ ‫‪.15‬‬
‫والثلث الخير لتحديد المحتوى المائي للتربة المدموكة ‪.‬‬
‫ارسم منحنى الضغط ) كيلو باسكال ( مع الختراق )ملم( ثم سجل مقدار الضغط عند‬ ‫‪.16‬‬
‫الختراق ‪ 0.2‬و ‪ 2.5‬و ‪ 5.0‬ملم ومنها حدد قيمة التحمل بالمعادلة التالية ‪:‬‬
‫نسبة تحميل كاليفورنيا )‪ = ( CBR‬مقدار الضغط في الختبار ‪ /‬مقدار‬
‫الضغط القياسي × ‪. (٪) 100‬‬
‫يجب ملحظة أنه عندما تكون نسبة التحمل عنـد اختـراق ‪5.00‬ملم أكبر من نسبة‬
‫التحمل عند اختراق ‪ 2.5‬ملم يجب إعادة الختبار مرة أخرى ‪.‬‬
‫احسب معدل المحتوى المائي والكثافة الجافة قبل وبعد الختبار ‪.‬‬ ‫‪.17‬‬
‫ارسم منحنى نسبة النتفاخ )‪ (٪‬مع الوقت ) دقيقة ( بنااء على التغير الحاصل في‬ ‫‪.18‬‬
‫ارتفاع العينة ‪.‬‬
‫في حالة استخدام طريقة عدم غمر العينة بالماء اتبع الخطوات السابقة دون غمر‬ ‫‪.19‬‬
‫العينة بالماء ‪.‬‬

‫‪ 6‬ـ اختبارات الركام‬


‫‪6‬ـ ‪1‬التحليل المنخلي للمواد الخشنة والناعمة‬
‫)‪Sieve Analysis Of Fine And Coarse Aggregate AASHTO( T27-78‬‬
‫‪ .1‬المجال‬
‫تبين هذه التجربة طريقة تحديد التدرج الحبيبي للركام الخشن والناعم باستخدام مناخل ذات فتحات‬
‫مربعة أو دائرية‪.‬‬
‫‪ .2‬الجهزة ‪:‬‬
‫أ – موازين ذات حساسية تصل إلى ‪ ٪0.1‬من وزن العينة ‪.‬‬
‫ب ‪ -‬مناخل قياسية ‪.‬‬
‫ج – فرن يعطي درجة حرارة ‪5 ±110‬مم ‪.‬‬
‫‪ .3‬حجم العينة ‪:‬‬
‫ا‬
‫أ – تقسم العينة بواسطة جهاز التقسيم القياسي حتى تصل إلى الوزن المطلوب تقريبا بحالتها الطبيعية‬
‫‪.‬‬
‫ب – يكون وزن العينة من الركام الناعم ‪ 100‬جم في حالة كون المار من المنخل رقم ) ‪٪95 ( 8‬‬
‫على القـل ‪.‬‬
‫جـ‪ -‬يكون وزن العينة من الركام الناعم ‪ 500‬جم في حالة كون المار من المنخل رقم ) ‪٪ 85 ( 4‬‬
‫على القل ‪.‬‬
‫‪ .4‬طريقة الفحص ‪:‬‬
‫أ‪ -‬يتم تجفيف العينة على درجة حرارة ‪5 ±110‬مم ‪.‬‬
‫ب‪ -‬يتم وزن العينة بعد تجفيفها وتخضع للغسيل على منخل رقم ‪ 200‬إل إذا لم يكن تحديد المواد‬
‫المارة من منخل رقم ‪ 200‬مطلوباا يتم التجفيف إلى وزن ثابت على درجة حرارة ‪5 ±110‬مم ‪.‬‬
‫جـ‪ -‬تفصل العينة على مجموعة المناخل التي تعطي حدود المواصفات الخاصة بالغرض المزمع‬
‫استخدامها لجله وتكون عملية الهز على المناخل من حركة عرضية ورأسية لكي تبقي العينة في‬
‫حالة حركة مستمرة على سطح المنخل ‪ ،‬ول يسمح باستعمال اليدي لمرار المواد من فتحات‬
‫المناخل ‪ ،‬ويستمر الهز حتى ل يمر من المنخل أكثر من ‪ ٪1‬من وزن المتبقي خلل دقيقة كاملة ‪،‬‬
‫وفي حالة استخدام الهزاز الميكانيكي تختبر العينة بالطريقة اليدوية كما تم وصفه ‪.‬‬
‫د – يكون وزن عينة الركام الخشن كالتي ‪:‬‬
‫‪ 2/1 1‬ا‬
‫‪1‬‬ ‫‪ 4/3‬ا‬‫‪ 2/1‬ا‬‫‪ 8/3‬ا‬ ‫أقصى حجم بالبوصة ‪ :‬ا‬
‫الوزن)جم( ‪15000 10000 5000 2000 1000 :‬‬
‫‪ 2/1 3‬ا‬
‫‪3‬‬ ‫‪ 2‬ا‬‫أقصى حجم بالبوصة ‪ 2 :‬ا ‪ 2/1‬ا‬
‫الوزن)جم( ‪100.000 60.000 35.000 20.000 :‬‬
‫هـ ‪ -‬في العينات ذات الخليط من الركام الخشن والناعم تفصل العينة على منخل رقم ‪ 4‬وتجهز العينة‬
‫حسب الفقرات ب ‪ ،‬ج ‪.‬‬
‫و‪ -‬بالنسبة للمار من منخل رقم ‪ 200‬في الركام الناعم يتم اتباع طريقة آشتو ‪ T-11-78‬بتحديد المار‬
‫من منخـل رقم ‪ 200‬الذي سوف يلي ذكره ‪.‬‬
‫ز‪ -‬بعد انتهاء الهز والتنخيل يتم وزن المواد المتبقيـة على كل منخل ويجب أل يختلف مجموع‬
‫الوزان عن الوزن الصلي للعينة بأكثر من ‪. ٪0.3‬‬
‫‪ .5‬الحسابات ‪:‬‬
‫ق‬
‫يتم حساب النسبة المئوية لكل جزء متب ق على كل منخل بقسمة هذا الوزن على الوزن الكلي للعينة ثم‬
‫ل النسبة المئوية المتبقية على المنخل الول تبقى كما هي ‪،‬‬ ‫يتم حساب النسب المئوية التراكمية ‪ ،‬فمث ا‬
‫أما النسبة المئوية التراكمية على المنخل التالي فهي مجموع ما تبقى على الول والثاني ‪ .‬وهكذا‬
‫فالنسبة التراكمية المتبقية على الثالث هي مجموع ما تبقى على الول والثاني والثالث ‪ ،‬ولحساب‬
‫النسب المئوية التراكمية للجزاء المارة يمكن البدء من أصغر منخل ثم إضافة الذي يليه ‪ ،‬فمثلا المار‬
‫من أصغر منخل هي النسبة التي تبقت على الصينية والمار من المنخل العلى هو مجموع ما تبقى‬
‫على الصينية والمنخل الذي فوقها ‪ ،‬وهكذا ‪.‬‬
‫‪ .6‬التقرير ‪:‬‬
‫يجب أن يحوي التقرير النسبة المئوية الكلية للمادة المارة من كل منخل أو النسبة المئوية الكلية للمادة‬
‫المتبقية على كل منخل ‪ ،‬كما يجب أن يحتوي على النسبة المئوية للمادة المتبقية بين المناخل‬
‫المتتالية ‪.‬‬
‫‪ .7‬معامل النعومة ‪:‬‬
‫يحسب معامل النعومة بجمع كل نسبة مئوية كلية متبقية للمادة على كل منخل ويقسم المجموع على‬
‫ل إذا كانت النسبة المئوية الكلية المحجوزة على المناخل كما يلي ‪:‬‬ ‫‪ ،100‬فمث ا‬
‫منخل ملم = ‪ 600 1.2 2.4 4.76 9.5‬ميكرون ‪150 300‬‬
‫النسبة المئوية الكلية المتبقية=‬
‫صفر ‪93 76 41 22 12 2‬‬
‫‪ .:‬مجموع المتبقيات = ‪246‬‬
‫ويكون معامل النعومة ‪. 2.46‬‬
‫إن قيمة معامل النعومة تزداد بزيادة خشونة الركام ‪ ،‬ويمكن لعدة تدرجات أن يكون لها نفس‬
‫المعامل ‪ ،‬ولهذا ل يمكن استعمال المعامل لوصف التدرج ولكنه يفيد لمعرفة التغيرات في الركام من‬
‫نفس المصدر كما يستعمل في تصحيح الخلطات الخرسانية ‪.‬‬
‫‪ 6‬ـ ‪ 2‬الوزن النوعي والمتصاص للركام ‪Aggregate Specific Gravity & Absorption‬‬
‫يتم في هذا الختبار تحديد الوزن النوعي الكلي والظاهري والمتصاص لمواد الركام الناعمة والخشنة في‬
‫درجة حرارة ‪ 23‬درجة مئوية والذي يستخدم في صناعة أنواع الخرسانة ‪.‬‬
‫طريقة الختبار ‪:‬‬
‫‪ .1‬المواصفات الفنية ‪.‬‬
‫‪ASTM C – 127 & C – 128‬‬
‫‪AASHTO T – 84 & T - 85‬‬
‫‪ .2‬الدوات المستخدمة ‪.‬‬
‫دورق ‪ Pycnometer‬بسعة ‪ 500‬مليلتر ‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫قالب مخروطي ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫أداة للدك ‪ Tamper‬مسافة وزنها ‪ 345‬جرام ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫أدوات خلط التربة ‪.‬‬ ‫‪.4‬‬
‫ميزان ل تقل سعته عن ‪ 5‬كجم ‪.‬‬ ‫‪.5‬‬
‫وعاء كبير لحفظ العينة ‪.‬‬ ‫‪.6‬‬
‫أداة لتعليق الوعاء في الماء ‪.‬‬ ‫‪.7‬‬
‫‪ .3‬الطريقة ‪.‬‬
‫الركام الناعم‬
‫جهز حوالي ‪ 1‬كجم من الركام الناعم ثم جففه بفرن درجة حرارته ‪ 110‬درجة مئوية‬ ‫‪.1‬‬
‫واتركه ليبرد ثم اغمره بالماء لمدة ‪ 15‬إلى ‪ 19‬ساعة ‪.‬‬
‫أفرد العينة على سطح مستو وجاف بعد تجفيف سطح العينة ثم مرر هوااء ساخنا ا على‬ ‫‪.2‬‬
‫العينة بعناية حتى ل تتطاير الحبيبات الصغيرة ‪.‬‬
‫امـل جزءاا مـن الدورق بالماء ثم أضف إليه ‪ 500‬جرام مـن الركام المشبع بالماء‬ ‫‪.3‬‬
‫والمجفف سطحـه )‪ Saturated Surface – Dry (SSD‬ثم أضف ماء إلى‬
‫الدورق إلى حوالي ‪ ٪90‬وحرك الدورق ببطء على شكل حركة نصف دائرية حتى‬
‫تخرج الفقاعات الهوائية واحسب وزن الدورق والماء والركام ‪.‬‬
‫قم بإخراج الركام من الدورق وجففه في فرن درجة حرارته ‪ 110‬درجة مئوية‬ ‫‪.4‬‬
‫واحسب الوزن ‪.‬‬
‫احسب وزن الدورق وهو مملوء بالماء ‪.‬‬ ‫‪.5‬‬
‫احسب الوزن النوعي والمتصاص بالمعادلت التالية ‪:‬‬ ‫‪.6‬‬
‫أ ‪ -‬الوزن النوعي الكلي‬
‫)‪Bulk Specific Gravity = A / ( B + 500-C‬‬
‫حيث إن ‪:‬‬
‫‪ = A‬وزن الركام المجفف بالفرن بالجرام ‪.‬‬
‫‪ = B‬وزن الدورق مع الماء بالجرام ‪.‬‬
‫‪ = C‬وزن الدورق مع الماء والركام بالجرام ‪.‬‬
‫ب – الوزن النوعي الظاهري‬
‫) ‪Apparent Specific Gravity = A / ( B + A –C‬‬
‫ج – المتصاص‬
‫] ‪X 100 Absorption (٪) = [ ( 500 – A) / A‬‬
‫الركام الخشن‬
‫جهز حوالي ‪5‬كجم من الركام الخشن بعد استبعاد المواد المارة من منخل رقـم )‬ ‫‪.7‬‬
‫‪ ، (4‬ثم اغسل الركام وجففه بفرن درجة حرارته ‪ 110‬درجة مئوية واتركه‬
‫ليبرد ثم اغمره بالماء لمدة ل تقل عن ‪ 15‬ساعة ‪ .‬يجب ملحظة أن وزن‬
‫الركام الخشن يعتمد على أكبر مقاس للركام والجدول التالي يوضح ذلك ‪:‬‬

‫أكبر مقاس‬
‫الــوزن )كجم(‬
‫للركام )ملم(‬
‫‪12.5‬‬ ‫‪2‬‬
‫‪19‬‬ ‫‪3‬‬
‫‪25‬‬ ‫‪4‬‬
‫‪37.5‬‬ ‫‪5‬‬
‫‪50‬‬ ‫‪8‬‬
‫‪63‬‬ ‫‪12‬‬
‫‪75‬‬ ‫‪18‬‬
‫‪90‬‬ ‫‪25‬‬
‫‪100‬‬ ‫‪40‬‬
‫‪112‬‬ ‫‪50‬‬
‫‪125‬‬ ‫‪75‬‬
‫‪150‬‬ ‫‪125‬‬
‫أفرد الركام على قطعة من القماش حتى يجف سطحه ‪ ،‬وجفف العينات الكبيرة على‬ ‫‪.8‬‬
‫حده ‪ ،‬واحسب وزن الركام ‪.‬‬
‫ضع الركام في وعاء واحسب وزنه في الماء مع ملحظة عدم وجود أية فقاعات‬ ‫‪.9‬‬
‫هوائية بين الركام ‪.‬‬
‫جفف الركام في فرن درجة حرارته ‪ 110‬درجة مئوية ثم برده واحسب الوزن ‪.‬‬ ‫‪.10‬‬
‫احسب الوزن النوعي والمتصاص بالمعادلت التالية ‪:‬‬ ‫‪.11‬‬
‫أ ‪ -‬الوزن النوعي الكلي‬
‫)‪. Bulk Specific Gravity = A / ( B -C‬‬
‫والوزن النوعي الكلي للركام المشبع بالماء والمجفف سطحه‬
‫= ‪B / ( B –C ) SSD‬‬
‫‪ = A‬وزن الركام المجفف بالفرن بالجرام ‪.‬‬
‫‪ = B‬وزن الدورق مع الماء بالجرام ‪.‬‬
‫‪ = C‬وزن الدورق مع الماء والركام بالجرام ‪.‬‬
‫ب – الوزن النوعي الظاهري‬
‫)‪Apparent Specific Gravity = A / ( A – C‬‬
‫ج – المتصاص‬
‫‪Absorption (٪)= ( B – A ) / A x 100‬‬
‫‪6‬ـ ‪ 3‬مقاومة الركام للبري ‪Los Angelos Abrasion‬‬
‫يتم في هذا الختبار تحديد مقاومة الركام للبري لمواد الركام الصغر من ‪ 37.5‬ملم باستخدام جهاز لوس‬
‫أنجلوس ‪.‬‬
‫طريقة الختبار‬
‫‪ .1‬المواصفات الفنية ‪.‬‬
‫‪ASTM C – 131‬‬
‫‪AASHTO T – 96‬‬
‫‪ .2‬الدوات المستخدمة ‪.‬‬
‫ميزان وفرن تجفيف ‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫مناخل ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫جهاز لوس أنجلوس ويتكون من التالي ‪:‬‬ ‫‪.3‬‬
‫‪ -‬أسطوانة دائرية من الصلب قطرها ‪ 711‬ملم وطولها ‪ 508‬ملم ‪ ،‬بها فتحة‬
‫لدخال وإخراج العينات مع غطاء محكم لمنع خروج المواد الناعمة ‪ ،‬وبداخلها‬
‫رف حديدي على طول السطوانة وببروز ‪ 89‬ملم إلى الداخل ومثبتة من‬
‫الخارج على محور ارتكاز أفقي يمككن السطوانة من الدوران حول المحور‬
‫الفقي بميلن من ‪ 1‬إلى ‪. 100‬‬
‫‪ -‬كرات معدنية متوسطة قطرها ‪ 46.8‬ملم ووزن كل منها ما بين ‪ 390‬جم إلى‬
‫‪ 445‬جم حيث يعتمد عدد هذه الكرات على وزن العينة المراد تحديد مقاومة‬
‫البري لها والذي يعتمد على تدرج العينة طبقا ل لما يلي ‪:‬‬

‫وزن العينة بالجرام‬ ‫تدرج العينة‬ ‫عدد الكرات‬


‫‪5000‬‬ ‫‪A‬‬ ‫‪12‬‬
‫‪4584‬‬ ‫‪B‬‬ ‫‪11‬‬
‫‪3330‬‬ ‫‪C‬‬ ‫‪8‬‬
‫ويعطي الجدول التالي التدرج الحبيبي لعينات الختبار ‪:‬‬ ‫‪.4‬‬

‫الوزن بالجرام التدرج‬ ‫مقاس المنخل‬


‫‪D‬‬ ‫‪C‬‬ ‫‪B‬‬ ‫‪A‬‬ ‫محجوز على‬ ‫مار من‬
‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫‪25 ± 1250‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪37.5‬‬
‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫‪25 ± 1250‬‬ ‫‪19‬‬ ‫‪25‬‬
‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫‪10 ± 2500 10 ± 1250‬‬ ‫‪12.5‬‬ ‫‪19‬‬
‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫‪10 ± 2500 10 ± 1250‬‬ ‫‪9.5‬‬ ‫‪12.5‬‬
‫ـ‬ ‫‪10 ± 2500‬‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫‪6.3‬‬ ‫‪9.5‬‬
‫ـ‬ ‫‪10 ± 2500‬‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫‪4.75‬‬ ‫‪6.3‬‬
‫‪10 ± 5000‬‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫ـ‬ ‫‪2.36‬‬ ‫‪4.75‬‬
‫‪10 ± 5000 10 ± 5000 10 ± 5000 10 ± 5000‬‬ ‫المجمــوع‬
‫) جدول رقم ‪ ( 9‬يوضح التدرج الحبيبـي لعينات الختبار‬ ‫‪.5‬‬
‫‪ .3‬الطريقة ‪.‬‬
‫تجهز العينات من الركام النظيف والجاف ثم توزن إلى أقرب ‪ 5‬جرامات)‪. (Wo‬‬ ‫‪.1‬‬
‫يوضع الركام وعدد الكرات حسب ما هو موضح بالجداول السابق في جهاز لوس‬ ‫‪.2‬‬
‫أنجلوس ‪ ،‬ويشغل الجهاز بمقدار ‪ 500‬دورة بسرعة ‪ 30‬إلى ‪ 33‬دورة في الدقيقة ‪،‬‬
‫ثم تخرج المواد وتنخل على منخل رقم ‪ ، 12‬ثم يتم غسل المواد المحجوزة عليه‬
‫وتجفيفها ثم توزن لقرب ‪ 5‬جرامات ) ‪. ( Wf‬‬
‫يتم حساب مقدار البري في الركام كما يلي ‪:‬‬ ‫‪.3‬‬
‫مقدار البري )‪Wo x 100 / ( Wo – Wf) = (٪‬‬
‫حيث أن ‪:‬‬
‫‪ : Wo‬الوزن الصلي للركام قبل الختبار ‪.‬‬
‫‪ : Wf‬وزن الركام بعد الختبار وبعد نخله وغسله وتجفيفه ‪.‬‬

‫شكل رقم )‪ (5‬جهاز لوس أنجلوس لختبار تآكل المواد‬


‫‪6‬ـ ‪ 4‬تآكل الركام ‪Soundness Of Aggregate‬‬
‫في هذا الختبار يتم تحديد مقاومة الركام للتآكل باستخدام محلول كبريتات الصوديوم أو كبريتات المغنيسيوم‬
‫لعطاء معلومات عن تأثير العوامل الجوية والتعرية على الركام ‪.‬‬
‫طريقة الختبار ‪:‬‬
‫‪ .1‬المواصفات الفنية ‪.‬‬
‫‪ASTM C – 88‬‬
‫‪AASHTO T – 104‬‬
‫‪ .2‬الدوات المستخدمة ‪.‬‬
‫مناخل المواد الناعمة من رقم ‪ 4‬إلى رقم ‪. 100‬‬ ‫‪.1‬‬
‫مناخل المواد الخشنة من ‪ 63‬ملم إلى ‪ 8‬ملم ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫إناء تغمر فيه العينة بالمحلول ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫جهاز أوتوماتيكي للنخل ‪.‬‬ ‫‪.4‬‬
‫ميزان وفرن تجفيف ‪.‬‬ ‫‪.5‬‬
‫محلول كبريتات الصوديوم أو كبريتات المغنيسيوم ‪.‬‬ ‫‪.6‬‬
‫‪ .3‬الطريقة‬
‫لختبار الركام الناعم لبد أن يكون ماراا من منخل ‪ 9.5‬ملم للحصول على ما ل يقل‬ ‫‪.1‬‬
‫وزنه عن ‪ 100‬جم لكل من المناخل التي تليها ثم تغسل العينة على منخل ‪ 0.30‬ملم‬
‫وتجفف بالفرن وتوزن لقرب ‪0.1‬جم ‪.‬‬
‫ل‬
‫لختبار الركام الخشن ل بد أن يكون محجوزا على منخل رقم )‪ (4‬للحصول‬ ‫‪.2‬‬
‫على ما ل يقل وزنه عن التالي ‪:‬‬
‫الوزن بالجرام‬ ‫المنخل بالملم‬
‫‪5 ± 300‬‬ ‫‪9.5 – 4.75‬‬
‫‪10 ± 1000‬‬ ‫‪19 – 9.5‬‬
‫‪50 ± 1500‬‬ ‫‪37.5 – 19‬‬
‫‪300 ± 5000‬‬ ‫‪63 – 37.5‬‬
‫الحجام الكبر موزعة‬
‫‪1000 ± 7000‬‬ ‫بمقدار منخل حجم ‪ 25‬ملم ‪،‬‬
‫كل جزء‬
‫وتغسل العينة وتجفف وتوزن لقرب ‪ 1‬جم ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫تغمر العينة في إناء به محلول كبريتات الصوديوم أو كبريتات المغنيسيوم لمدة ل تقل‬ ‫‪.4‬‬
‫عن ‪ 6‬ساعات ول تزيد عن ‪ 18‬ساعة على أن يغطي المحلول العينة تماما ا ويزيد‬
‫عنها بمقدار ‪ 12.7‬ملم ‪ ،‬ويغطى الناء حتى ل يتبخر المحلول ‪ ،‬كما يجب أن تكون‬
‫درجة الحرارة ‪ 21‬درجة مئوية طيلة مدة الغمر ‪.‬‬
‫بعد انتهاء مدة الغمر تزال العينة ثم تترك لينـزل منها المحلول لمدة ‪ 15‬دقيقة‬ ‫‪.5‬‬
‫وتوضع في فرن درجة حرارته ‪ 110‬درجة مئوية ثم تترك العينة لتبرد ‪ ،‬وتكرر‬
‫العملية الواردة في الخطوة رقم ‪ 3‬عدة مرات ‪.‬‬
‫ا‬
‫بعد نهاية الغمر بالمحلول تغسل العينة بالماء حتى يزول المحلول تماما ‪ ،‬ويمكن‬ ‫‪.6‬‬
‫التأكد من أن المحلول تم غسله بواسطة إضافة محلول كلوريدات الباريوم ‪Barium‬‬
‫‪ Chloride‬مع الماء وملحظة التفاعل ‪.‬‬
‫بعد انتهاء عملية الغسل تجفف العينة بالفرن ثم تنخل ميكانيكيا ا على نفس المناخل التي‬ ‫‪.7‬‬
‫سبق تحضيرها به لمدة ‪ 10‬دقائق وتوزن العينات ‪.‬‬
‫تتم معاينة العينات الكبر من منخل ‪ 19‬ملم أثناء عملية الغمر وبعد النتهاء من‬ ‫‪.8‬‬
‫الختبار من ناحية تأثرها بالمحلول وعدد العينات التي تأثرت ‪ ،‬وتكسرها أو تشققها‬
‫وما إلى ذلك‪.‬‬
‫يحسب مقدار الفاقد في وزن الركام للمواد المارة من المناخل مقارنة بوزن الركام‬ ‫‪.9‬‬
‫قبل بدء الختبار ‪ ،‬وتحسب النسبة المئوية إلى أقرب ‪ ، ٪0.1‬وتحسب المواد المارة‬
‫من منخل ‪ 0.3‬ملم على أن مقدار الفاقد هو صفر ‪. ٪‬‬
‫‪6‬ـ ‪ 5‬إيجاد كمية المواد الناعمة التي هي أنعم من منخل ‪ 75‬ميكرون بطريقة الغسيل‬
‫المواصفات الفنية ‪. (ASTM C117 , AASHTO T 11 ) :‬‬
‫‪ .1‬المجال ‪:‬‬
‫يتم في هذا الختبار تحديد المواد الناعمة المارة من منخل رقم )‪ 75)(200‬ميكرون ( في الركام ‪.‬‬
‫‪ .2‬الجهزة ‪:‬‬
‫أ – تتكون من منخلين أحدهما يعلو الخر ‪ ،‬السفل هو رقم ‪ 200‬والعلى رقم ‪ ، 16‬وكلهما‬
‫مطابق للمواصفات القياسية للمناخل ‪.‬‬
‫ب‪ -‬وعاء ذو حجم مناسب وكاف لستيعاب العينة المغطاة بالماء ‪ ،‬ويسمح بالحركة الشديدة دون‬
‫فقدان أو تناثر الماء والعينة ‪.‬‬
‫ج ‪ -‬ميزان ذو حساسية ‪ ٪0.1‬من وزن المادة المطلوب اختبارها ‪.‬‬
‫د – فرن قادر على إعطاء درجة حرارة ‪5 ±110‬مم ‪.‬‬
‫هـ‪ -‬مواد ترطيب كالصابون والذي يساعد على انفصال المواد الناعمة ‪.‬‬
‫‪ .3‬وزن العينة ‪:‬‬
‫يتم اختبار عينة مخلوطة جيدال وتحوي رطوبة كافية لمنع انفصال الحبيبات بحيث يكون أدنى وزن‬
‫جاف مقابل لقصى حجم كالتالي‬

‫رقم ‪2/114‬‬ ‫رقم ‪4/34‬‬ ‫رقم ‪8/34‬‬ ‫رقم ‪4‬‬ ‫رقم ‪8‬‬
‫أقصى حجم‬
‫)‪ 37.5‬ملم(‬ ‫)‪ 19‬ملم(‬ ‫)‪9.5‬ملم(‬ ‫)‪2.36‬ملم( )‪4.75‬ملم(‬
‫أدنى وزن‬
‫‪5.00‬‬ ‫‪2.5‬‬ ‫‪1.00‬‬ ‫‪0.50‬‬ ‫‪0.10‬‬ ‫للعينة‬
‫)كجم (‬
‫‪ .4‬طريقة الختبار ‪:‬‬
‫أ – تجفف العينة إلى وزن ثابت في درجة حرارة ‪5 ±110‬مم وتوزن لقرب ‪. ٪0.2‬‬
‫ب – يتم وضع العينة بالوعاء ويضاف إليها ماء يكفي لغمرها مع الصابون للتأكد من انفصال المواد‬
‫الناعمة ‪ ،‬ويرج محتوى الناء جيداا ‪ ،‬ويصب ماء الغسيل مباشرة فوق المنخلين ‪ ،‬ويفضل استعمال‬
‫ملعقة كبيرة للرج والهز للمواد في الماء بحيث يعطي الغسيل نتيجة مقبولة ‪.‬‬
‫ج ‪ -‬تكرر عملية الغسيل حتى تصبح مياه الغسيل صافية ‪.‬‬
‫د ‪ -‬يتم جمع المواد المحجوزة على المنخلين بصينية ثم يتم تجفيفها إلى وزن ثابت بدرجة حرارة‬
‫‪5±110‬مم ‪.‬‬
‫‪ .5‬الحسابات ‪:‬‬
‫الوزن الجاف الصلي – الوزن الجاف بعد الغسيل‬
‫نسبة المواد المارة من المنخل رقم ‪ = 200‬ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ × ‪100‬‬
‫الوزن الجاف الصلي‬
‫‪ .6‬التقرير ‪:‬‬
‫يبين التقرير كمية المواد الناعمة من المنخل ‪0.075‬مم )رقم ‪ (200‬لقرب ‪. ٪0.2‬‬
‫‪6‬ـ ‪ 6‬تحديد كتل الطين والحبيبات سهلة التفتت في الركام‬
‫المواصفات الفنية ‪( ASTM C142 , AASHTO T 112 ) :‬‬
‫‪ .1‬المجال ‪:‬‬
‫يحدد هذا الختبار الكمية التقريبية للكتل الطينية والمواد القابلة للتفتيت في الركام ‪.‬‬
‫‪ .2‬الجهاز ‪:‬‬
‫ميزان بدقة ‪ ٪0.1‬من وزن العينة ‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫أوعية بحجم وشكل يسمح بانتشار العينة الموجودة بالقاع على شكل طبقة رقيقة ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫مناخل قياسية ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫ف(‬ ‫فرن تجفيف بحرارة ‪5 ±110‬مم )‪ 9 ±230‬م‬ ‫‪.4‬‬
‫‪ .3‬العينات ‪:‬‬
‫يتكون الركام المطلوب لهذا الختبار من المواد المتبقيـة بعد النتهاء من اختبار آشتو‬ ‫‪.1‬‬
‫)‪ (T 11‬والخاص بتحديد المواد المارة من المنخل ‪75‬ميكرون من الركام المعدني‬
‫بواسطة الغسيل ‪ ،‬وقد يكون ضرورياا خلط مواد من أكثر من اختبار آشتو )‪(T 11‬‬
‫لتوفير الكميات المطلوبة ‪.‬‬
‫يجفف الركام في درجة حرارة ‪5 ±110‬مم ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫تتكون عينات اختبار الركام الناعم من الحبيبات المحجوزة على منخل ‪1.18‬مم‬ ‫‪.3‬‬
‫بوزن ل يقل عن ‪25‬جم ‪.‬‬
‫تفصل عينات اختبار الركام الخشن باستخدام المناخل التالية ‪4.75‬ملم ‪9.5 ،‬ملم‬ ‫‪.4‬‬
‫‪19 ،‬ملم ‪37.5 ،‬ملم ‪ ،‬على أل يقل وزن عينة الختبار عن الوزان الموضحة‬
‫بالجدول التالي ‪:‬‬

‫أقل وزن لعينة الخاتبار‬ ‫حجم الحبيبات التي تتكون‬


‫)كجم (‬ ‫منها العينة‬
‫‪ 4.75‬ـ ‪ 9.5‬ملم ) رقم ‪ 4‬ـ‬
‫‪1‬‬
‫ل‪( 8/3‬‬
‫‪2‬‬ ‫‪ 9.5‬ـ ‪ 19‬ملم ) ل‪ 8/3‬ـ ل‪( 4/3‬‬
‫‪19‬ـ ‪37.5‬ملم )ل‪ 4/3‬ـ ‪2/1‬‬
‫‪3‬‬
‫ل‪( 1‬‬
‫‪5‬‬ ‫أكبر من ‪ 2/1 ) 37.5‬ل‪( 1‬‬
‫في حال وجـود خليط من الركام الناعم والخشن يفصل الخليط عـلى منخل رقـم )‪(4‬‬ ‫‪.5‬‬
‫وتجهز العينات حسب البندين ‪. 4 ، 3‬‬
‫‪ .4‬طريقة الختبار‪:‬‬
‫توزن عينة الختبار وتنشر على شكل طبقة رقيقة في قاع الوعاء وتغمر بالماء‬ ‫‪.1‬‬
‫لمدة ‪ 24‬ساعـة ‪4 ±‬ساعات ‪ ،‬وتصنف حبيبات يمكن تكسيرها بالصابع إلى‬
‫مواد ناعمة ويمكن إزالتها بالنخل المبلل ككتل طينية أو حبيبات سهلة التفتت ‪،‬‬
‫وتفصل الحبيبات المفتتة عن باقي العينة بواسطة النخل المبلل على المناخل‬
‫المبينة في الجدول التالي ‪:‬‬

‫حجم المناخال اللزمة لزالة‬


‫حجم الحبيبات التي تتكون منها‬
‫المتبقي من كتل الطين‬
‫العينة‬
‫والحبيبات سهلة التفتت‬
‫ركام ناعم على المنخل ‪1.18‬ملم‬
‫‪ 0.850‬ملم ) رقم ‪(20‬‬
‫)رقم ‪(16‬‬
‫‪ 4.75‬ـ ‪ 9.5‬ملم ) رقم ‪ 4‬إلى‬
‫‪ 2.36‬ملم ) رقم ‪( 8‬‬
‫ل‪( 8/3‬‬
‫‪ 2.36‬ملم ) رقم ‪( 8‬‬ ‫‪ 9.5‬ـ ‪ 19‬ملم ) ل‪ 8/3‬ـ ل‪( 4/3‬‬
‫‪ 4.75‬ملم ) رقم ‪( 4‬‬ ‫‪19‬ـ ‪37.5‬ملم )ل‪ 4/3‬ـ ‪ 2/1‬ل‪( 1‬‬
‫‪ 4.75‬ملم ) رقم ‪( 4‬‬ ‫أكبر من ‪ 2/1 ) 37.5‬ل‪( 1‬‬
‫‪.2‬‬
‫ويجرى النخل المبلل بإمرار مياه على العينة خلل المنخل مع الهز يدويا ا حتى تمر‬
‫جميع المواد القل حجماا‪.‬‬
‫ملحظة ‪ * :‬يتم تكسير الحبيبات سهلة التفتت بعصرها ودحرجتها بين أصبعي‬
‫السبابة والبهام ول تستخدم الظافر لتكسيرها أو ضغطها على سطح صلب ‪.‬‬
‫* ترفع الحبيبات المحجوزة بعناية من المنخل وتجفف على حرارة ‪5 ±110‬مم ويتم‬
‫تبريدها ثم توزن لقرب ‪ ٪0.02‬من وزن العينة الصلي ‪.‬‬
‫‪ .5‬الحسابات ‪:‬‬

‫و–وم‬
‫ط = ـــــــــــ × ‪100‬‬
‫و‬
‫‪ .6‬حيث‬
‫ط = النسبة المئوية لكتل الطين والحبيبات سهلة التفتت ‪.‬‬
‫و = وزن العينة الجاف الصلي ‪.‬‬
‫و م = وزن الجزاء المغسولة المجففة والمحجوزة على منخل الغسل الموضح بالجدول السابق ‪.‬‬

‫* تكون النسبة المئوية لكتل الطين والحبيبات سهلة التفتت في حالة الركام الخشن عبارة عن‬
‫المتوسط على أساس النسبة المئوية لكتل الطين والحبيبات سهلة التفتت لكل جزء محجوز على منخل‬
‫‪ ،‬ويتم وزنه حسب تدرج العينة الصلية قبل النفصال أو متوسط التدرج للعينة التي تمثل المواد‬
‫ل ‪ ،‬ول تختبر أحجام الركام الممثلة بأقل من ‪ ٪ 5‬من أي حجم مبين في‬ ‫الموردة وهو الكثر تفصي ا‬
‫البند )‪ ( 1-4‬ولكن لغراض حساب متوسط الوزن فيفترض أنها تحتوي على نفس النسبة المئوية‬
‫لكتل الطين والحبيبات سهلة التفتت للحجم الثاني الكبر أو الصغر أيهما وجد ‪.‬‬
‫‪ 7 – 6‬تقدير المواد اللدنة الناعمة في المواد الصلبة المتدرجة والتربة بطريقة المكافئ الرملي ‪.‬‬
‫المواصفات الفنية ‪( ASTM D2419 - AASHTO T 176 ) :‬‬
‫‪ .1‬المجال ‪:‬‬
‫الهدف من هذا الختبار هو الحصول على كميات المواد الناعمة اللدنة في الحصى المتدرج والتربة‬
‫بطريقة سريعة في الحقل ‪.‬‬
‫‪ .2‬الجهاز ‪:‬‬
‫أ – أسطوانة قياس شفافة ومدرجة قطرها الداخلي ‪1.25‬بوصة وبارتفاع حوالي ‪ 17‬بوصة ‪،‬‬
‫وبتدرج حتى ‪ 15‬بوصة وبتقسيم كل ‪ 0.1‬بوصة لكل جزء ‪.‬‬
‫ب‪ -‬أنبوبة من النحاس بقطر خارجي ‪ 4/1‬بوصة نهايتها مغلقة ‪ ،‬وبها ثقبان مقاس ‪ 60‬بالقرب من‬
‫طرفها ‪.‬‬
‫ج – وعاء زجاجي أو بلستيكي حجم ‪ 1‬جالون مزود بتركيبة سيفون مكونة من سدادة بها ثقبين‬
‫وأنبوبة ملونة نحاسية مثنية ‪ ،‬وتوضع الزجاجة على ارتفاع ‪ 3‬أقدام أعلى منضدة العمل ‪.‬‬
‫د ‪ -‬خرطوم مطاط قطر ‪ 16/3‬بوصة مزود بضاغط لقطع التيار ‪ ،‬وهذا الخرطوم لتوصيل النبوبة‬
‫النحاسية مع السيفون ‪.‬‬
‫هـ‪ -‬قاعدة ثقل مكونة من قضيب معدني بطول ‪ 18‬بوصة مزود من نهايته السفلى بقاعدة مخروطية‬
‫بقطر ‪ 1‬بوصة ‪ ،‬و القاعدة بها ثلث مسامير حلزونية صغيرة حتى يمكن تركيز القاعدة في‬
‫السطوانة ‪ ،‬ويعمل غطاء بمقاس أعلى السطوانة ويحيط بدون إحكام حول القضيب ‪ ،‬وذلك بغرض‬
‫تركيز أعلى القضيب داخل السطوانة ‪ ،‬ويركب بأعلى القضيب ثقل بحيث يكون وزن التركيبة الكلي‬
‫‪ 1‬كجم ‪.‬‬
‫و ‪ -‬علبة قياس حجم ‪ 3‬أوقية )‪85‬سم ‪. (3‬‬
‫ر ‪ -‬قمع واسع لنقل التربة إلى السطوانة ‪.‬‬
‫محاليل الختبار المستخدمة في التجربة ‪:‬‬
‫أ ـ ‪454‬جم كلوريد كالسيوم غير متميع ‪.‬‬
‫ب ـ ‪ 2050‬جم )‪1640‬سم ‪ (3‬جليسرين )‪. (U.S.P‬‬
‫جـ ـ ‪ 47‬جم )‪45‬سم ‪ (3‬فورمالدهايد )‪ ٪ 40‬بالحجم ( ‪.‬‬
‫ـ يذاب كلوريد الكالسيوم في ‪ 2/1‬جـالون من الماء ثم يبرد ويرشح بورقـة ترشيح رقم )‪ (12‬أو أي‬
‫ورقة ترشيح مشابهة ‪.‬‬
‫ا‬
‫‪ -‬يضاف الجلسرين والفورمالدهايد إلى المحلول المرشح ويخلط جيدا ثم يخفف إلى ‪ 1‬جالون ‪،‬‬
‫ويمكن أن يكون الماء مقطراا أو ماء شرب جيد ‪.‬‬
‫– يخفف ‪85‬سم ‪ 3‬من المحلول السابق إلى حجم ‪ 1‬جالون من ماء الشرب وتمل السطوانة المدرجة‬
‫حتى علمة ‪4.4‬بوصة للحصول على ‪85‬سم ‪ 3‬من المحلول ‪.‬‬
‫و يمكن اختبار صلحية ماء الشرب بمقارنة نتائج اختبار المكافئ الرملي باستخدام هذا الماء مع‬
‫النتائج باستخدام الماء المقطر ‪.‬‬
‫‪ .3‬خطوات العمل ‪:‬‬
‫أ – تحضير العينة ‪ :‬يفضل أن تكون العينة المراد اختبارها رطبة ثم تفصل على منخل رقم ‪ ، 4‬وإذا‬
‫كانت الحبيبات الخشنة مغلفة بمواد ل يمكن إزالتها بالفصل فإنها تجفف ثم تفرك باليد ويضاف الغبار‬
‫إلى الجزء الناعم من العينة ‪.‬‬
‫ب – تجهيز السيفون للعمل وفتح الضاغط ‪.‬‬
‫ج ‪ -‬يفرغ المحلول بواسطة السيفون وتمل أسطوانة الختبار حتى عمق ‪ 4‬بوصة‪.‬‬
‫د ‪ -‬يفرغ في السطوانة حجم علبـة قياس من عينة التربة أي ما يعادل ‪110‬جم من المواد السائبة ‪،‬‬
‫ويتم الضرب على أسفل السطوانة جيداا بواسطة كف اليد عدة مرات وذلك لخراج أية فقاعات‬
‫هوائية وكذلك لتساعد في بل العينة ثم تترك التربة لمدة ‪ 10‬دقائق ‪.‬‬
‫هـ‪ -‬بعد ذلك تغطى السطوانة بواسطة سدادة ثم ترج بشدة من جانب لخر باتجاه أفقي ‪ ،‬وتعمل ‪90‬‬
‫دورة في حوالي ‪ 30‬ثانية بحيث يكون المشوار حوالي ‪ 8‬بوصات )‪20‬سم( ‪ ،‬حيث تتكون الدورة من‬
‫حركة كاملة ذهابا ا وإيابا ا ‪ ،‬وحتى يكون الرج جيداا فإنه من الواجب على القائم بهذه العملية استخدام‬
‫الجزء المامي من الذراع فقط مع جعل الجسم والكتاف بحالة استرخاء وقد يستخدم جهاز لهذا‬
‫الغرض ‪.‬‬
‫و – تزال السدادة وتوضع النبوبة النحاسية وتشطف جوانب السطوانة ثم يتم إنزال النبوبة حتى‬
‫قاع السطوانة وبهذا تنفصل المواد الطينية وترتفع لعلى ويبقى الرمل في السفل ‪ ،‬وعند ارتفاع‬
‫الماء حتى علمة ‪ 15‬بوصة ترفع النبوبة النحاسية بهدوء بدون قطع تيار الماء بحيث يحافظ على‬
‫منسوب السائل عند حوالي ‪ 15‬بوصة أثناء سحب النبوبة ثم تترك المواد بدون قلقلة لمدة ‪ 20‬دقيقة‬
‫مع العلم أن أي اهتزاز أو قلقلة أثناء هذه الفترة سوف تؤثر على معدل رسوب الطين وبالتالي إعطاء‬
‫نتيجة غير سليمة ‪.‬‬
‫ز ‪ -‬بعد ‪ 20‬دقيقة يسجل منسوب سطح الطين العالق إلى أقرب ‪ 0.1‬بوصة ‪.‬‬
‫ح – يتم إنزال قاعدة الثقل في السطوانة بلطف حتى تستقر على سطح الرمل ‪ ،‬ثم يلف بخفة وبدون‬
‫الضغط إلى أسفل حتى يمكن رؤية أحد المسامير الحلزونية التي تضبط المحور ‪ ،‬ثم يسجل المنسوب‬
‫عند محور المسمار الحلزوني وتعتبر هذه القراءة هي قراءة منسوب الرمل ‪.‬‬
‫‪ .4‬الحساب ‪:‬‬

‫القراءة عند سطح الرمل‬


‫المكافئ الرملي‬
‫× ‪100‬‬ ‫ـــــــــــــــــــ‬
‫=‬
‫القراءة عند سطح العينة‬
‫‪ .5‬وإذا كانت قيمة المكافئ الرملي أقل من القيمة المنصوص عليها يجرى اختباران آخران‬
‫على نفس المواد ‪ ،‬وتؤخذ القيمة المتوسطة للنتائج الثلث على أنها هي المكافئ الرملي ‪.‬‬
‫‪-6‬ـ ‪ 8‬تحديد وزن وحدة الحجوم‬
‫) ‪Unit Weight of Aggregates ( AASHTO T 19-76 ) , (ASTM C 29‬‬
‫‪ .1‬المجال ‪:‬‬
‫تشمل هذه الطريقة خطوات تحديد وزن وحدة الحجوم للمواد الناعمة والخشنة والمخلوط منها‬
‫لستخدامها في الخرسانة السمنتية ‪.‬‬
‫‪ .2‬الجهزة ‪:‬‬
‫تتكون الجهزة من التي ‪:‬‬
‫أ ‪ -‬ميزان ذو حساسية تصل إلى ‪ ٪0.3‬من وزن العينة ‪.‬‬
‫ب‪ -‬قضيب دك من الصلب قطره ‪ 5 /8‬بوصة تقريبا ل وطوله ‪ 24‬بوصة وإحدى نهايتيه مستديرة‬
‫على هيئة نصف كرة قطرها ‪ 8/5‬بوصة ‪.‬‬
‫ل‬
‫ج – مكيال معدني وأسطواني الشكل ويكون مستويا من أعلى وأسفل لضبط القياس الداخلي كما‬
‫يجب أن يكون صلبال يتحمل الستعمال الشديد ‪ .‬والمكاييل ‪ 2/1‬قدم ‪ 3‬وواحد قدم ‪ 3‬يجب أن تسلح‬
‫من أعلى بشريط من الصلب رقم ‪ 10‬أو رقم ‪ 12‬ذو عرض ‪ 1 2/1‬بوصة ‪.‬‬
‫ويعتمد حجم المكيال المطلوب على الحجم القصى للحبيبات الخشنة حسب الجدول التالي ‪:‬‬

‫أقصى مقاس‬ ‫السماح الدنى ) مم (‬ ‫الرتفاع‬ ‫السعة‬


‫القطر الداخالي‬
‫اسمي للركام‬ ‫الداخالي‬ ‫)متر ‪10× (3‬‬
‫الجدار‬ ‫السطح السفلي‬ ‫)مم(‬
‫)مم (‬ ‫) مم (‬ ‫‪4-‬‬
‫‪13‬‬ ‫‪2.5‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪2.5 154± 2.5 152± 28.317‬‬
‫‪25‬‬ ‫‪2.5‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪2.5 292± 2.5 203±‬‬ ‫‪94.39‬‬
‫‪38‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪2.5 279± 2.5 254± 141.585‬‬
‫‪101‬‬ ‫‪3‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪2.5 284± 2.5 356± 283.17‬‬
‫‪ .3‬جدول رقم ) ‪ ( 10‬أحجام المكاييل حسب الحجم القصى للحبيبات الخشنة‬
‫درجة الحرارة‬
‫كجم ‪ /‬م ‪3‬‬ ‫رطل ‪ /‬قدم مكعب‬
‫درجة فهرنهيت درجة مئوية‬
‫‪999.01‬‬ ‫‪62.366‬‬ ‫‪15.6‬‬ ‫‪60‬‬
‫‪998.54‬‬ ‫‪62.336‬‬ ‫‪18.3‬‬ ‫‪65‬‬
‫‪997.97‬‬ ‫‪62.3001‬‬ ‫‪21.1‬‬ ‫‪70‬‬
‫‪997.54‬‬ ‫‪62.274‬‬ ‫‪23‬‬ ‫‪73.4‬‬
‫‪997.32‬‬ ‫‪62.261‬‬ ‫‪23.9‬‬ ‫‪75‬‬
‫‪996.59‬‬ ‫‪62.216‬‬ ‫‪26.7‬‬ ‫‪80‬‬
‫‪995.83‬‬ ‫‪62.166‬‬ ‫‪29.4‬‬ ‫‪85‬‬
‫عينة الختبار ‪:‬‬ ‫‪.4‬‬
‫يتم الحصـول علـى عينة الختبار بالوزن المطلوب بطريقة المقسم الميكانيكي أو التقسيم الرباعي‬
‫طبقا ا لطريقة آشتـو ) ‪ ( AASHTO T-248‬ثم يجفف الجزء الذي تم اختياره لوزن ثابت على‬
‫درجة حرارة ‪5 ±110‬مم وتخلط جيداا ‪.‬‬
‫معايرة المكيال ‪:‬‬ ‫‪.5‬‬
‫يمل المكيال بالماء عند درجة حرارة الغرفة ‪ ،‬ويغطى بلوح زجاجي بحيث تزال‬ ‫‪.1‬‬
‫الفقاعات والمياه الزائدة ‪.‬‬
‫يحدد وزن الماء الصافي بالمكيال بدقة ‪. ٪0.1 ±‬‬ ‫‪.2‬‬
‫تقاس درجـة حـرارة الـماء ويحدد وزن وحدة الحجوم للماء من الجدول السابق ‪،‬‬ ‫‪.3‬‬
‫وتؤخذ قيم متوسطة عند الضرورة ‪.‬‬
‫يحسب معامل المكيال ‪ ،‬وذلك بقسمة وحدة الحجوم للماء على الوزن المطلوب لملء‬ ‫‪.4‬‬
‫المكيال ‪.‬‬
‫طـريقـة الدمــك‬ ‫‪.6‬‬
‫تنطبق هذه الخطوات على المواد ذات أقصى مقاس ‪ 1 2/1‬بوصة أو أقل ‪.‬‬
‫أ ‪ -‬يمل المكيال لثلثه ويسوى المنسوب العلى بالصابع ويدك سطح الطبقة بقضيب الدك ‪ 25‬مرة‬
‫موزعة على كل السطح ‪ ،‬ثم يمل المكيال للثلث الثاني ويدك ‪25‬مرة ‪ ،‬ثم يمل المقياس لنهايته ويدك‬
‫‪25‬مرة ‪ ،‬وتزال المواد الزائدة باستعمال الجزء المستقيم لقضيب الدك وذلك للتسوية ‪.‬‬
‫ب‪ -‬يراعى عند دك الطبقة الولى أل يسمح للقضيب بأن يخترق الطبقة إلى قاع المقياس ‪ ،‬وعند دك‬
‫الطبقة الثانية والنهائية يكون الدك كافياا لن يخترق القضيب قاع الطبقة السابقة لها للمواد الموضوعة‬
‫في المكيال ‪.‬‬
‫ج – يحدد الوزن الصافي للمواد في المكيال ويتم الحصول على وزن وحدة الحجوم للمواد بضرب‬
‫الوزن الصافي للمواد في المعامل المحدد في البند الرابع من معايرة المكيال ‪.‬‬
‫طريقة الهز ‪:‬‬ ‫‪.7‬‬
‫أ ‪ -‬تطبق هذه الطريقة للمواد ذات أقصى مقاس ‪ 1 2/1‬بوصة ول يزيد عن ‪ 4‬بوصة ‪.‬‬
‫ب – يمل المكيال على ثلث طبقات متساوية الثلث الول والثاني والثالث للمكيال ‪ ،‬وتدمك كل طبقة‬
‫بوضع المكيال على قاعدة ثابتة مثل أرضية من الخرسانة السمنتية ‪ ،‬وترفع الجوانب المتقابلة‬
‫للمكيال بالتناوب حوالي ‪ 2‬بوصة من القاعدة ‪ ،‬ثم تسقط فجأة كضربة فجائية فتنظم الحبيبات نفسها‬
‫بهذه الطريقة وتصبح بحالة دمك تام ‪ ،‬وتدمك كل طبقة بضرب المكيال ‪ 50‬مرة بالطريقة الموضحة‬
‫أعله ‪ ،‬أي ‪ 25‬مرة لكل جانب ‪ ،‬ثم تسوى المواد بالصبع أو بقضيب مستقيم بحيث يكافئ أي بروز‬
‫أو نتوء للقطع الكبيرة من المواد الخشنة الفراغات الكبر في سطح المواد تحت مستوى حافة المكيال‬
‫العلوية ‪.‬‬
‫جـ‪ -‬يحدد الوزن الصافي للمواد داخل المكيال ثم يحصل على وزن وحدة الحجوم بضرب الوزن‬
‫الصافي للمواد في معامل المكيال‬
‫طريقة الجاروف ‪:‬‬ ‫‪.8‬‬
‫أ – تنطبق هذه الطريقة على المواد ذات أقصى مقاس ‪ 4‬بوصة أو أقل ‪.‬‬
‫ب ‪ -‬يمل المكيال إلى نهايته بواسطة الجاروف أو المغرفة " ‪ "Scoop‬على أل يزيد الرتفاع الذي‬
‫تفرغ منه المـواد عـن ‪ 2‬بوصة من أعلى المكيال ‪ ،‬ويجب أخذ الحتياط قدر المكان لمنع أي انفصال‬
‫حجمي للعينة ‪ ،‬ويسوى سطح المواد بالصابع أو بأداة مستقيمة بحيث يكافئ أي بروز للقطع الكبيرة‬
‫من المواد الخشنة الفراغات الكبر في سطح المواد تحت مستوى حافة المكيال العلوية ‪.‬‬
‫جـ – يحدد الوزن الصافي للمواد ويتم الحصول على وزن وحدة الحجوم بضرب الوزن الصافي في‬
‫معامل المكيال ‪.‬‬

‫‪7‬ـ فحوصات الزفلت والخلطات الزفلتية‬


‫‪7‬ـ ‪ 1‬اختبارات الزفلت السائل‬
‫‪ 7‬ـ ‪1‬ـ ‪ 1‬أخذ عينات ممثلة للمواد الزفلتية ‪Sampling Bituminous Materials‬‬
‫المواصفات الفنيـة ‪( AASHTO T-40 ) :‬‬
‫تنطبق هذه الطريقة على كيفية أخذ عينات ممثلة للمواد الزفلتية سواء أكانت من النوع السائل أو النصف صلبة أو‬
‫الصلبة من موقع التصنيع أو محطة التزويد أو عند نقطة الشحن وعند موقع العمل ‪ ،‬وتؤخذ العينات إما من التنكات‬
‫أو الكوام الحتياطية أو العربات أو من الحاويات المستخدمة للتخزين أو لشحن المواد الزفلتية ‪ .‬ولخذ عينات‬
‫ممثلة للمواد لها نفس أهمية إجراء الختبارات عليها يجب اتخاذ كل الحتياطات اللزمة للحصول على عينات‬
‫ممثلة للطبيعة الحقيقية للمادة وكذلك للحالة الملزمة للمواد ‪.‬‬
‫بحيث يكون حجم المواد السائلة كالتي ‪:‬‬
‫أ ‪ -‬لتر واحد للختبارات المعملية الروتينية للمستحلبات ‪.‬‬
‫ب‪ -‬لتر واحد من تنكات التخزين لكل صمام لخذ العينات ‪.‬‬
‫ج – لتر واحد من البراميل أو السطوانات ‪.‬‬
‫د ‪ -‬يكون حجم العينات النصف صلبة أو الصلبة كالتي ‪:‬‬
‫‪ .1‬واحد كيلو جرام من البراميل أو السطوانات أو القوالب ‪.‬‬
‫‪ .2‬واحـد كيلو جرام من المواد ناتج التكسير أو المسحوقة والموجودة في الكوام الحتياطية أو‬
‫العبوات ‪.‬‬
‫‪ 7‬ـ ‪ 1‬ـ ‪ 2‬درجة الوميض ودرجة الشتعال بطريقة طبق كليفلند المفتوح ‪.‬‬
‫المواصفات الفنيـة ‪( AASHTO T-48 ) :‬‬
‫تصف هذه الطريقة خطوات اختبار تحديد درجة الوميض ودرجة الشتعال بطريقة طبق كليفلند المفتوح للمنتجات‬
‫‪ 79‬م ‪.‬‬
‫البترولية والسوائل الخرى ماعدا الوقود والمواد التي لها درجة وميض في الطبق المفتوح أقل من م‬
‫‪ .1‬وصف طريقة إجراء التجربة ‪.‬‬
‫يمل طبق الختبار بالعينة إلى المنسوب المحدد وتزاد درجة حرارة العينة بسرعة مبدئيا ا ثم بمعدل‬
‫بطيء ثابت كلما اقتربت لنقطة الوميض ‪ ،‬ويمرر لهب اختبار صغير على فترات محددة عبر الطبق‬
‫‪ ،‬وتسجل أدنى درجة حـرارة يحدث عندها التبخر فوق سطح السائل والذي يبدأ بعده الوميض عند‬
‫تعرض البخار للهب الختبار ‪ ،‬ولتحديد نقطة الشتعال يستمر الختبار حتى يسبب تعريض لهب‬
‫الختبار احتراق الزيت ويستمر الحتراق لمدة ‪ 5‬ثوان على القل ‪.‬‬
‫تسجل حرارة نقطة الوميض عند قراءتها على مقياس درجة الحرارة بمجرد ظهور الوميض عند أي‬
‫نقطة على سطح الزيت مع عدم خلط الوميض الحقيقي مع اللهب الزرق المحيط بلهب الختبار ‪.‬‬
‫ويستخدم لجراء الختبار طبق كليفلند المفتوح ‪ ،‬ويتكون من طبق الختبار ولوحة التسخين ولهب‬
‫الختبار وسخان كما في شكل رقم )‪. (6‬‬

‫شكل رقم )‪ (6‬جهاز كليفلند‬


‫‪ 7‬ـ ‪1‬ـ ‪ 3‬تحديد درجة الغرز للمواد البيتومينية ‪Penetration Of Bituminous Materials‬‬
‫المواصفات الفنيـة ‪( AASHTO T-49 ) :‬‬
‫تصف هذه الطريقة أسلوب تعيين مقدار الغرز للمواد البيتومينية النصف صلبة والصلبة ‪ ،‬وتجرى هذه الطريقة‬
‫بواسطـة صهر العينة وتبريدها تحت ظروف محكمة ‪ ،‬وتقاس درجة الغرز باستخدام جهاز غرز و إبرة قياسية ‪.‬‬

‫شكل رقـم )‪ (7‬إبرة اختبار الغرز‬


‫ويعرف مقدار الغرز على أنه المسافة بعشر المليمتر التي تخترقها إبرة قياسية رأسيا ا في عينة من المادة تحت‬
‫ظروف ثابتة من درجة الحرارة والتحميل والوقت ‪.‬‬
‫‪ .1‬جهاز الغرز‬
‫ا‬
‫يمكن قبول أي جهاز يسمح بحركة المحور بدون أي احتكاك يذكر ‪ ،‬ويكون معايرا بدقة ليعطي‬
‫نتائج تتفق مع وصف مصطلح الغرز ‪ ،‬ويجب أن يكون السطح الذي يرتكز عليه وعاء العينة‬
‫‪ 90‬تقريباا على هذا السطح ‪ ،‬كما يجب أن يكون حل‬ ‫مسطحاا ‪ ،‬ويكون محور الضاغط على زاوية م‬
‫المحور قاب ا‬
‫ل للفصل من الجهاز بدون استعمال أي أدوات خاصـة للتأكـد من كتلته ‪ .‬وعندمـا يتم‬
‫تركيب البـرة فـي الجلبـة يجب أن تكون كتلة المحور المتحرك ‪ 0.05 ±47.5‬جرام وبغض النظر‬
‫عن طريقة تثبيت البرة ‪ ،‬يجب أن يكون الوزن الكلي للبرة والمحور معا ا ‪0.1 ± 50.000‬جرام ‪.‬‬

‫كما يجب أن توفر أوزان ‪ 0.05 ± 50.000‬جرام و ‪ 0.05 ± 100‬جرام لكي تكون هناك أحمال‬
‫كلية تساوي ‪100‬جرام و ‪200‬جرام ) ‪ 0.9‬نيوتن و ‪ 2‬نيوتن ( اعتماداا على ظروف الختبار‬
‫المطلوب تطبيقها ‪.‬‬
‫‪ .2‬البرة‬
‫تصنع البرة الموضحة في شكل )‪ (7‬من قضيب مطغبع ) مغطس ( وصلب تماما ا ل يصدأ ذي درجة‬
‫‪440‬م أو مسازو له ‪ ،‬ويكون طـولها ‪ 50‬مـم ) ‪ 2‬بوصة ( تقريبا ا وقطرها ‪ 1.00‬إلى ‪1.02‬‬ ‫حرارة م‬
‫ا‬
‫مم ) ‪ 0.039‬إلى ‪ 0.040‬بوصة( على أن تكون إحدى نهايتيها مستدقا على شكل مخروط بزاوية‬
‫تتراوح بين ‪ 8.7‬إلى ‪ 9.7‬درجة من بعد الطول الكلي ذي القطر الكامل للبرة ‪ ،‬كما يجب أن‬
‫يتطابق محوره مع محـور البـرة في حـدود ‪ 0.0127‬مم ) ‪ 0.0005‬بوصة ( على الكثر ‪ ،‬وبعد‬
‫القطع يجب تجليخ نهاية المخروط لتكون مخروطا ا ناقصاا ويكون قطر قاعدته الصغرى بين ‪0.14‬‬
‫إلى ‪ 0.16‬مم ) ‪ 0.0055‬إلى ‪ 0.0063‬بوصة( كما يجب أن يكون المقطع مربعا ا عند اتصاله‬
‫بمحور البرة في حدود درجتين ويكون الحرف حادااغ وخاليا ا من الرايش ‪.‬‬
‫عند قياس ملمس السطح للمخروط المستدق ـ باستخدام المواصفة القياسية رقم )‪ (B46.1‬التابعة‬
‫للمعهد الوطني المريكي للتقييس _ يكون المتوسط الحسابي لرتفاع وعورة السطح من ‪ 0.2‬إلى‬
‫‪ 0.3‬ميكروميتر ) ‪ 8‬إلى ‪ 12‬ميكروبوصة ( ‪.‬‬
‫يتراوح طول الجزء المعرض من البرة عند تركيبها في طـرف جهاز الغرز أو في الجلبة ما بين‬
‫‪ 40‬إلى ‪ 45‬مم تقريبا ا )‪ 1.57‬إلى ‪1.77‬بوصة ( ‪ ,‬وعند تثبيت البـرة في الجلبـة التي تكـون‬
‫عبـارة عـن قضيب أسطواني قطره ‪ 0.05 ± 3.2‬مم ) ‪ 0.002 ± 0.126‬بوصة ( وبطول ‪38‬‬
‫مم )‪ 1.5‬بوصة ( تقريب اا مصنوعة من صلب ل يصدأ أو من النحاس الصفر بحيث تثبت فيه البرة‬
‫بإحكام ومتحدة معه في المحور‪ ,‬ويكون وزن الجلبة والبرة معا ا ‪ 0.05 ± 2.50‬جرام ) يسمح‬
‫بوجود ثقب في نهاية الجلبة للتحكم في الوزن ( ‪.‬‬
‫‪ .3‬الوعاء‬
‫يصنع الوعـاء الذي تختبر فيه العينة من المعدن أو الزجاج على شكل أسطواني وتكون قاعدته‬
‫مسطحة ‪ ،‬والوعاء الذي يستخدم للمواد التي تكون درجة الغرز لها ‪ 200‬أو أقل يجب أن يكون له‬
‫سعة ‪ 3‬أوقيات ) ‪ 90‬مليليتر ( ‪ ،‬ويجب أن تكون أبعاده الداخلية كما يلي ‪ :‬القطر ‪55‬مم )‪2.17‬‬
‫بوصة ( والعمق ‪ 35‬مم )‪ 1.38‬بوصة ( ‪.‬‬
‫‪ .4‬الحمـام المـائي ‪:‬‬
‫يجب الحتفاظ بدرجة حرارة الحمام المائي بحيث ل تتغيير عن أكثر من ‪0.1‬م ‪ 0.2 ) 5‬ف ‪ ( 5‬من‬
‫درجة حرارة الختبار ‪ ،‬ويجب أل يقل حجم الماء عن ‪ 10‬لتر ‪ ،‬كما يجب أن يكون ارتفاع الحمام‬
‫بحيث يكون الرف المثقب على بعد ‪50‬مم على القل فوق قاع الحمام ‪ ،‬ويكون مستوى سطح الماء‬
‫أعلى من قمة الرف المثقب بـ ‪ 150‬مم على القل ‪ ،‬ويجب عدم السماح بتلوث الحمام المائي بالزيت‬
‫أو الطين ‪ ،‬ويمكن استخدام محلول الملح في الحمام المائي لتعين درجات الحرارة المنخفضة ‪ .‬إذا‬
‫كانت اختبارات درجة الغرز ستتم بدون نقل العينة من الحمام المائي ‪ ،‬فيجب تزويده برف قوته‬
‫كافية لتحمل جهاز الغرز ‪.‬‬
‫‪ .5‬مقاييس لدرجة الحرارة ‪:‬‬
‫المقاييس التية متوافقة مع متطلبات مواصفات جمعية اختبار المواد المريكية المطلوبة ‪:‬‬
‫‪ 5-1‬للختـبارات عند درجة حرارة ‪5 25‬م ) ‪5 77‬ف ( يستخدم مقياس ) ‪ ( ASTM‬سايبولت‬
‫للزوجة ‪17‬م أو‬
‫)‪17‬ف( ذو مدى بين ‪ 19‬إلى ‪5 27‬م ) ‪ 66‬إلى ‪5 80‬ف( ويجب أن يغمر المقياس في الحمام‬
‫‪15±150‬مم ‪.‬‬
‫‪ 5-2‬للختبارت عند درجة حرارة صفر ‪5‬م ) ‪5 32‬ف ( و ‪5 4‬م )‪5 39.2‬ف( يستخدم المقياس‬
‫الدقيق ‪5 63‬م ) أو ‪563‬ف ( ذو مدى بين )‪5 8-‬م إلى ‪5 32 +‬ف ( ويجب أن يغمر المقياس في‬
‫الحمام ‪ 15 ± 150‬مم ‪.‬‬
‫‪ 5-3‬للختبارات عند درجة حرارة ‪5 46.1‬م )‪5 115‬ف( يستخدم المقياس الدقيق ‪5 64‬م ) أو‬
‫‪5 64‬ف ( ذو مدى بين ‪ 25‬إلى ‪555‬م ) ‪ 77‬إلى ‪5 131‬ف ( ‪ ،‬ويجب أن يغمر المقياس في‬
‫الحمام ‪ 15 ±150‬مم ‪.‬‬
‫بما أن دقة نتائج الختبار تعتمد على حالت الحرارة المتحكم فيها بدقة ‪ ،‬لذا يجب معايرة المقياس‬
‫المستخدم في الحمام المائي بواسـطة ) اختبار التفتيش ومـعايرة المقـاييس محـفـورة الساق ذات‬
‫السائل داخـل الزجاج الموضح في المواصفـة ) ‪.( ( ASTM E 77‬‬
‫‪ .6‬طبق النقـل الخـاص بالوعــاء ‪:‬‬
‫عنـد استخدامه يجب أن يكون طبق النقل الخاص بالوعاء أسطواني بقاع مسطح مصنوع من زجاج‬
‫أو معـدن أو بلستيك كما سيزود الوعاء ببعض الوسائل التي سوف تؤمن قوة تحمله وتمنع‬
‫اهتزازه ‪ ،‬ويكون له قطر داخلي بمقدار ‪90‬مم ) ‪ ( "3.5‬على القل ويكون العمق الذي يعلو القاع‬
‫الحامل بمقدار ‪55‬مم ) ‪ ( "2.17‬على القـل ‪.‬‬
‫‪ .7‬أداة توقيت ‪:‬‬
‫لجهزة الغرز يدوية التشغيل يمكن استخدام أي أداة توقيت مناسبة مثل جهاز كهربائي أو ساعة‬
‫إيقاف أو جهـاز آخـر مزود بزنبرك بشرط أن يكون مدرجـا ا إلى ‪ 0.1‬ثانية أو أقل ‪ ،‬وتكون الجهزة‬
‫ذات دقـة فـي حـدود ‪ 0.1 ±‬ثانية لفترة ‪ 60‬ثانية ‪ ،‬ويمكن أيضاا استخدام عداد ثواني مسموع‬
‫مضبوط ليعطي دقة كل ‪ 0.5‬ثانية ‪ ،‬ويجب أن تكون فترة الـ ‪ 11‬عدة تستغرق زمن قدرة ‪±‬‬
‫‪ 0.1‬ثانية وإذا كان هنا جهاز توقيت أتوماتيكي متصل بجهاز الغرز فيجب أن يكون معايراا بدقة‬
‫ليعطي فترة الختبار المرغوبة في حدود ‪ 0.1 ±‬ثانية ‪.‬‬
‫‪ .8‬تجهيز العينة ‪:‬‬
‫يتم تسخين العينة مع الحرص على عدم تعرضها لتسخين موضعي‬ ‫‪.1‬‬
‫عالي حتى تصبح سائلة ‪ ،‬ثم مع التقليب المستمر ترفع درجة حرارة العينة الزفلتية‬
‫‪100‬م أعلى من درجة الطراوة ‪ .‬أما درجة حرارة عينة قطران‬ ‫بحيث ل تتجاوز م‬
‫‪ 56‬م )‪ 100‬م ف ( أعلى من درجة الطراوة المعينة‬ ‫الرصف فيجب أل تتجاوز م‬
‫بواسطة طريقة اختبار درجة الطراوة للمواد البيتومينية ) طريقة الحلقة والكرة (‬
‫مع تجنب احتواء العينة على فقاقيع هوائية ‪ ,‬ثم تصب العينة في الوعاء بحيث يكون‬
‫عمقها بعد تبريدها إلى درجة حرارة الختبار يزيد بـ ‪10‬مم على القل عن العمق‬
‫المتوقع لختراق البرة ‪ ،‬ويجب أن تصب عينات منفصلة عند كل تغيير في‬
‫ظروف الختبار ‪.‬‬
‫يغطى كل وعـاء ومحتوياته كحماية ضد الغبار ويترك ليبرد في‬ ‫‪.2‬‬
‫‪ 21‬م )‬ ‫‪ 29.5‬م ) ‪ 85‬م ف ( و ل تقل عن م‬ ‫الهواء عند درجة حـرارة ل تزيـد عـن م‬
‫‪ 70‬ف( ‪ ,‬ولمدة ل تقل عن ‪1 2/1‬ساعة )ساعة ونصف( و ل تزيد عن ساعتين‬ ‫م‬
‫في حالة إذا ما كانت العينة في وعاء سعته ‪175‬مليلتر )‪ 6‬أوقيات ( ‪ ،‬ولمدة ل تقل‬
‫عن ساعـة ول تزيـد عن ‪ 1 2/1‬ساعـة ) ساعة ونصف ( في حالة إذا مـا كانت‬
‫العينة فـي وعاء سعته ‪ 90‬مليلتر ) ‪ 3‬أوقيات ( ‪ ،‬ثم توضع العينة في الحمام‬
‫المائي الذي يكون في درجة الحرارة المعينة للختبار فوق طبق النقل ) إذا تم‬
‫استخدامه ( وتترك لمدة ل تقل عن ‪1 2/1‬ساعة ) ساعة ونصف ( و ل تزيد عن‬
‫سـاعتين فـي حالة إذا ما كانت العينة في وعاء سعته ‪ 175‬مليلتر ) ‪ 6‬أوقيات ( ‪،‬‬
‫ولمدة ل تقل عن ساعة ول تزيـد عـن ‪ 1.5‬ساعة )ساعة ونصف الساعة ( في‬
‫حالة إذا ما كانت العينة في وعاء سعته ‪ 90‬مليلتر ) ‪ 3‬أوقيات ( ‪.‬‬
‫‪ .9‬طريقة إجراء الختبار‬
‫ما لم يذكر خلف ذلك يوضع وزن مقداره ‪ 50‬جرام فوق البرة‬ ‫‪.1‬‬
‫ليصبح الحمل الكلي ‪ 100‬جرام للبرة وملحقاتها ‪ ،‬وإذا تمت الختبارات وجهاز‬
‫الغرز مغمورر في الحمام فيوضع وعاء العينة مباشرة على قائم الغمر لجهاز‬
‫الغرز ‪ ،‬أما إذا تمت الختبارات والعينة في الحمام وجهاز الغرز خارجه فيوضع‬
‫الوعاء على الرف المزود به الحمام في الخطوات السابقة ‪ ،‬ويجب ترك الوعاء‬
‫مغموراا تماما ا أثناء الختبار ‪ ،‬وإذا تم الختبار باستخدام طبق النقل وجهاز الغرز‬
‫خارج الحمام ‪ ،‬توضع العينة في طبق مملوء بالماء من الحمام إلى عمق يسمح‬
‫بتغطية تامة لوعاء العينة ‪ ،‬ثم يوضع طبق النقل المحتوي على العينة على قائم‬
‫جهاز الغرز ويتم عمل الختبار في الحال ‪ ،‬وفي كل حالة تضبط البرة المحملة‬
‫بالثقل المعين ليتم تلمسها مع سطح العينة ‪ ،‬ويمكن الوصول إلى هذا بتطابق‬
‫طرف البرة مع صورتها المنعكسة على سطح العينة وذلك باستعمال مصدر‬
‫ضوئي موضوع في مكان ملئم )ملحوظة ‪ ، ( 4‬وتؤخذ قراءة المؤشر أو يضبط‬
‫المؤشر على الصفر ثم تطلق البرة بسرعة لمدة الزمن المحدد ‪ ،‬ويضبط الجهاز‬
‫لقياس المسافة المخترقة ويتم ملحظة وعاء العينة عند استخدام البرة ‪ ،‬وإذا‬
‫لوحظت أي حركة للوعاء فيجب إهمال هذه النتيجة وإعادة التجربة ‪.‬‬
‫يجب تسجيل ما ل يقل عن ثلث قيم غرز عند نقاط على سطح‬ ‫‪.2‬‬
‫العينة بحيث ل يقل بعدها عن جدار الوعـاء عن ‪ 10‬مم )‪ 8/3‬بوصة ( ‪ ،‬ول يقل‬
‫البعـد بينهما عن ‪ 10‬مم )‪ 8/3‬بوصة ( ‪ ،‬وإذا تم استخدام طبق النقل يعاد الطبق‬
‫والعينة للحمام المائي بعد كل غرز ‪ ،‬وقبل كل اختبار يتم تنظيف البرة بقطعة‬
‫قماش نظيفة مغمورة ومبللة بالتولين أو أي مذيب آخر مناسب لزالة كل البيتومين‬
‫اللصق ثم تجفف بقطعة قماش جافة نظيفة ‪ ،‬وتستخدم ثلث إبر على القل لقيم‬
‫الغرز التي تزيد عن ‪ ، 200‬مع تركها في العينة حتى إتمام الغرز ‪.‬‬
‫‪ .10‬التقرير‬
‫يسجل لقرب رقم صحيح متوسط ثلثا قراءات على القل‬ ‫‪.1‬‬
‫ل تختلف قيمتها بأكثر من القيم المبينة فيما يلي ‪:‬‬
‫الغرز‬
‫‪250‬‬ ‫‪150‬‬ ‫‪50‬‬ ‫صفر‬
‫من‬
‫أكثـر‬ ‫‪249‬‬ ‫‪149‬‬ ‫‪49‬‬
‫إلى‬
‫أقصى‬
‫فرق بين‬
‫أعلى وأقل‬
‫‪8‬‬ ‫‪6‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪2‬‬
‫قيم يتم‬
‫الحصول‬
‫عليها‬
‫‪ .11‬الدقة‬
‫انسجام تكرارية التجربة – يجب اعتبار النتيجتين التي يحصل عليهما بنفس القائم‬
‫بالتجربة في نفس المعمل وباستخدام نفس الجهاز وعلى أيام مختلفة مشكوكا ل فيها إذا اختلفتا‬
‫بأكثر من القيم التية ‪:‬‬
‫أزفلت عند ‪525‬م )‬
‫‪ 1‬وحدة غرز واحدة‬ ‫‪577‬ف( ذو درجة غرز‬
‫أقل من ‪50‬‬
‫أزفلت عند ‪525‬م )‬
‫‪ 3٪‬من متوسطهم‬ ‫‪577‬ف( ذو درجة غرز‬
‫من ‪ 50‬فأكثر‬
‫‪ 15٪‬من متوسطهم‬ ‫قطران الرصف عند‬
‫*‬ ‫‪525‬م ) ‪577‬ف (‬
‫* تقديرات قطران الرصف للدقة مبنية على نتائج من نوعيـن من القطران بدرجة غرز ‪024.7‬‬
‫يمكن عدم تطابق التقديرات للمواد الكثـر صلبة أو الكثـر ليـونة من تلك الحدود ‪.‬‬
‫‪7‬ـ ‪1‬ـ ‪ 4‬اللزوجة الحركية للزفلت ) ‪( Kinematic Viscosity of Asfalt‬‬
‫المواصفات الفنية ‪( AASHTO T 201 ) :‬‬
‫‪ .1‬المجال‬
‫‪- 1‬تغطي هذه الطريقة عمليات تحديد اللزوجة الحركية للزفلت السائل )البيتومين( وزيوت‬
‫‪ 60‬م )‬
‫الطرق والجزء المتبقي من تقطير الزفلت السائل ) البيتومين ( وجميعها عند درجة حـرارة م‬
‫‪ 275‬ف ( )ملحوظة ‪ ( 1‬وذلك للزوجة‬ ‫‪ 135‬م ) م‬‫‪ 140‬ف( ‪ ,‬وكـذلك الزفلت شـبه الصلب عـند م‬ ‫م‬
‫تتراوح بين ‪ 6‬إلى ‪ 100.000‬سنتي ستوك ‪. (( CST‬‬
‫‪- 2‬يمكن استخدام الناتج من هذه الطريقة لحساب اللزوجة عندما تكون كثافة المادة المختبرة معلومة‬
‫عند درجة حرارة الختبار أو يمكن حسابها ‪.‬‬
‫ملحوظة )‪ ( 1‬تصلح هذه الطريقة للستخدام عند درجات حرارة أخرى ولكن الدقة المقبولة المعطاة‬
‫‪ 140‬ف( وكذلك‬ ‫‪ 60‬م ) م‬
‫في حالة تطبيق هذه الطريقة عـلى الزفلت السائل وزيوت الطريـق عند م‬
‫‪ 275‬ف ( فقط وفي حدود اللزوجة من ‪ 30‬إلى ‪6000‬‬ ‫‪ 135‬م ) م‬
‫على الزفلت شبه الصلب عند م‬
‫سنتي ستوك )‪. (CST‬‬
‫‪ .2‬ملخص الطريقة‬
‫يقاس الزمن اللزم لنسياب حجم معين من السائل خلل مسار دقيق لمقياس لزوجة شعري ذي‬
‫أنبوبة شعرية معايرة ‪ ،‬وذلك تحت ضغط قابل للتكرار بدقة وعند درجة حرارة متحكم فيها إلى حد‬
‫كبير ‪ ،‬وتحسب اللزوجة الحركية بعد ذلك بضرب زمن النسياب بالثواني في معامل معايرة مقياس‬
‫اللزوجة ‪.‬‬

‫‪ .3‬تعريفات‬
‫‪-1‬اللزوجة الحركية ‪:‬‬
‫هي نسبة معامل اللزوجة إلى كثافة السائل ‪ ،‬وهي مقياس لمقاومة تدفق السائل تحت تأثير الجاذبية ‪.‬‬
‫وحدة اللزوجة الحركيـة في النظام المتــري الفرنسي هي ‪ 1‬سم ‪/ 2‬ث وتسمى ستوك )‪1‬ستوك( ‪،‬‬
‫أما فـي النظام المتري العالمي فإن وحـدة اللـزوجة الحركية هي ‪ 1‬م ‪/2‬ث وهي تكافئ ‪10٤‬‬
‫ستوك ‪ .‬والوحدة المستخدمة كثيراا هي سنتي ستوك حيث يمكن كتابة ) ‪ 1‬سنتي ستوك = ‪2-10‬‬
‫ستوك ( ‪.‬‬
‫‪-2‬الكثافة‬
‫هي كتلة وحدة الحجوم من السائل وهي تساوي ‪ 1‬جم‪/‬سم ‪ 3‬في النظام المتري الفرنسي وتساوي‬
‫‪1‬كجم‪/‬م ‪ 3‬في النظام الدولي للوحدات ‪.‬‬
‫‪-3‬اللزوجة‬
‫تسمى النسبة بين إجهاد القص المؤثر ومعدل القص بمعامل اللزوجة ‪ ،‬وبذا يكون هذا المعامل مقياسا ا‬
‫لمقاومة النسياب للسائل وهو يسمى عموم اا لزوجـة السائل ‪ ،‬ووحدة اللزوجـة في النظـام الفـرنسي‬
‫المتـري هي ‪1‬جم‪/‬سم ‪.‬ث ) ‪ 1‬داين ث‪/‬سم ‪ (2‬وتسمى بـويز ) ‪ ( Poise‬بينما وحدة اللزوجـة في‬
‫النظام الدولي للوحدات هي ‪ 1‬نيوتن ث‪/‬م ‪ 2‬وهي تكافئ ‪ 10‬بويز وغالبا ا ما تستخدم وحدة سنتي‬
‫بويز ) ‪ 1‬سنتي بويز = ‪ 2– 10‬بويز ( ‪.‬‬
‫‪ .4‬الجهزة المستخدمة ‪:‬‬
‫‪-1‬أجهزة لقياس اللزوجة ) ‪(VISCOMETERS‬‬
‫تستخدم مقاييس اللزوجة من الطراز الشعري وهي تصنع من زجاج البورسيليكات الملدن وهي‬
‫مناسبة لهذا الختبار وتتضمن مايلي ‪:‬‬
‫– مقياس اللزوجة من نوع) كانون – فينسك ( للسوائل المعتمة ‪.‬‬
‫– مقياس اللزوجة من نوع ) زيتفوس ( ذو الذراع المستعرض ‪.‬‬
‫– مقياس اللزوجة من نوع ) لنتز – زيتفوس ( ‪.‬‬
‫– مقياس اللزوجة المطابق للمواصفات البريطانية المعدل ذو النسياب العكسي وهو على شكل‬
‫أنبوبة ‪.‬‬
‫‪-2‬أجهزة قياس درجة الحرارة ) ‪: ( THERMOMETERS‬‬
‫تتميز مقاييس درجة الحرارة الخاصة باللزوجة الحركية و المعايرة طبقا ا لمواصفات الجمعية‬
‫المريكية لختبار المواد بمدى ‪ 58.6‬إلى ‪561.4‬م )‪ 137.5‬إلى ‪5142.5‬ف( و ‪ 133.6‬إلى‬
‫‪5136.4‬م )‪ 5272.5‬إلى ‪5277.5‬ف( وتطابق متطلبات المقاييس أرقام ‪547‬م و ‪5110‬م )‬
‫‪547‬ف و ‪5110‬ف ( على الترتيب ‪.‬‬
‫ويسمح باستخدام وسائل أخرى لقياس درجات الحرارة شريطة أن تكون دقتها وحساسيتها تساوي إن‬
‫لم تزد عن تلك المقاييس المبينة في المواصفات المذكورة ‪.‬‬
‫تم تقنين مقياس درجة الحرارة ) المقاييس ( ‪ 47‬مم و ‪ 110‬مم ) ‪47‬ف و ‪110‬ف( طبقا ا‬
‫لمواصفات الجمعية المريكية عند ) الغمر الكلي ( وهذا يعني أن الغمر حتى قمة عمود الزئبق مع‬
‫بقاء الجزء المتبقي من الساق وغرفة التمدد بقمة مقياس درجة الحرارة معرضة لدرجة حرارة‬
‫الغرفة ‪ ،‬ول يوصى بإجراء الغمر الكلي لمقاييس درجة الحرارة ‪ ,‬فإذا غمرت مقاييس درجة‬
‫الحرارة تماما فلبد من تحديد التصميمات اللزمة لكل مقياس على حدة وذلك على أساس المعايرة‬
‫تحت ظروف الغمر التام لها ‪ .‬وإذا غمر مقياس درجة الحرارة تماما ا في الحمام أثناء الستخدام‬
‫فسيكون ضغط الغاز في غرفة التمدد أعلى أو أقل منه أثناء المعايرة مما قد يؤدي إلى قراءات‬
‫مرتفعة أو منخفضة على مقياس درجة الحرارة ‪.‬‬
‫وقد وضعت المواصفات الخاصة بالجمعية المريكية لختبار المواد بيانات خاصة بالطرق الفنية‬
‫لمعايرة مقاييس درجة الحرارة ‪.‬‬

‫شكل رقم ) ‪( 8‬مقياس اللزوجة من نوع )كانون – فينسك( المستعرض‬

‫شكل رقم ) ‪ ( 9‬مقياس اللزوجة من نوع ) زيتفوس ( ذو الذراع‬

‫المسقط الرأسي شكل رقم )‪ ( 10‬مقياس اللزوجة من نوع ) لنتز – زيتفوس (‬

‫المسقط الجانبي شكل رقم )‪ ( 11‬مقياس اللزوجة ذو النسياب العكسي‬


‫‪-3‬الحمام المائي ‪:‬‬
‫يكون الحمام مناسبا ا لغمر مقياس اللزوجة )‪ (VISCOMETER‬بحيث ل يقل منسوب أعلى خزان‬
‫السائل أو قمة القناة الشعرية ) أيهما أعلى من الخر ( عن ‪ 20‬مم أسفل منسوب الحمام العلوي مع‬
‫توخي سهولة رؤية مقياس اللزوجة ومقياس درجة الحرارة ‪ ،‬ويراعى أن تكون مرتكزات مقياس‬
‫ل مع الحمام ‪ ،‬ويجب أن تكـون كفـاءة التقليب‬ ‫اللزوجة ثابتة أو أن يكون مقياس اللزوجة جزءاا متكام ا‬
‫والتـوازن بين مقـدار الحرارة المفقودة ومقـدار الحرارة الداخلة بحيث ل تتغير درجة حرارة المـادة‬
‫‪ 0.05‬ف ( على امتداد طول مقياس اللزوجة أو من مقياس لزوجة‬ ‫‪ 0.03‬م )‪ ±‬م‬ ‫الوسيطة عن‪ ±‬م‬
‫لخر في مواضع مختلفة من الحمام ‪.‬‬
‫‪ 140‬ف ( ‪ ،‬وقد وجـد أن‬ ‫‪ 60‬م ) م‬ ‫يعتبر الماء المقطر سائل مناسباا للحمام لجراء الختبار عند م‬
‫‪ 420‬ف ( مناسب لجـراء‬ ‫‪215‬م ) م‬ ‫الزيت البـيض )‪ (USP‬ذو درجة الوميض العلى من م‬
‫‪ 275‬ف ( ‪ ،‬وتحدد درجة الوميض طبقاا لختبار درجة الوميض ودرجة‬ ‫‪135‬م ) م‬ ‫الختبـار عنـد م‬
‫الشتعال بطريقة طبق كليفولند المفتوح )‪.(AASHTO T48‬‬
‫‪-4‬أجهزة التوقيت ‪:‬‬
‫أداة التـوقيت ‪:‬‬ ‫‪.1‬‬
‫تستخدم ساعة إيقاف أو أي وسيلة توقيت مزودة ببيان تشغيل ومدرجة بأقسام تعادل‬
‫‪0.1‬ث أو أقل وتكون دقتها في حدود ‪ ٪0.05‬عند اختبارها عبر فترات ل تقل عن‬
‫‪ 15‬دقيقة ‪.‬‬
‫أداة توقيت كهربائية‬ ‫‪.2‬‬
‫وهي تستخدم فقط بالدارات الكهربائية التي يصل التحكم في تردداتـها إلى دقة‬
‫‪ ٪ 0.05‬أو أفضل من ذلك ‪.‬‬
‫وقد تلحظ أن التيارات الكهربائية المترددة التي يكون التحكم في تردداتها متقطعا‬
‫وليس مستمراا ) كما هو الحال في أكثر نظم القدرة شيوعا ا ( تؤدي إلى أخطاء‬
‫كبيرة خاصة خلل فترات التوقيت القصيرة عند استخدامها لتشغيل أدوات التوقيت‬
‫الكهربائية ‪.‬‬
‫‪-5‬إعداد العينة‬
‫يراعى اتباع الرشادات التالية وذلك لتقليل الفقد في المكونات المتطايرة وللحصول على نتائج‬
‫يمكن العتماد عليها وهي ‪:‬‬
‫‪ 1 – 1 – 5‬الطريقة المستخدمة للزفلت السائل ) البيتومين ( وزيت الطرق ‪.‬‬
‫‪ 1 – 1 – 1 – 5‬تترك العينات التي تم استلمها كما هي حتى تصل إلى درجة حرارة الغرفة ‪.‬‬
‫‪ 2 – 1 – 1– 5‬يفتح وعاء العينة وتخلط العينة جيداا بالتقليب لمدة ‪ 30‬ثانية مع مراعاة عدم إيجاد‬
‫هواء محبوس بـها ‪ ,‬وإذا كانت العيـنة لزجة بدرجة تصعب على هذا التقليب فل بأس من وضع‬
‫‪ 3‬م ) ‪ ± 145‬م‬
‫‪5‬‬ ‫العينة داخل وعاء محكم تمامـاا في حمام أو فرن ذي درجة حرارة ثابتة عند ‪ ±63‬م‬
‫ف ( حتى تصبح سائلة بالقدر الكافي للتقليب ‪.‬‬
‫‪ 3 – 1 – 1 – 5‬يتم صب العينة في مقياس اللزوجة فوراا ‪ ،‬أما إذا كان إجراء الختبار سيتم فيما‬
‫بعد فيتم صب حوالي ‪ 20‬مليلتر داخل وعاء أو عدة أوعية نظيفة جافة ذات سعة ‪ 30‬مليلتر تقريبا ا‬
‫ثم يغلق الوعاء أو الوعية بإحكام فوراا بغطاء يمنع دخول الهواء ‪.‬‬
‫‪60‬م )‬ ‫‪ 4 – 1 – 1 – 5‬في حالة المواد ذات اللزوجة الحركية الكبر من ‪ 800‬سنتي ستوك عند م‬
‫‪140‬ف( يجرى تسخين العينة التي حجمها ‪ 20‬مليلتر داخل الوعاء المحكم في فرن أو حمام ذي‬ ‫م‬
‫‪ 5‬ف ( حتى تصبح سائلة بالقدر الكافي لتنقل بسهولة‬ ‫‪ 3‬م ) ‪ ± 145‬م‬ ‫درجة حـرارة تساوي ‪ ±63‬م‬
‫داخل مقياس اللزوجة ويجب أل تزيد فترة التسخين عن ‪ 30‬دقيقة ‪.‬‬

‫‪ 2 – 1 – 5‬الخطوات المتبعة للزفلت شبه الصلب ) ‪. ( ASPHALT CEMENT‬‬


‫‪ 1 – 2 – 1 – 5‬يتم تسخين العينة بالعناية اللزمة لتجنب التسخين الموضعي الزائد حتى تصبح‬
‫سائلة بالقدر الذي يكفي لصبها ثم تقلب العينة بين الحين والخر للمساعدة في انتقال الحرارة‬
‫ولضمان التجانس الجيد‪.‬‬
‫‪ 2 – 2 – 1 – 5‬ينقل ما ل يقل عن ‪ 20‬مليلتر في الوعاء المناسب ليبدأ التسخين حتى تصل درجة‬
‫‪ 10‬ف ( ‪ ،‬ويستمر التقليب بين الحين والخر لتجنب‬ ‫‪ 5.5‬م ) ‪ ±275‬م‬ ‫الحرارة إلى ‪ ± 135‬م‬
‫التسخين الموضعي الزائد مع مراعاة عدم احتباس الهواء ‪.‬‬
‫خطوات الختبار‬
‫ل التفاصيل اللزمة لجراء الختبار تبعاا لنوع مقياس الزوجة المستخدم من‬ ‫‪ .1‬تختلف قلي ا‬
‫حيث تعليمات الستخدام للنوع المختار من مقياس اللزوجة ‪ ،‬وعلى أي حال لبد من اتباع الطريقة‬
‫المبينة بالبنود )‪ (2-6‬إلى )‪ (8-6‬في جميع الحالت ‪.‬‬
‫‪ 0.05‬ف ( ‪ ،‬وتجرى‬ ‫‪ 0.03‬م ) ‪ ±‬م‬ ‫‪ .2‬يحفظ الحمام عند درجة حرارة الختبار في حدود ‪ ±‬م‬
‫التصحيحات اللزمة ) إن وجدت لجميع قراءات مقياس درجة الحرارة ( ‪.‬‬
‫‪ .3‬يتم اختيار مقياس لزوجة نظيف وجاف بحيث يعطي زمن انسياب أكبر من ‪ 60‬ثانية ثم‬
‫يسخن مسبقاا إلى درجة حرارة الختبار ‪.‬‬
‫‪ .4‬يمل مقياس اللزوجة بالطريقة المبينة طبقا ا لتصميم الجهاز‪.‬‬
‫‪ .5‬يترك مقياس اللزوجة الممتلئ في الحمام مدة كافية حتى يصل إلى درجة حرارة الختبار‪.‬‬
‫‪ .6‬يبدأ في انسياب الزفلت في مقياس اللزوجة‪.‬‬
‫‪ .7‬يجرى قياس الزمن اللزم لمرور الحافة المتقدمة للسطح الهللي للسائل من العلمة الولى‬
‫إلى العلمة الثانية بدقة ‪ 0.1‬ثانية ‪ ،‬فإذا قل زمن النسياب عن ‪ 60‬ثانية لبد من اختبار مقياس‬
‫لزوجة آخر ذو قناة شعرية يقل قطرها عن الولى ثم تكرر العملية ‪.‬‬
‫‪ .8‬بعد النتهاء من الختبار ينظف مقياس اللزوجة جيداا بشطفه عدة مرات بمذيب مناسب‬
‫ل للمتزاج التام بالعينة ثم يعقبه شطف بمذيب متطاير تماماا وتجفف النبوبة بإمرار تيار‬ ‫يكون قاب ا‬
‫هواء بطيء مرشح ومجفف خلل القناة الشعرية لمدة دقيقتين أو حتى يزول كل أثر للمذيب ‪ ،‬ولبد‬
‫من تنظيف الجهاز دوري اا بمحلول حمض الكروميك لزالة الرواسب العضوية ثم يشطف بعد ذلك‬
‫بالماء المقطر والسيتون الخالي من الرواسب ويجفف أخيراا بهواء جاف مرشح ‪.‬‬
‫‪ .1‬الحسابات‬
‫تحسب اللزوجة الحركية لقرب ثلث أرقام صحيحة باستخدام‬ ‫‪.1‬‬
‫المعادلة التالية ‪:‬‬
‫اللزوجة الحركية ) سنتي ستوك ( = م ‪ .‬ز‬
‫حيث ‪:‬‬
‫م = ثابت المعايرة لمقياس اللزوجة ) ‪ ) ( VISCOMETER‬سنتى ستوك ‪ /‬ث (‬

‫ز = زمن النسياب ) ث ( ‪.‬‬


‫‪ .2‬التقرير‬
‫‪140‬‬ ‫لبد دائماا من تسجيل درجة حرارة الختبار مع النتائج فمثلا ‪ :‬اللزوجة الحركية عند م‬
‫‪ 60‬م ) م‬
‫ف ( تساوي ‪ 75.6‬سنتي ستوك ‪.‬‬
‫‪ .3‬درجة الدقة‬
‫يبين الجدول أدناه معيار الحكم على مدى قبول نتائج اختبارات اللزوجة بهذه الطريقة ‪.‬‬
‫يراعى أن القيم المعطاة بالعمود الثاني هي معاملت التباين التي وجد أنها تلئم مواد‬
‫وظروف الختبار المبين في العمود الول ‪ ،‬وتعتبر القيم المعطاة في العمود الثالث هي‬
‫الحدود التي يجب أل يتجاوزها الفرق بين نتيجتين لختبارين تم إجراؤهما على النحو‬
‫الصحيح ‪.‬‬
‫الحدود المقبولة لنتيجتين‬ ‫معامل التباين ) نسبة‬
‫المادة ودليل النوع‬
‫نسبة مئوية من المتوسط )أ(‬ ‫مئوية من المتوسط )أ( (‬
‫دقة تكرار النتائج لفني‬
‫واحد‬
‫‪1.8‬‬ ‫‪0.64‬‬
‫أزفلت شبه صلب عند‬
‫‪5135‬م )‪5275‬ف(‬
‫أزفلت سائل عند ‪560‬م‬
‫) ‪5140‬ف (‬
‫‪1.5‬‬ ‫‪0.53‬‬ ‫أقل من ‪ 3000‬سنتي‬
‫ستوك‬
‫من ‪ 3000‬إلى ‪6000‬‬
‫‪2.0‬‬ ‫‪0.71‬‬
‫سنتي ستوك‬
‫أعلى من أو يساوي‬
‫‪8.9‬‬ ‫‪3.2‬‬
‫‪ 6000‬سنتي ستوك‬
‫دقة تكرار النتائج من‬
‫مختبرات مختلفة‬
‫‪8.8‬‬ ‫‪3.1‬‬
‫أزفلت شبه صلب عند‬
‫‪5135‬م )‪5275‬ف(‬
‫أزفلت سائل عند ‪560‬م‬
‫) ‪5140‬ف (‬
‫أقل من ‪ 3000‬سنتي‬
‫‪3.0‬‬ ‫‪1.06‬‬
‫ستوك‬
‫من ‪ 3000‬إلى ‪6000‬‬
‫‪9.00‬‬ ‫‪3.11‬‬
‫سنتي ستوك )ب(‬
‫أعلى من أو يساوي‬
‫‪1.00‬‬ ‫‪3.6‬‬
‫‪ 6000‬سنتي ستوك )ب(‬

‫أ – تمثل هـذه الرقام على الترتيب الحدود لنسبة انحراف معياري واحـد )‪ (٪1S‬أو انحرافين )‬
‫‪ (٪D2S‬كما هو مبين في مواصفات الشتو )‪. (R2‬‬
‫ب – مبنية على أساس أن لها درجات حرية تقل عن ‪ 30‬درجة ‪.‬‬
‫جدول )‪ (12‬مدى قبول اختبارات تعيين اللزوجة الحركية‬
‫‪ .4‬المعــايرة ‪:‬‬
‫تتم معايرة مقياس اللزوجة الروتيني باستخدام سوائل اللزوجة القياسية ليتم اختبار سائل اللزوجة _‬
‫قياسا ا من جـدول )‪ _ (3‬له زمن انسياب ل يقـل عـن ‪200‬ث وذلك عنـد درجة حـرارة المعايرة‬
‫وتفضل أن تكون ‪537.8‬م ) ‪5100‬ف ( ويحدد زمن النسياب لقـرب ‪ 0.1‬ثانية ‪ ,‬ثم يحسب‬
‫مقياس اللزوجة )ب( كما يلــي ‪:‬‬
‫ب=ز‪/‬ن‬
‫حيث إن‬
‫ز = لزوجة السـائل القياسي ) سنتي ستوك ( ‪.‬‬
‫ن = زمن النسياب ) ثانيــة ( ‪.‬‬
‫ويلحظ أن ثابت مقياس اللزوجة ل يعتمد على درجة الحرارة لنواع مقاييس اللزوجة التالية ‪:‬‬
‫زيتفوس ذو الذراع المستعرض ‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫ولنتز – زيتفوس )‪ (BS-IP-RF‬ذو النبوبة على شكل حرف )‬ ‫‪.2‬‬
‫‪. (U‬‬
‫ويتميز مقياس اللزوجة للسوائل المعتمة )طراز كانون – فينسك( بأن له حجما ل ثابتا ل للعينة‬
‫التي يتم ملؤها عند درجة حرارة الملء ‪ ,‬فإذا اختلفت درجة حرارة الختبار عن درجة‬
‫حرارة الملء يتم حساب ثابت مقياس اللزوجة كما يلي ‪:‬‬
‫ثابت مقياس اللزوجة )ب( = ب م ) ‪ + 1‬م ) هـ ح – هـ ل (( ‪.‬‬
‫حيث ‪:‬‬
‫ب م = ثابت مقياس اللزوجة عند ملئه واختباره عند نفس درجة الحرارة ‪.‬‬
‫هـ = درجـة الحرارة ‪.‬‬
‫م = معامل يعتمد على درجة الحرارة ‪.‬‬
‫ح ‪ ،‬ل = تشير الولى )ح( إلى درجة حرارة الختبار بينما تشير الثانية )ل( إلى درجـة‬
‫حرارة الملء على الترتيب ‪.‬‬
‫ويحسب الثابت الذي يعتمد على درجة الحرارة باستخدام المعادلـة التــاليـة ‪:‬‬
‫‪4‬ح)ثل–ثح(‬
‫المعامل = ‪ 4‬أ ح ‪ /‬ط ق ‪ 2‬ف‬
‫ــــــــــــــــــ‬
‫=‬
‫ط ق ‪ 2‬ف ث ح ) هـح – هـ ل (‬
‫حيث ‪:‬‬
‫ح = حجم الشحنة ) سم ‪( 3‬‬
‫ق = القطر المتوسط لسطح السائل في الخزان العلوي ‪.‬‬
‫ف = متوسط علـو الضغط المؤثـر ‪.‬‬
‫أ = معامل التمدد الحراري لعينة الختبار بين درجــة حرارة الملء ودرجة حرارة الختبار ‪.‬‬

‫ثا = الكثـافة جم ‪ /‬سم ‪. 3‬‬


‫الرموز السفلية ) ح ‪ ،‬ل ( = كما هو مبين سابقا ‪.‬ل‬
‫إذا استخدم مقياس اللزوجة عند موضع يختلف عن موضع معمل المعايرة فيجب تصحيح‬
‫الثابت )ب( للفرق في عجلة الجاذبية )ع( عند الموضوعين كما يلـي ‪:‬‬
‫ع‪ ×2‬ث‬
‫‪1‬‬
‫ــــــــ‬ ‫ث‪=2‬‬
‫ع‪1‬‬
‫ثا ‪ = 2‬ثابت المعايرة في معمل الختبار ‪.‬‬
‫ثا ‪ = 1‬ثابت المعايرة في معمل المعايرة ‪.‬‬

‫ع ‪ = 2‬عجلة الجاذبية بمعمل الختبار ‪.‬‬


‫ع ‪ = 1‬عجلة الجاذبية بمعمل المعايرة ‪.‬‬
‫ويجب أن تذكر شهادات مقاييس اللزوجة قيمة "ع" في موضع معمل المعايرة ‪ ،‬ويلحظ أن‬
‫الخطأ في تصحيح فعل الجاذبية يؤدي إلى خطأ يساوي ‪. ٪0.2‬‬
‫الحركية التقريبية ) سنتي ستوك (‬ ‫المواصفات القياسيــة‬
‫عند‬ ‫لزيوت اللزوجـة طبقا ا‬
‫عند ‪537.8‬م‬ ‫لمواصفــات الجمعيـة‬
‫‪599‬م‬ ‫عند ‪550‬م‬
‫)‪5210‬‬ ‫) ‪ 5122‬ف (‬ ‫المريكية لختبـار المـواد‬
‫)‪ 5100‬ف (‬ ‫اللزوجة‬
‫ف(‬
‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪60‬‬ ‫د ‪60‬‬
‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪200‬‬ ‫د ‪200‬‬
‫‪32‬‬ ‫‪280‬‬ ‫‪600‬‬ ‫د ‪600‬‬
‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪2000‬‬ ‫د ‪2000‬‬
‫‪-‬‬ ‫‪-‬‬ ‫‪8000‬‬ ‫د ‪8000‬‬
‫‪-‬‬ ‫‪11000‬‬ ‫‪27000‬‬ ‫د ‪30000‬‬
‫جــدول )‪ (13‬المواصفات القياسية لزيوت اللزوجـة‬
‫‪ .5‬معايرة مقياس لزوجة روتيني بمقياس لزوجة قياسي ‪.‬‬
‫يتم اختبار أي زيت بترولي له زمن انسياب ل يقل عن ‪ 200‬ثانية ويختار كذلك مقياس لزوجة‬
‫قياسي معلومة قيمة الثابت "ب" لـه ‪ ،‬فيكون مقياس اللزوجة هـذا هو مقياس اللزوجة الرئيسي الذي‬
‫تمت معايرته بطريقـة " الزيادة أو المضاعفة " باستخدام مقاييس لزوجة ذات أقطار كبيرة على‬
‫التعاقب ابتدا اء بالماء المقطر باعتباره المعيار القياسي الرئيسي للزوجة ‪ ،‬أو مقياس لزوجة روتيني‬
‫من نفس النوع والذي تمت معايرته بالمقارنة بمقياس اللزوجة الرئيسي ‪ ،‬وتوجد مقاييس لزوجة‬
‫معايرة متوفرة عند عدد من الموردين التجاريين ‪.‬‬
‫يركب مقياس اللزوجة القياسي ومقياس اللزوجة المطلوب معايرته‬ ‫‪.1‬‬
‫مع بعضهما البعض بداخل نفس الحمام ثم يحدد زمن انسياب الزيت بالطريقة‬
‫المبينة بالبند السادس ‪.‬‬
‫يحسب الثابت ) ب ( كما يلي‪:‬‬ ‫‪.2‬‬

‫ت‪ ×2‬ب‬
‫‪2‬‬
‫ــــــ‬ ‫ب‪=1‬‬
‫ت‪1‬‬
‫‪.3‬‬
‫ب ‪ = 1‬الثابت ) ب ( لمقياس اللزوجة الروتيني ‪.‬‬
‫ت ‪ = 1‬زمن النسياب بمقياس اللزوجة الروتيني لقرب ‪0.1‬ث‬
‫ب ‪ = 2‬الثابت ) ب ( لمقياس اللزوجة القياسي ‪.‬‬
‫ت ‪ = 2‬زمن النسياب بمقياس اللزوجة القياسي لقرب ‪ 0.1‬ث‬
‫‪7‬ـ ‪1‬ـ ‪ 5‬اللزوجة المطلقة للزفلت ) ‪( Absolute Viscosity of Asphalt‬‬
‫المواصفات الفنية ‪(AASHTO T 202) (ASTM D 2171):‬‬
‫‪ .1‬المجال‬
‫تغطي هذه الطريقة عمليات تحديد اللزوجة المطلقة للزفلت ) البيتومين ( باستخدام مقاييس‬
‫‪ 140‬ف ( وهو يستخدم لمواد ذات لزوجة في حدود من‬ ‫‪ 60‬م ) م‬‫اللزوجة الشعرية بالتفريغ عند م‬
‫‪ 0.036‬إلى ‪ 200.000‬بويز ‪.‬‬
‫ملحوظة ‪:‬‬
‫تناسب هذه الطريقة الستخدام عند درجات حرارة أخرى إل أن الدقة المذكورة محددة للزفلت شبه‬
‫‪ 60‬م ) ‪ 140‬م ف ( ‪.‬‬ ‫الصلب عند م‬
‫‪ .2‬ملخص الطريقة‬
‫يقاس الزمن اللزم لسحب حجم معين من السائل خلل أنبوبة‬ ‫‪.1‬‬
‫شعرية بواسطة التفريغ ‪ ،‬وذلك تحت ظروف متحكم فيها إلى حد ما من حيث‬
‫التفريغ ودرجة الحرارة ‪ ،‬وتحسب اللزوجة المطلقة بالبويز كحاصل ضرب زمن‬
‫النسياب بالثواني في ثابت معايرة مقياس اللزوجة ‪.‬‬
‫ملحوظة ‪:‬‬
‫يقل معدل القص كلما تحرك السائل أعلى النبوبة إل أنه يمكن تغييره باستخدام‬
‫درجات تفريغ مختلفة أو مقاييس لزوجة ذات مقاسات مختلفة ‪ ،‬لذا فإن هذه الطريقة‬
‫مناسبة تماما ا لقياس لزوجة عينة ذات خواص نيوتونية وسوائل غير نيوتونية‬
‫) معقدة (‪.‬‬
‫‪ .3‬التعريفات‬
‫تعتبر اللزوجة المطلقة أو الديناميكية لسائل نيوتوني هي الحتكاك‬ ‫‪.1‬‬
‫الداخلي الذي ينشأ إذا أثرت قوة مماسة مقدارها )‪ (1‬داين على مستويات لها وحدة‬
‫المساحات يفصل ما بينها وحدة المسافات وذلك بسرعة مماسة قدرها وحدة‬
‫السرعات ‪ ،‬وفي هذه الحالة فإن لزوجة السائل تساوي ) ‪ (1‬بويز ‪.‬‬
‫السائل النيوتوني هو السائل الذي يتناسب فيه معدل القص مع إجهاد‬ ‫‪.2‬‬
‫القص وتكون النسبة الثابتة لجهاد القص إلى معدل القص هي لزوجة السائل ‪ ،‬فإذا‬
‫لم تكن هذه النسبة ثابتة كان السائل غير نيوتونى ‪.‬‬
‫‪ .4‬الجهاز والمعدات المستخدمة‬
‫مقياس درجة الحرارة‬ ‫‪.1‬‬
‫مقياس الحرارة الخاص باللزوجة الحركية طبقا ا لمواصفات الجمعية المريكية‬
‫‪ 142.5‬ف ‪ ،‬ويطابق متطلبات مقياس‬ ‫لختبار المواد في حدود من ‪ 137.5‬إلـى م‬
‫درجة الحرارة ‪ 47‬م ف و ‪ 47‬م م المبين بالمواصفـات ‪ ،‬ويمكن استـخدام أي أدوات‬
‫لقيـاس درجات الحرارة شريطـة أن تكون دقتها وحساسيتها تساوي إن لم تزد عن‬
‫تلك القيـم للمقياس المبـين ‪.‬‬
‫لقد تم معايرة مقياس درجة الحرارة المذكورة عند الغمر التام والذي يعني الغمر‬
‫حتى قمة محور الزئبق بينما يكون المتبقي من الساق وغرفة التمدد أعلى مقياس‬
‫درجة الحرارة مكشوفاا لدرجة حرارة الغرفة ‪ ،‬ول يوصى بإجراء الغمر الكلي التام‬
‫لمقياس درجة الحرارة لنه إذا غمرت هذه المقاييس تماما ا فإنه يجب أن تجرى‬
‫تصحيحات كل مقياس على حدة على أساس المعايرة تحت ظروف الغمر التام بعد‬
‫تحديدها ‪ ،‬وإذا غمر المقياس كليا ا في حمام أثناء الستخدام فإن ضغط الغاز بغرفة‬
‫التمدد يكون أعلى أو أقل عنه أثناء عملية المعايرة مما قد يؤدي إلى قراءات عالية‬
‫أو منخفضة على مقياس درجة الحرارة ‪.‬‬
‫الحمام المستخدم‬ ‫‪.2‬‬
‫يعتبر الحمام مناسباا لغمر مقياس اللزوجة إذا ما كانت علمة التوقيت العليا تنخفض‬
‫عن سطح السائل بالحمام بمقدار ل يقل عن ‪ 20‬مم ‪ ،‬وكذلك رؤية كقل من مقياس‬
‫اللزوجة أو مقياس درجة الحرارة بوضوح ‪ ،‬ول بد من التثبيت الجيد لمقياس‬
‫اللزوجة ‪.‬‬
‫كما يجب أن تكون كفاءة التقليب والموازنة بين الفقد في الحرارة والحرارة الداخلة‬
‫‪ 0.03‬م ) ‪±‬‬ ‫بالقدر الذي ل تتغير معه درجة حـرارة سائل الحـمام بأكثر من ‪ ±‬م‬
‫‪ 0.05‬ف ( على امتداد طول مقياس اللزوجة أو ما بين مقياس لزوجة وآخر في‬ ‫م‬
‫مواضيع مختلفة بالحمام ‪.‬‬
‫نظام التفريغ‬ ‫‪.3‬‬
‫يستطيع نظام التفريغ المحافظة على قدر من التفريغ في حدود ‪ 0.5 ±‬مم من‬
‫المنسوب المطلوب على أل يتعدى ‪ 300‬مم زئبق ‪ ،‬ويجب استخدام أنابيب زجاجية‬
‫قطرها الداخلي ‪6.35‬مم )‪4/1‬بوصة ( كما يجب أن تكون جميع المفاصل‬
‫الزجاجية محكمة ضـد تسرب الهواء بحيث ل يبين المانومتر الزئبقي ذو الطرف‬
‫المفتوح والمدرج بأقسام "‪ "1‬مم أي فقد في التفريغ عندما يكون النظام مغلقا ا ‪,‬‬
‫ويمكن استخدام مضخة تفريغ كمصدر للتفريغ ‪.‬‬
‫أداة التوقيت‬ ‫‪.4‬‬
‫تستخدم ساعة إيقاف أو أي أداة توقيت أخرى مدرجة إلى أقسام يعادل القسم الواحد‬
‫منها "‪ "0.1‬ثانية أو أقل وتبلغ دقتها في حدود ‪ ٪0.05‬عند اختبارها عبر فترات‬
‫زمنية ل تقل عن "‪ "15‬دقيقة ‪.‬‬
‫أدوات توقيت كهربائية‬ ‫‪.5‬‬
‫وهي ل تستخدم إل مع دارات كهربائية يتم التحكم في تردداتها بدقة ‪ ٪0.05‬أو‬
‫أفضل ‪.‬‬
‫يمكن أن تؤدي التيارات الكهربائية المتناوبة – ذات الترددات التي يتم التحكم فيها‬
‫تحكما ا متقطعاا وليس بصفة مستمرة كما هو الحال في أغلب مجموعات القدرة‬
‫الشائعة إلى أخطاء جسيمة ‪ ,‬خاصة في حالت فترات التوقيت القصيرة عندما‬
‫تستخدم لتشغيل أدوات التوقيت الكهربائية ‪.‬‬
‫‪ .5‬إعداد العينة‬
‫يتم تسخين العينة مع مراعاة العناية لتجنب التسخين الموضعي الزائد‬ ‫‪.1‬‬
‫حتى تصبح سائلة بالقدر الكافي لصبها وتقلب العينة بين الحين والخر لمساعدة‬
‫النتقال الحراري ولضمـان التجانس ‪ ،‬ويجب أل تتعـدى درجة الحرارة القـصوى‬
‫‪ 100‬م م أو ‪ 180‬مف فوق درجة الطراوة المتوقعة ‪.‬‬
‫ينقل قـدر من العينة ل يقل عن ‪ 20‬ملليتر إلى وعـاء مناسب ثم‬ ‫‪.2‬‬
‫‪ 10‬ف ( ويجرى تقليبها بين الحين والخر‬ ‫‪ ±275‬م‬ ‫‪5.5‬م ) م‬ ‫‪ ± 135‬م‬ ‫يسخن حـتى م‬
‫للحيلولة دون حدوث تسخين موضعي زائد مع مراعاة العناية لعدم حبس هواء‬
‫بالعينة ‪.‬‬
‫‪ .6‬طريقة العمل‬
‫ا‬ ‫ا‬
‫تختلف التفـاصيل المحدودة لعمل الختبار قليل تبعا لنوع مقايس‬ ‫‪.1‬‬
‫اللزوجة ) انظر الشكال ‪ ، (14 , 13 ، 12‬لمعرفة بيانات عن قياس اللزوجة‬
‫المختارة ‪ ،‬وفي جميع الحالت وعلى أي حال تتبع الطريقة العامة المبينة في‬
‫البنـود التية ‪:‬‬
‫‪ 60‬م في حدود ‪±‬‬ ‫‪ 1 – 1 – 6‬يحفـظ الحمام عند درجة حرارة الختبار وهي م‬
‫‪ 0.05‬ف( وتجرى التصحيحات اللزمة إذا لزم ذلك لجميع قراءات‬ ‫‪ 0.03‬م )‪ ±‬م‬ ‫م‬
‫مقياس درجة الحرارة ‪.‬‬
‫‪ 2 – 1 – 6‬يتم اختيار مقياس لزوجة نظيف وجاف يعطي زمن انسياب أكبر من‬
‫‪ 10‬ف ( ‪.‬‬ ‫‪5.5‬م ) ‪ ± 275‬م‬ ‫‪ 60‬ثانية ‪ ،‬ثم يسخن حتى درجة ‪ ± 135‬م‬
‫‪ 3 – 1 – 6‬يمل مقياس اللزوجة بصب العينة المعدة في حدود ‪ 2 ±‬مم من خط‬
‫الملء )هـ( ) انظر الشكال ‪. ( 14 ، 13 ، 12‬‬
‫‪ 4 – 1 – 6‬يوضـع مقياس اللزوجة الممتلئ في فرن أو حمام عند درجة حرارة‬
‫‪ 10‬ف ( لمدة ‪ 2 ± 10‬دقائق لضمان‬ ‫‪ 5.5‬م ) ‪ ±275‬م‬ ‫ثابتة مقدارها ‪ ± 135‬م‬
‫خروج فقاعات الهواء الكبيرة ‪.‬‬
‫‪ 5 – 1 – 6‬ينقل مقياس اللزوجة من الفرن أو الحمام ثم يوضع خلل خمسة‬
‫دقائق في حامل ويضبط مقياس اللزوجة في وضع رأسي داخل الحمام الذي تم‬
‫‪ 60‬م بحيث ل تقل علمة التوقيت العليا عن ‪ 20‬مم‬ ‫ضبط درجة حرارته عند م‬
‫أسفل سطح السائل بالحمام ‪.‬‬
‫‪ 6 – 1 – 6‬يتم إحداث تفريغ قدره ‪ 0.5 ± 300‬مم زئبق في جهاز التفريغ ثم‬
‫يوصل هذا الجهاز بمقياس اللزوجة والصمام المفصلي أو المحبس مغلقا ا بالخط‬
‫الموصل إلى مقياس اللزوجة ‪.‬‬
‫‪ 7 – 1 – 6‬ويبدأ في انسياب الزفلت داخل مقياس اللزوجة بعد انقضاء مدة ‪±30‬‬
‫‪5‬دقائق من بدء وجود مقياس اللزوجة داخل الحمام وذلك بفتـح الصمام المفصلي‬
‫أو المحبس بالخط الموصل لجهاز التفريغ ‪.‬‬
‫‪ 8 – 1 – 6‬يقاس الزمن اللزم لتمر حافة سطح السائل العلوية بين زوجين‬
‫متتابعين لعلمات التوقيت بدقة ‪ 0.1‬ثانية ‪ ،‬ويسجل زمن النسياب الول الذي‬
‫يتجاوز ‪ 60‬ثانية بين زوجين من علمات التوقيت مع ملحظة تعيين زوج‬
‫علمات التوقيت ‪.‬‬
‫يعتبر تنظيف مقياس اللزوجة ذا أهمية قصوى ‪ ،‬ويمكن اتباع أية‬ ‫‪.2‬‬
‫طريقة للتنظيف شريطة الحصول على سطح نظيف جاف في النبوبة ‪ ،‬ويوصى‬
‫باستخدام الطريقة التالية في التنظيف ‪ :‬يزال مقياس اللزوجة من الحمام بعـد انتهاء‬
‫الختبـار ‪ ،‬ويوضع فـي وضع مقلوب في فرن عند درجة حرارة ثابتة قدرها‬
‫‪ 60‬ف ( حتى ينساب الزفلت تماما ا من مقياس اللزوجة‬ ‫‪5.5‬م ) ‪ ±275‬م‬ ‫‪ ±135‬م‬
‫الذي ينظف بعد ذلك جيداا بشطفه عدة مرات بواسطة مذيب مناسب قابل للمتزاج‬
‫تماماا مع العينة ‪ ،‬ثم يعقب ذلك استخدام مذيب متطاير تماما ا ‪ ،‬وتجفف النبوبة‬
‫بإمرار تيار بطيء من الهـواء الجاف المرشح خلل الختناق الشعري لفترة ‪120‬‬
‫ثانية ‪ ،‬أو حتى إزالـة كل أثر للمذيب ‪ ،‬ويراعى تنظيف الجهاز دوريا ا بمحلول‬
‫حمض الكروميك لزالـة الرواسب العضوية ثم يشطف جيداا بالماء المقطر‬
‫والسيتون الخالي من الرواسب ويجفف أخيراا بهواء جاف نظيف ‪.‬‬
‫شكل رقم ) ‪ ( 12‬مقياس اللزوجة الشعري المعدل لكوبر المريكي‬

‫شكل رقم ) ‪ ( 13‬مقياس اللزوجة الشعري بالتفريغ لمعهد الزفلت‬

‫شكل رقم ) ‪ ( 14‬مقياس اللزوجة الشعري بالتفريغ لكانون ماننج‬


‫‪7‬ـ ‪1‬ـ ‪ 6‬الطريقة القياسية لتحديد نقطة الطراوة ‪Softening Point‬‬
‫المواصفات الفنيـة ) ‪. ( AASHTO T - 53‬‬
‫‪ .1‬مقدمة‬
‫ينتقل البيتومين تدريجيا من حالة الصلبة ‪ ،‬ويصبح أكثر طراوة وأقل لزوجة كلما‬ ‫‪.1‬‬
‫ارتفعت درجة الحرارة ضمن مدى واسع من الحرارة ‪.‬‬
‫كلما كانت نقطة الطراوة أعلى قلت حساسية البيتومين للحرارة ‪ ،‬ولذلك تفيد هذه‬ ‫‪.2‬‬
‫التجربة في مقارنة أنواع الزفلت المختلفة ‪ ،‬وهذا يساعد على تصنيف أنواع‬
‫البيتومين ‪ ،‬وتعطينا فكرة عن ميل البيتومين للنسياب عند درجات الحرارة المرتفعة‬
‫عندما يوضع على الطرق ‪.‬‬
‫تفيدنا هذه الطريقة في السيطرة على إنتاج البيتومين في محطات التكرير وفي إنتاج‬ ‫‪.3‬‬
‫البيتومين المعرض للهواء ‪ ،‬كذلك فإن للتجربة أهمية خاصة في الطبقات السميكة من‬
‫البيتومين والبيتومين المستعمل لملء الفواصل والشقوق ودهان السطح حيث إن‬
‫نقطة الطراوة العالية تعني عدم انسياب البيتومين أثناء وبعد الستعمال ‪.‬‬
‫تعطي هذه التجربة تعيين نقطة الطراوة للزفلت في مدى يتراوح من ‪ 30‬إلى ‪175‬مم‬
‫باستخدام جهاز الحلقة والكرة في حمام ساخن به محلول اليثيلين جليكول ‪.‬‬
‫‪ .2‬الجهاز‬
‫حلقات من النحاس تـوافق البعـاد المبينـة في الشكل رقم ) ‪15‬ـ أ ( ‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫كرة من الصلب بقطر ‪ 9.5) 8/3‬مم ( وتزن ‪0.05 ±3.5‬جم ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫دليل مصنوع من النحاس لتحـديد المركز للكرة كما هو مبين بالشكل رقم ) ‪ 15‬ـ‬ ‫‪.3‬‬
‫ب(‪.‬‬
‫حمـام ذو سعـة ‪800‬مليليتر من نوع الكأس الثابت وبزجاج مقاوم للحرارة ‪.‬‬ ‫‪.4‬‬
‫حامل الحلقـة ) شكل رقم ‪ 15‬ـ جـ (‪.‬‬ ‫‪.5‬‬
‫‪ 1 – 5‬تثبت الحلقـات في وضـع أفقـي بحيث يكـون أسفـل الحلقـات علـى ارتفـاع ‪"1‬‬
‫‪25.4 ) " 003 ±‬مم ‪ 0.8 ±‬مم ( فوق السطح العلوي للوح السفلي ويجب أن تترك‬
‫مسـافـة مقدارها ‪12.7‬مم ) ‪ ( " 0.5‬على القل و ‪19.1‬مم ) ‪ ( " 0.75‬على‬
‫الكثـر بين السطح السفل من اللوح السفلي وقاع الحمام ‪.‬‬
‫ا‬
‫‪ 2 – 5‬يعلق مقياس الحرارة بحيث يكون قاع النتفاخ مستــويا مع قاع الحلقـات‬
‫ويكـون على مسافة ‪127 ) " 05‬مم ( من الحلقات من غير لمسها ‪.‬‬
‫مقيـاس الحـرارة المستخدم لقياس درجـة التطريـة للمـادة البيتومينيـة يكـون لـه مدى‬ ‫‪.6‬‬
‫من – ‪51‬م إلـى ‪5175‬م أي من ‪520‬ف إلـى ‪5250‬ف ‪.‬‬
‫حمـام السـوائل – أيثلين جليكول ذو درجـة غليـان بين ‪ 5193‬م و ‪5204‬م ‪.‬‬ ‫‪.7‬‬
‫‪ .3‬العينات‬
‫يتم تسخين البيتومين مع التحريك لمنع التسخين الموضعي حتى يصبح سائلا يمكن‬ ‫‪.1‬‬
‫سكبه ‪ ،‬ويجب أل يسخن الزفلت السمنتي أكثر من ‪100‬مم أعلى من نقطة الطراوة‬
‫المتوقعة ‪ ،‬و أل يستمر التسخين أكثر من ‪ 30‬دقيقة فوق لهب أو ساعتين في فرن مع‬
‫تجنب حدوث فقاعات هوائية ‪.‬‬
‫توضع الحلقات فوق سطح صلب مطلي بالجلسرين أو أي مادة مناسبة لمنع اللتصاق‬ ‫‪.2‬‬
‫وتمل الحلقات بالبيتومين حتى يصل إلى مستوى أعلى من حافة الحلقة ‪ ،‬ثم تبرد‬
‫العينات في الهواء لمدة نصف ساعة ‪ ،‬ثم يزال الزفلت الزائد بالسكين ‪ ،‬ويجب أن‬
‫ينتهي العمل خلل أربع ساعات ‪.‬‬
‫شكل رقم ) ‪ ( 15‬جهاز درجة التطرية للزفلت‬

‫مــم‬ ‫بوصـة‬
‫‪0.3 ± 23‬‬ ‫‪0.01 ± 0.91‬‬ ‫‪A‬‬
‫‪0.3 19.8±‬‬ ‫‪0.01 ± 0.78‬‬ ‫‪B‬‬
‫‪0.3 ± 19.1‬‬ ‫‪0.01 ± 0.75‬‬ ‫‪C‬‬
‫‪0.3 ± 15.9‬‬ ‫‪0.01 ± 0.63‬‬ ‫‪D‬‬
‫‪0.3 ± 4.4‬‬ ‫‪0.01 ± 0.17‬‬ ‫‪E‬‬
‫‪0.3 ± 2‬‬ ‫‪0.01 ± 0.08‬‬ ‫‪F‬‬
‫‪0.4 ± 6.4‬‬ ‫‪0.02 0.25±‬‬ ‫‪G‬‬
‫‪0.3 ± 3.6‬‬ ‫‪0.01 0.14±‬‬ ‫‪H‬‬
‫‪0.3 ± 2.8‬‬ ‫‪0.01 ± 0.11‬‬ ‫‪I‬‬
‫شكل ) ‪ – 15‬أ ( حلقة بحواف‬

‫مــم‬ ‫بوصـة‬
‫‪ ) 0.91‬ملحوظة ‪ ) 23.1‬ملحوظة‬
‫‪A‬‬
‫ب(‬ ‫ب(‬
‫‪ ) 0.78‬ملحوظة‬
‫‪ ) 9.6‬ملحوظة جـ(‬ ‫‪B‬‬
‫جـ (‬
‫‪0.3 ± 1.5‬‬ ‫‪0 .02 ± 0.06‬‬ ‫‪C‬‬
‫‪0.3 ± 24.6‬‬ ‫‪0.01 ± 0.97‬‬ ‫‪D‬‬
‫‪0.5 ± 0.8‬‬ ‫‪0.02 0.03±‬‬ ‫‪E‬‬
‫‪0.5 ± 3‬‬ ‫‪0.02 ± 0.12‬‬ ‫‪F‬‬
‫‪0.3 ± 1.5‬‬ ‫‪0.01 ± 0.06‬‬ ‫‪G‬‬
‫‪0.3 ± 4.8‬‬ ‫‪0.01 ± 0.19‬‬ ‫‪H‬‬
‫‪0.3 ± 4.3‬‬ ‫‪0.01 ± 0.17‬‬ ‫‪I‬‬
‫شكل ) ‪ – 15‬ب (‬
‫دليل لتحديد مركز الكرة‬

‫شكل ) ‪ – 15‬جـ ( حامل الحلقة‬

‫مـــم‬ ‫بوصــة‬
‫‪ ) 0.75‬ملحوظة أ ‪ ) 19.1‬ملحوظة‬
‫‪A‬‬
‫أ(‬ ‫(‬
‫‪0.5 23.9±‬‬ ‫‪0.02 0.94±‬‬ ‫‪B‬‬
‫‪0.5 ± 76.2‬‬ ‫‪0.02 ± 3‬‬ ‫‪C‬‬
‫‪0.5 ± 5.6‬‬ ‫‪0.02 0.22±‬‬ ‫‪D‬‬
‫‪0.5 ± 5.6‬‬ ‫‪0.02 ± 0.22‬‬ ‫‪E‬‬
‫‪0.5 ± 66.5‬‬ ‫‪0.02 2.62±‬‬ ‫‪F‬‬
‫ملحوظة )أ( هذا القطر يكون أكبر بدرجة طفيفة ) تقريبا ا ‪ 0.05‬مم ( عن البعد ‪ C‬الشكل )‪-15‬‬
‫أ( حلقة بحواف – حتى يسمح إدخال الحلقة في المجموعة النهائية وتكون فقاعة مقياس الحرارة في‬
‫حدود ) ‪12.7‬مم ( ولكن ل تلمس دليل تحديد المركز للكرة ‪.‬‬
‫ملحوظة )ب(‪:‬هـذا القطر يكون أكبر بدرجة طفيفة )تقريبا ا ‪ 0.05‬مم ( عن البعد ‪ A‬للشكل )‪-15‬أ(‬
‫حلقة بحواف حتى تنـزلق على الحلقة ‪.‬‬
‫ملحوظة )جـ( ‪ :‬هذا القطر يكون أكبر بدرجة طفيفة ) تقريبا ا ‪ 0.05‬مم( عن ) ‪9.6‬مم ( حتى يسمح‬
‫بوضع وتحديد مركز الكرة الصلبة ‪.‬‬

‫‪ .4‬طريقة الفحص‬
‫توضع الحلقات الحاويـة للعينات فـوق القطعة المخصصة لحملها ‪،‬‬ ‫‪.1‬‬
‫ويوضع فوقها الحلقات ) القطع ( التي تبقي الكرة فوق الزفلت في المركز وتغمر‬
‫المجموعة في حمام من سائل اليثيلين جليكول) ‪ (Ethyleneglycol‬وبعمق‬
‫يتراوح بين ‪ 108 – 100‬ملم بشكل يبعد أسفل اللوحة السفلى مسافة تتراوح بين‬
‫‪ 37 – 25‬ملم من قاع الوعاء ويوضع ميزان الحرارة في منتصف الوعاء رأسيا ا‬
‫حتى يصل إلى مستوى الحلقات دون أن يلمس الحلقات أو اللوحة ‪.‬‬
‫تثبت درجة الحرارة للحمام عند ‪1 ± 4‬مم لمدة ‪ 15‬دقيقة ‪.‬‬ ‫‪.2‬‬
‫توضع الكرات فوق عينات الزفلت ضمن الحلقات التي تبقي‬ ‫‪.3‬‬
‫الكرات في مركز العينة ‪.‬‬
‫ابدأ التسخين بحيث ترتفع درجة الحرارة تدريجيا ا بمعدل ‪0.5 ± 5‬مم‬ ‫‪.4‬‬
‫كل دقيقة ‪ ،‬ول يجوز عمل معدل لرتفاع الحرارة على مدى زمن التجربة ‪ ،‬و‬
‫تلغى أي تجربة ل يتم التحكم فيها بالحرارة بالمعدل المطلوب بعد مرور ‪ 3‬دقائق ‪.‬‬
‫ويستمر التسخين للكرات والعينة حتى تبدأ العينة بالنسياب والهبوط ‪ ،‬وعندما‬
‫تلمس العينة اللوحة السفلية تسجل درجة الحرارة ‪ ،‬وقد تلمس أحد الكرات اللوحة‬
‫قبل الخرى فإذا كان الفرق بين الحرارة التي سجلت لتلمس الكرة الولى‬
‫والحرارة التي سجلت للثانية أعلى من درجة مئوية تعاد التجربة ‪.‬‬
‫ـ ‪ 2‬اختبارات الخلطات الزفلتية المستخدمة في الرصف ‪7‬‬
‫‪ :‬وتشمل التي‬
‫‪1.‬‬ ‫‪ .‬الطريقة القياسية لخذ عينات ممثلة للخلطات الزفلتية‬
‫‪2.‬‬ ‫الطريقة القياسية لستخلص الزفلت من الخلطات الزفلتية وتحديد مكوناتها‬
‫‪ ) .‬تحليل الخلطة الزفلتية (‬
‫‪3.‬‬ ‫الطريقة القياسية لتحديد الوزن النوعي لعينات خلطة أزفلتية مدموكة باستعمال‬
‫‪ .‬العينات المشبعة والمجففة السطح من الخارج‬
‫‪4.‬‬ ‫‪ .‬الطريقة القياسية لتحديد الوزن النوعي القصى للخلطات الزفلتية الغير مدموكة‬
‫‪5.‬‬ ‫الطريقة القياسية لفحص مقاومة الخلطات الزفلتية للنسياب اللدن باستعمال جهاز‬
‫‪.‬مارشال‬
‫ـ ‪2‬ـ ‪ 1‬الطريقة القياسية لخذ عينات ممثلة للخلطات الزفلتية المستخدمة في الرصف ‪7‬‬
‫) ‪ :( AASHTO T 40-72‬المواصفـة الفنيـة‬
‫‪1.‬‬ ‫مقدمة‬
‫هذه الطريقة تحدد أسلوب أخذ العينات للخلطات الزفلتية المستخدمة في الرصف وكذلك مواد‬
‫الخلطة ‪ ،‬وهذه العينات يمكن استخدامها كعينة ممثلة للخلطة الزفلتية وكذلك لتحديد التغير الدوري‬
‫‪ .‬في خواص الخلطة وذلك بهدف ضبط الجودة‬
‫‪2.‬‬ ‫اختيـار العينة‬
‫إن طريقة أخذ عينات ممثلة للمواد له نفس أهمية إجراء الختبارات للمواد ‪ ،‬ويجب اتخاذ كل‬
‫الحتياطات اللزمة للحصول على عينات ممثلة للخلطات الزفلتيـة ‪ ،‬فمثلا يجب تفادي حدوث‬
‫‪ .‬انفصال للمواد بين الركام الخشن وبين المواد الناعمة للخلطة الزفلتية‬
‫كما يجب اتخاذ الحتياطات لمنع حدوث أي تلوث للعينات بواسطة الغبار أو أي مواد غريبة أخرى‬
‫‪.‬‬
‫عينات الخلطة الزفلتية التي تستخدم كعينات قبول أو رفض لغرض التحقق من مطابقة مواد التنفيذ‬
‫للمواصفات يجب أن تختار بواسطة مهندس ممثل للمالك أو من يمثله وذلك طبقا ا للخطوات المتبعة‬
‫‪ .‬لذلك‬
‫‪3.‬‬ ‫حجم العينات‬
‫تعتمد كمية العينة على المقاس السمي الكبر للحصى ) الركام ( والجدول التي يوضح أقل كمية‬
‫‪ :‬مطلوبة‬

‫أقل وزن‬ ‫أقل مساحة‬


‫المقاس‬
‫للعينة غير‬ ‫للخلطة المدموكة‬
‫السمـي الكبر‬
‫المدموكة‬
‫ملم‬
‫) كجم (‬ ‫سم ‪2‬‬
‫‪50‬‬ ‫‪16‬‬ ‫‪1450‬‬
‫‪37.5‬‬ ‫‪11‬‬ ‫‪950‬‬
‫‪25‬‬ ‫‪9‬‬ ‫‪950‬‬
‫‪19‬‬ ‫‪7‬‬ ‫‪650‬‬
‫‪12.50‬‬ ‫‪5‬‬ ‫‪400‬‬
‫‪9.50‬‬ ‫‪4‬‬ ‫‪250‬‬
‫‪4.75‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪250‬‬
‫‪2.38‬‬ ‫‪2‬‬ ‫‪250‬‬
‫‪4.‬‬ ‫جدول رقم ) ‪ ( 14‬يوضح أقل وزن ومساحة للعينة باعتبار مقاس الركام‬
‫‪5.‬‬ ‫‪ :‬العينات الممثلة المأخوذة عند أماكن النتاج‬
‫‪ (SHOVEL /‬الخلطة التي يتم تفريغهــا من الخلطــة يجب أن تؤخذ من كومة بواسطة مغــرفة‬
‫وذلك من أسفل إلى أعلى وذلك عند نقطتين تفصلهما زاوية مقدارها ‪180‬درجة ‪SCOOP ) ،‬‬
‫ويتم تجزئة العينة بعد ذلك إلى الوزن المطلوب بإعادة الخلط ثم التقسيم ‪ ،‬وإذا كانت العينة تمثل أكثر‬
‫من خلطة فإن العينة يجب أن تؤخذ عند أوقات منتظمة من الخلطات المتعاقبة طبقا ا لما ذكر أعله‬
‫عند أخـذ العينة وتوضع في إناء مناسب ‪ ،‬وعند جمع العينات من خلطات مختلفة فإنها تخلط ثم تقسم‬
‫على سطح ناعم ونظيف ‪ ,‬وفي بعض الحيان فإن العينة المأخوذة تحتاج إلى التدفئة وذلك لتسهيل‬
‫عملية إعادة الخلط والتقسيم ‪ ،‬ولكن يجب اتخاذ الحتياطات لتفادي زيادة التسخين لي جزء من‬
‫‪ .‬العينة ‪ ،‬ويتم التسخين بالقدر الكافي فقط لجعل الخليط أكثر سهولة عند الخلط‬
‫إذا كان الغرض من العينة هو ضبط النتاج الخاص بالخلطة فإن العينة ل تخلط ولكن يتم أخذها‬
‫‪ .‬بمفردها‬
‫العينات المأخوذة من الكوام الحتياطية يجب أن تؤخذ بواسطة مزج كميات متساوية من المخلوط *‬
‫ويتم ‪ (Stock Pile) ،‬مأخوذة من حفر محفورة في نقاط مختلفة عند أعلى ووسط وقاع الكومة‬
‫‪ .‬تجزئة العينة إلى الحجم المطلوب للعينات الممثلة للخلطـات‬
‫‪6.‬‬ ‫‪ :‬العينـات المماثلــة المأخـوذة أثنـاء الرصف‬
‫يجب أن ل يقـل حجم العينـة المأخـوذة من موقـع تم رصفـه ) إعادة أخذ العينة من وراء الفرادة‬
‫ولغرض تحديد خواص الخلطة عن المساحة المذكورة في جدول رقم )‪ , (14‬ويجب ‪( PAVER‬‬
‫أن تمتد إلى كامل عمق طبقة الرصف ‪ ،‬ويجب أن ليقل عدد العينات عن عينة واحدة لكل رصف‬
‫يومي ‪ .‬كما يجب أن‬

‫تقطع العينة بالطريقة المناسبة والتي تسمح بأقل تأثير على كثافة العينة ‪ ،‬ويجب المحافظة على شكل‬
‫‪ .‬العينة المأخوذة أثناء النقل وذلك بحمايتها ودعمها‬
‫‪7.‬‬ ‫‪ .‬العينات الممثلة المأخوذة من الخلطات المخلوطة بنفس الموقع‬
‫يجب أن تؤخذ عينات من الخلطات التي يتم خلطها بالموقع ) موقع الرصف( ‪ ،‬وذلك لغرض تحديد‬
‫‪ .‬الخواص الفيزيائية للخلطة وتحديد نسبة البيتومين وذلك بعد خلط البيتومين جيداا مع المواد‬
‫وإذا كانت الخلطة على هيئة أكوام فتؤخذ عينة واحدة كل ‪150‬م طولي وتختبر لوحدها ‪ ،‬وتؤخذ‬
‫العينات بعد أن تتم تسوية الكومة عند نقطة واحدة إلى طبقة واحدة بسمك حوالي ‪0.3‬م ‪ ،‬ويتم أخذ‬
‫عينات من ثلثة أماكن مختلفة لغرض أخذ الكمية الكافية ‪ ،‬وإذا كانت الخلطة قد تمت تسويتها في‬
‫الطريق فإن العينة تؤخذ كل ‪150‬م طولي ‪ ،‬وإذا أريد أخذ عينات إضافية من الخلطة للتأكد من‬
‫تجانسها فإنها تؤخذ كل ‪150‬م طولي وعلى بعد ‪0.6‬م من مسافة الرصف ‪ ،‬وتتخذ الحتياطات‬
‫‪ .‬لتفادي قطع مواد من طبقة الساس أو تحت الساس الموجودة أسفل طبقة الزفـلت‬
‫‪ .‬ـ ‪ 2‬ـ ‪ 2‬الطريقة القياسية لستخلص الزفلت من الخلطات الزفلتية وتحديد مكونات الخلطة ‪7‬‬
‫‪1.‬‬ ‫‪ :‬مقدمة‬
‫تحدد هذه التجربة تعيين كمية الزفلت ) البيتومين ( الموجودة في الخلطات الزفلتية الساخنة‬
‫ولعينات الزفلت المستعملة على الطرق ‪ ،‬وتجرى كذلك تجربة التدرج الحبيبي للركام بعد‬
‫استخلص الزفلت ‪ ,‬وتستعمل هذه الطريقة من أجل تحديد مطابقة الخلطات للمواصفات وتقويمها‬
‫‪ .‬وضبط الجودة‬
‫‪2.‬‬ ‫‪ :‬الجهزة‬
‫جهـاز الستخلص مؤلف من وعاء له غطاء محكم ويدور بسرعة ‪1.‬‬
‫قصوى مقدارها ‪3600‬دورة في الدقيقة ‪ ،‬ويتم التحكم بالسرعة يدويا ا أو بتحديد‬
‫السرعة مسبقا ا ‪ ،‬ويوجد فتحة في الوعاء لخروج السائل مع مدرج لجمع السائل‬
‫‪ .‬الخارج من الوعاء‬
‫ورق ترشيح على هيئة حلقات بمقاس الوعاء سمكه‪ .‬بوصة ‪2. 0.005‬‬
‫‪0.05‬‬
‫فرن درجة ‪‬مم ‪ ،‬ميزان ‪ ،‬ولوحة تسخين كهربائية ‪ ،‬ومخبار مدرج ‪3. 5‬‬
‫حرارته ‪200-100 110‬ملم ‪ ،‬وبوتقة للحرق سعتها ‪125‬ملم ‪ ،‬ووعاء تجفيف‬
‫‪ .‬محكم الغلق ‪ ،‬ومناخل قياسية‬
‫‪3.‬‬ ‫‪ :‬المحاليل‬
‫‪ . Trichloroethelene‬محلول الترايكلورو أيثيلين ‪1.‬‬
‫‪ ((NH4) 2 Co3).‬محلول كربونات المونيوم ‪2.‬‬

‫شكل رقم )‪ (16‬وعاء جهاز الستخلص‬


‫‪4.‬‬ ‫‪ :‬تحضير العينة‬
‫إذا كانت الخلطة غير لينة لنتمكن من تقسيمها بالمسطرين أو السكينة توضع في الصينية وتسخن‬
‫‪ .‬حتى يمكن تفكيكها‬
‫‪ .‬تقسم العينة بالتربيع حتى نحصل على كمية مناسبة للفحص في حدود الجدول المرفق‬

‫المقاس السمي‬ ‫أقل وزن للعينة‬


‫الكبر للركام )ملم(‬ ‫)كجم(‬
‫‪37.500‬‬ ‫‪4.00‬‬
‫‪25.00‬‬ ‫‪3.00‬‬
‫‪19.00‬‬ ‫‪2.00‬‬
‫‪12.500‬‬ ‫‪1.50‬‬
‫‪9.500‬‬ ‫‪1.00‬‬
‫‪4.75‬‬ ‫‪0.500‬‬
‫‪5.‬‬ ‫إذا كانت العينة بها رطوبة نسبتها أكبر من ‪ ٪0.1‬فإنه يتم حساب محتوى الرطوبة ‪،‬‬
‫وبعد ذلك تؤخذ عينة يكون وزنها حسب المقاس الكبر السمي للركام كما هو مذكور بالجدول‬
‫‪ .‬السابق وتوضع في إناء جهاز الستخلص‬
‫تغمر العينة الموجودة بالناء بمحلول الترايكلورو أيثيلين وتترك لمدة ل تزيد عن ساعة حتى يتحلل‬
‫المزيج ‪ ،‬ويوضع الناء والمحلول والعينة في الجهاز ‪ ،‬وتوضع ورقة الترشيح بعد وزنها على فوهة‬
‫‪ .‬الناء ‪ ،‬ويتم وضع الغطاء بإحكام ‪ ،‬ويوضع مخبار تحت فتحة التصريف‬
‫يدار الجهاز ببطء في البداية ‪ ،‬ثم تزاد سرعته تدريجيا ا حتى تصل السرعة إلى ‪ 3600‬دورة في‬
‫الدقيقة ‪ ،‬حتى يتوقف انسياب المحلول من الجهاز ‪ ،‬ثم يوقف الجهاز ‪ ،‬وتوضع ‪200‬ملم من‬
‫المحلول ‪ ،‬وتعاد التجربة عدة مرات حتى يصبح السائل الـخارج من الجهاز مثل لون القش الفـاتح )‬
‫‪ .‬يكون السائل نظيفا ا(‬
‫يفتح الجهاز ‪ ،‬وترفع ورقة الترشيح ‪ ،‬وتجفف في الهواء ‪ ،‬ثم توضع في فرن تجفيف درجة حرارته‬
‫‪100 .‬مم وتعاد المواد العالقة بورقة الترشيح إلى الركام في الناء‬
‫توضع محتويات الناء في الصينية ‪ ،‬وتجفف بحمام بخاري ‪ ،‬ثم توضع بالفرن أو على اللوحة‬
‫الساخنة في درجة حرارة ‪110‬مم ‪5 ±‬مم حتى ثبات الوزن ‪ ،‬ويكون وزن الركام بعد استخلص‬
‫‪ .‬الزفلت )و ‪ (3‬يساوي وزن الركام في الصينية ‪ +‬الزيادة في وزن ورقة الترشيح‬
‫ف ‪ ،‬و ليكن )ح ‪ (2‬ثم‬ ‫يتم تسجيل حجم المحلول الذي تجمع في المخبار المدرج بعد تحريكه بشكل كا ز‬
‫يؤخذ منه ‪100‬ملم إلى بوتقة الحرق بعد أن يتم تحديد وزنها فارغاا ‪ ،‬وتجفف المحتويات في البوتقة‬
‫على لوحة معدنية ويحرق الباقي على درجة ‪ 600 – 500‬مم ‪ .‬ثم تبرد وتوزن ويضاف ‪ 5‬ملم من‬
‫محلول كربونات المونيوم المشبع لكل جرام من الرماد ‪ ،‬ويترك ليذوب لمدة سـاعة في درجة‬
‫حرارة الغرفة ‪ ،‬ثم يجفف في درجة حرارة ‪100‬مم حتى ثبات الوزن ‪ ،‬ثم يبرد ويحسب وزن الرماد‬
‫‪ :‬وتحسب كتلة المواد الصلبة في الخلصة )و ‪ (4‬كما يلي‬
‫ح‪1‬‬
‫وزن الرماد = )جم( )و ‪(4‬‬
‫ـــــ‬
‫×‬
‫ح ‪-1‬ح ‪2‬‬
‫‪6.‬‬

‫‪ :‬حيث‬
‫‪ .‬ح ‪ = 1‬حجم المحلول الكلي‬
‫‪ .‬ح ‪ = 2‬حجم المحلول بعد أخذ العينة ‪ ،‬أي أن ح ‪ – 1‬ح ‪ 2‬هي الحجم الذي تم أخذه‬
‫الحسابات‬
‫و‪ – 1‬و‪ ) – 2‬و‪ + 3‬و‪( 4‬‬
‫= ) ‪ ( ٪‬تحسب نسبة الزفلت في العينة‬ ‫ـــــــــــــــــــــــــــــ‬
‫و‪ – 1‬و‪2‬‬
‫‪7.‬‬

‫‪ :‬حيث‬
‫‪ .‬و ‪ = 1‬وزن عينة الخلطة المستعملة للفحص‬
‫‪ .‬و ‪ = 2‬وزن الماء في العينة‬
‫‪ .‬و ‪ = 3‬وزن الركام في إناء جهاز الستخلص ‪ +‬الزيادة في وزن ورقة الترشيح‬
‫‪ .‬و ‪ = 4‬وزن المواد الصلبة في المحلول ) والتي تم حسابها أعله (‬
‫ـ ‪2‬ـ ‪ 3‬الطريقة القياسية لتحديد الوزن النوعي لعينات خلطة أزفلتية مدموكة باستعمال العينات المشبعة ‪7‬‬
‫‪ .‬المجففة السطوح من الخارج‬
‫) ‪ : (AASHTO T-166-78 , ASTM D 2726‬المواصفات الفنية‬
‫‪1.‬‬ ‫مقدمة‬
‫يتم في هذه الطريقة تحديد الوزن النوعي لعينات خلطة أزفلتية مدموكة ‪1.‬‬
‫في المختبر أو عينات مأخوذة من الموقع بعد الرصف ‪ .‬ويتم تحديد الوزن النوعي‬
‫)‪ (VMA‬لعينات المختبر وكذلك حساب نسبة الفراغات الهوائية وفراغات الحصى‬
‫وهذه العينات يتم تحضيرها كما هو مذكور في تجربة مارشال ) أما العينات ‪.‬‬
‫المأخوذة من الموقع فيتم تحديد الوزن النوعي لها كما يتم تحديد كفاءة الدمك في‬
‫‪ .‬الموقع وذلك بإيجاد نسبة الدمك لعينات الرصف (‬
‫تستخدم هذه الطريقة لتحديد الوزن النوعي لعينات خلطة أزفلتية مدموكة ‪2.‬‬
‫مسامية أو ذات مسامات متصلة ) فراغات ( وذلك بوزنها في الهواء ثم وزنها في‬
‫‪ .‬الماء عند درجة حرارة ‪25‬مم وتحديد حجمها‬
‫‪2.‬‬ ‫‪ :‬الجهاز‬
‫ميزان مزود بوسيلة لتعليق العينة وغمرها في حوض ماء حيث يحدد وزنها وهي في الهواء ‪-‬‬
‫‪ .‬ووزنها وهي مغمورة بالماء‬
‫حمام ماء لغمر العينات مع وجود وسيلة تصريف لكي ينسكب الماء الزائد عند غمر العينات حتى ‪-‬‬
‫‪ .‬يكون ارتفاع الماء ثابتا ا‬
‫‪3.‬‬ ‫العينات‬
‫كما ذكر فالعينات إما أن تكون محضرة لختبار مارشال أو عينات مأخوذة من الرصف على ‪-‬‬
‫شرط أن يكون قطر العينة أربعة أضعاف أقصى مقاس لحبيبات الحصى ‪ ،‬ول يقل سمكها عن‬
‫‪ ×1.5‬أقصى مقاس للحبيبات ‪ ،‬ويجب أن تكون العينات غير مشوهة ول تحتوي على مواد غريبة‬
‫مثل بقايا من طبقة أزفلت لصقة أو تراب ‪ ،‬وإذا كانت العينة تحتوي على طبقات سطحية وطبقات‬
‫‪ .‬أساس فيمكن فصل الطبقات المختلفة بواسطة المنشار‬
‫‪4.‬‬ ‫‪:‬الطريقة‬
‫‪ : -‬هناك عدة طرق لتحديد الوزن النوعي لعينات الزفلت المدموكة وسيتم هنا توضيح طريقتين‬
‫‪ : -‬الطريقة الولى ‪1.‬‬
‫‪1.‬‬ ‫إذا كانت العينات تحوي ماء يتم غمرها في حمام‬
‫مائي عند درجة حرارة ‪25‬مم لمدة ‪ 5-3‬دقائق ثم توزن وهي‬
‫مغمورة بالماء وليكن الوزن )ج( ‪ ،‬وإذا اختلفت حرارة العينة‬
‫عن حرارة الحمام بأكثر من ‪ 2‬مم تبقى مغمورة بالماء لمدة ‪-10‬‬
‫‪ 15‬دقيقة قبل الوزن ‪ .‬تخرج العينة من الماء ويعاد وزنها‬
‫وتمسح بقطعة قماش لتجفيف سطحها الخارجي ويتم وزنها في‬
‫الهواء وليكن )ب( ‪ ،‬ثم تجفـف العينة فـي فـرن درجة حرارته‬
‫‪ 110.‬مم تقريبا ا لمدة ‪ 24 – 15‬ثم تبرد وتوزن وليكن وزنها )أ(‬
‫‪2.‬‬ ‫إذا كانت العينات جافة كتلك التي تحضر لتجربة‬
‫مارشال توزن أولا في الهواء بعد أن تكون قد بقيت ساعة في‬
‫ثم تغمر في ماء درجة حرارته ‪ (A) ،‬الهواء ‪ ،‬وليكن الوزن‬
‫‪25‬مم لمدة ‪ 5 – 3‬دقائق ‪ ،‬ثم توزن وهي مغمورة بالماء ‪ ،‬ليكن‬
‫وتخرج من الحمام وتمسح بقطعة قماش وتوزن و )‪ (C‬وزنها‬
‫‪ (B).‬ليكن وزنها‬
‫‪ :‬يمكن حساب الوزن النوعي كالتي ‪1-‬‬
‫) ‪ = A/( C - B‬الوزن النوعي للعينة‬
‫‪ :‬حيث‬
‫وزن العينة الجافة في الهواء = ‪A‬‬
‫وزن العينة ذات السطح الجاف = ‪B‬‬
‫وزن العينة في الماء = ‪C‬‬

‫= ‪ ٪‬نسبة الفراغات الهوائية‬ ‫الوزن النوعي النظري القصى – الوزن النوعي للعينة‬
‫الوزن النوعي النظري القصى‬
‫‪3.‬‬
‫‪ : -‬الطريقـة الثـانيـة ‪2.‬‬
‫)‪ ( Paraffin Coated Specimen‬عينة مغلفة بالبرافين‬
‫‪1.‬‬ ‫وذلك ‪ (A) .‬يتم تـحديد وزن العينة الجافة وليكن‬
‫بعد تجفيفها في درجة حرارة ‪560‬م ‪55 ±‬م وتركها في الهواء‬
‫‪ .‬لمدة ساعتين‬
‫‪2.‬‬ ‫يتم تغليف جميع أسطح العينة المغلفة والتأكد من‬
‫تغطية جميع المسامات بها بالبرافين المذاب ‪ ،‬ثم تترك العينة‬
‫لتبرد في الهواء في درجة حرارة الغرفة لمدة ‪ 30‬ثانية ‪ ،‬ثم يتم‬
‫‪ (D) .‬وزنها وليكن‬
‫‪3.‬‬ ‫يتم وزن العينة المغلفة في ماء درجة حرارته‬
‫‪51 ± 25 (E) .‬م ‪ ،‬وليكن وزن العينة‬
‫‪4.‬‬ ‫‪ ( Specific‬يتم تحديد الوزن النوعي للبرافين‬
‫عند درجة حرارة ‪51 ± 525‬م ‪Gravity of Paraffin ) ،‬‬
‫‪ (F) .‬وليكن‬
‫‪5.‬‬ ‫الحسابات‬

‫= الوزن النوعي للعينـة‬

‫‪ :‬حيث‬
‫‪ .‬وزن العينـة الجافة في الهـواء ) جم ( = ‪A‬‬
‫‪ .‬وزن العينة الجافة بالضافة للبرافين في الهواء ) جم ( = ‪D‬‬
‫‪ .‬وزن العينة الجافة بالضافة للبرافين في الماء ) جم ( = ‪E‬‬
‫‪ .‬الوزن النوعي للبرافين عند درجة حرارة ‪51 ± 25‬م = ‪F‬‬
‫يتم تصحيح الوزن النـوعي إذا كـانت درجة حرارة الحمـام المـائي تختلف اختـلفا ا كبيراا عن ‪525‬م‬
‫‪ :‬وذلك حسب المعادلة التالية ‪ ASTM D 2726 ) ,‬انظر المواصفة (‬
‫) ‪R = Δt * KS * ( B - C‬‬
‫‪ :‬حيث‬
‫) ‪ ( Correction‬التصحيح = ‪R‬‬
‫الفرق بين درجة حرارة ‪25‬مم ودرجة حرارة الحمام = ‪Δt‬‬
‫معامل التمدد الحراري التكعيبـي المتوسط للخرسانة البيتومينية = ‪KS‬‬
‫‪(Avarage Coefficient of Cubical Thermal Expansion of Bituminous‬‬
‫‪Concrete‬‬
‫)‪= 6*10-5 ml/ml/ºc‬‬
‫‪6.‬‬ ‫التقرير‬
‫يتضمن التقرير الوزن النوعي عند درجة حرارة ‪25‬مم ‪ ،‬ونوع الخلطة ‪ ،‬ونوع العينة ومصدرها ‪،‬‬
‫‪ .‬وحجـم العينة‬
‫ـ ‪2‬ـ ‪4‬الطريقة القياسية لتحديد الوزن النوعي القصى النظري للخلطات الزفلتية لعينة غير مدموكة ‪7‬‬
‫) ‪ :( ASTM D 2041 - AASHTO T 209‬المواصفات الفنية‬
‫‪1.‬‬ ‫المقدمة‬
‫تحدد هذه الطريقة الوزن النوعي النظري القصى لعينات الخلطة الزفلتية الغير مدموكة والذي ‪-‬‬
‫‪ .‬يستخدم في حساب نسبة الفراغات الهوائية للخلطات الزفلتية ونسبة امتصاص الزفلت‬
‫‪2.‬‬ ‫الجهاز‬
‫دورق زجاجي أو معدني سعته على القل ‪1000‬مللتر ‪ ،‬ويجب أن يكون ‪1.‬‬
‫قويا ا لتحمل شفط الهواء وله غطاء ‪ ,‬ويثبت به خرطوم مع منخل معدني يغطي‬
‫‪ .‬فتحة الخرطوم حتى يمنع نفاذ المواد الناعمة أثناء تفريغ الهواء‬
‫ميزان حساس لحساب الوزن النوعي للعينة لربعة أرقام ) أي ثلثة ‪2.‬‬
‫‪ .‬أرقام عشرية ( ويزود الميزان بوسيلة لتعليق العينة به‬
‫مضخة تفريغ الهواء مع أداة لقياس الضغط ) ضغط الهواء أقل من أو ‪3.‬‬
‫‪ .‬يساوي ‪30‬ملم زئبق (‬
‫حمام ماء ‪ .‬في حالة استخدام الناء يكون الحمام المائي مناسبا ا لغمر ‪4.‬‬
‫الناء ويعمل الجهاز على تعليق الناء من مركز كفة الميزان ‪ ،‬وفي حالة استخدام‬
‫‪ .‬القارورة يكون من المناسب استخدام حمام مائي ذي درجة حرارة ثابتــة‬
‫‪3.‬‬ ‫معايرة الدورق‬
‫تتم معايرة الدورق بقياس وزن الماء بدقة في درجة حرارة ‪ 25‬مم ‪0.5 ±‬مم ‪ ،‬وعادة يتم التأكد من‬
‫ملء الدورق كاملا بالماء دون وجود أي فقاعات هواء ‪ ،‬وذلك باستخدام غطاء زجاجي يوضع على‬
‫‪ .‬فتحة الدورق ‪ ،‬ويظهر هذا الغطاء أي فقاعات هوائية موجودة‬
‫‪4.‬‬ ‫العينات‬
‫يتم تحضر العينات بفصل جزيئات الخلطة ‪ ،‬ولكن بدون تكسير لحبيبات الحصى بحيث ل يزيد‬
‫مقاس حبيبات الحصى الناعمة عن ‪6.4‬ملم ‪ .‬وإذا كانت الخلطة ليست لينة يمكن فصل جزيئاتها‬
‫يدوياا فإنها توضع في فرن حتى يمكن فصلها بسهولة ‪ ،‬ويكون وزنها حسب المقاس السمي الكبر‬
‫‪ .‬للركام كما يوضح الجــدول التالي‬

‫المقاس السمي الكبر للركام‬ ‫أقل وزن‬


‫للعينة‬
‫) بوصة (‬ ‫) ملم (‬ ‫) كجم (‬
‫‪1‬‬ ‫‪25‬‬ ‫‪2.5‬‬
‫‪4/3‬‬ ‫‪19‬‬ ‫‪2.00‬‬
‫‪2/1‬‬ ‫‪12.5‬‬ ‫‪1.5‬‬
‫‪3‬‬ ‫‪9.5‬‬ ‫‪1.00‬‬
‫رقم ‪4‬‬ ‫‪4.75‬‬ ‫‪0.500‬‬
‫‪5.‬‬ ‫الطريقة‬
‫تفصل حبيبـات العينـة مـع مراعـاة عـدم تحطيم الحبيبات الحصوية بحيث ‪1.‬‬
‫ل تزيد حبيبات الجزء النـاعم من الركام عن ‪ 4/1‬بوصة ) ‪6.4‬مم ( ‪ .‬ومـا لم تكن‬
‫الخلطة طرية بالقدر الذي يسمح بالفصل اليدوي للحبيبات فتوضع في كفة مسطحة‬
‫‪ .‬كبيرة وتسخن داخل الفرن حتى القدر الذي يمكن عنده فصل العينة فقـط‬
‫تبـرد العينـة إلى درجة حرارة الغرفة وتوضع في القارورة أو الناء ثم ‪2.‬‬
‫ف عند درجة حرارة‬ ‫توزن وتسمى الكتلة الخالصة للعينة )أ( ‪ ،‬يضاف ماء كا ز‬
‫‪525 .‬م ) ‪577‬ف ( تقريبا ا لتغطية العينـة‬
‫يزال الهـواء المحبوس بتعويض المكونات لتفريغ جزئي ) ضغط الهواء ‪3.‬‬
‫أقل من ‪ 30‬مم زئبق ( لمـدة ‪ 2 ± 15‬دقيقـة ‪ ،‬ويرج الوعاء والمكونات إما‬
‫باستمرار هزه بواسطة هزاز ميكانيكي أو يدويا ا بهزها هزاا شديداا على فترات تبلغ‬
‫‪ .‬حوالـي دقيقتيـن‬
‫يمكن تحرير الهـواء المحبوس بإضـافة عـامل ترطيب مناسب مثل اليروسول‬
‫بنسبة تركيز ‪ ٪ 0.01‬أو ‪ 1‬ملليلتر من ‪ ٪10‬محلول في ‪ 1000‬ملليلتر )‪(OT‬‬
‫‪ .‬من الماء‬
‫التحديد بالناء ‪ :‬يغلق الناء والمكونات في الماء عند ‪51 ± 25‬م ) ‪4. 77‬‬
‫‪51.8 ±‬ف ( وتوزن بعد غمرها لمدة ‪ 1 ± 10‬دقائق ‪ ،‬وتسمى الكتلة الخالصة‬
‫‪ .‬للعينة في الماء )جـ(‬
‫التحديد بالقارورة ‪ :‬تمل القارورة بالـماء وتـرفع درجـة حرارة المكـونات ‪5.‬‬
‫حتى ‪50.5 ± 25‬م‬
‫في حمام مائي درجة حرارته ثابتة ‪ ،‬ويحدد بعدئـذ وزن القارورة )ف ‪(77 ± 51‬‬
‫‪ .‬مملوءة بالمحتويات بعد ‪ 1 ± 10‬دقيقة من النتهـاء من البند ‪3-5‬‬
‫‪6.‬‬ ‫‪ :‬الحســابات‬
‫‪ :‬يحسب الوزن النوعي للعينـة كمـا يلـي ‪1.‬‬
‫‪1.‬‬ ‫‪ :‬في حـالة التحـديد بالنـاء‬
‫الوزن النوعي = أ ‪ ) /‬أ – جـ (‬
‫‪ :‬حيث‬
‫‪ .‬أ = كتلة العينة الجافـة في الهـواء ) جم (‬
‫‪ .‬جـ= كتلة العينـة في المـاء ) جم (‬
‫‪2.‬‬ ‫‪ :‬في حـالـة التحديد بالقاروة‬
‫‪ .‬الـوزن النوعي = أ ‪ ) /‬أ ‪ +‬د ‪ -‬هـ (‬
‫‪ :‬حيث‬
‫‪ .‬أ = كتلـة العينـة الجـافة في الهـواء ) جم (‬
‫د = كتلة القارورة الممتلئـة بالماء عند ‪525‬م ) ‪577‬ف ( ) جم‬
‫‪(.‬‬
‫هـ‪ -‬كتلة القارورة الممتلئـة بالماء والعينة عند درجـة ‪525‬م )‬
‫‪577 .‬ف ( ) جم (‬
‫‪ .‬ـ ‪2‬ـ ‪ 5‬تصميم الخلطات الزفلتية باستخدام جهاز مارشال ‪7‬‬
‫) ‪ ( AASHTO T 245-78‬المواصفات الفنية‬
‫‪1.‬‬ ‫‪ .‬المقدمة‬
‫تحدد هذه الطريقة تصميم الخلطات الزفلتية في المختبر باستخدام طريقة مارشال ‪ .‬والهدف‬
‫الرئيسي لتصميم الخلطة هو إيجاد خليط اقتصادي من المواد ذو تدرج ‪ ،‬ونسبة أزفلت تعطي الخليط‬
‫‪ :‬الخـواص التيـة‬
‫‪ .‬أ ‪ -‬نسبة الزفلت كافية لضمان الديمومة والمرونة في الخلطة‬
‫ب‪ -‬قوة كافية لمقاومة النسياب توفي بمتطلبات المرور بدون حدوث أي‬
‫‪ .‬تشوهات‬
‫ج – فراغات هوائية كافية في الخليط الكلي المدموك تسمح باستيعاب الزفلت‬
‫وإبقاء جزء من الفراغات مملوءة بالهواء حتى إذا دمكت الخلطة تحت تأثير‬
‫السير تحرك الزفلت إلى الفراغات الهوائية الباقية ‪ ،‬وإذا لم تتوفر الفراغات‬
‫ينـزف الزفلت ويصعد للسطح ‪ ,‬أمـا إذا كانت الفراغات الهوائية كثيرة فتصبح‬
‫‪ .‬الخلطة مسامية ويدخلها الهواء والماء ويتسببان في تخريبها‬
‫‪ .‬د – القابلية لسهولة التعامل معه‬
‫‪2.‬‬ ‫‪ .‬الجهزة‬
‫قوالب أسطوانية قطرها ‪101.6‬ملم وارتفاعها ‪76.2‬ملم مع قاعدة ‪1.‬‬
‫متحركة وحلقة إضافية لها نفس قطر القالب ‪ ،‬وتوضع فوق القالب لزيادة ارتفاعها‬
‫‪ .‬وليستوعب الخلطة قبل الدمك‬
‫جهاز لخراج العينة من القالب وهو على شكل قرص قطره ‪100‬ملم ‪2.‬‬
‫‪ .‬وسمكه ‪13‬ملم‬
‫مطرقة مؤلفة من قرص معدني دائري منبسط مثبت في وسطه عمود ‪3.‬‬
‫‪ .‬حديدي وتنـزلق على العمود حلقة وزنها ‪4536‬جم تسقط من ارتفاع ‪457.2‬ملم‬
‫قاعدة دمك خشبية أبعادها ‪ 457.2 × 203.2 × 203.2‬ملم مغطاة ‪4.‬‬
‫بلوحة معدنية بأبعـاد ‪ 25.4 × 304.8 × 304.8‬ملم ‪ ،‬وتكون القاعدة من خشب‬
‫زان ‪ ،‬ومثبتة على أرضية خرسانية بزوايا حديدية ‪ ،‬ويكون الغطاء المعدني ثابتا ا‬
‫على القاعدة الخشبية ‪ ،‬ويجب أن تكون مستوية وقطعة الخشب رأسية على الشاقول‬
‫‪.‬‬
‫‪ .‬أداة لمسك القالب والحلقة والقاعدة وتثبيتهما أثناء الدمك ‪5.‬‬
‫مؤلفة من قطعتين معدنيتين عليا )‪ (Breaking Head‬رأس الكسر ‪6.‬‬
‫وسفلى للعينة ‪ ،‬وكل واحدة على شكل نصف أسطوانة نصف قطرها ‪50.8‬ملم ‪،‬‬
‫ترتكز القطعة السفلية على قاعدة مستوية ويبرز منها عند رؤوس الشكل‬
‫السطواني قضيبان حديديان رأسيان ‪ .‬وعند وضع القطعة العليا من رأس الكسر‬
‫‪ .‬فوق السفلى يدخل القضيبان العموديان في الحلقتين الموجودتين في القطعة العليا‬
‫رافعـة تحميل – مثبتة علـى إطـار معدني ومتحركة إلى أعلى حركة ‪7.‬‬
‫‪ .‬منتظمة تبلغ عند التشغيل ‪50.8‬ملم ‪ /‬الدقيقة‬
‫بقدرة ‪2276‬كجم مثبت في )‪ (Proving Ring‬حلقة قياس قوة الضغط ‪8.‬‬
‫وسطها مؤشر قياس يعطي أرقام تحول فيما بعد إلى قوة حسب نوع الحلقة حيث‬
‫‪ .‬يجب عمل معايرة لها لتحديد دقتها‬
‫جهاز لقياس النسياب أو الحركة الرأسية أثناء الضغط موصول بعداد ‪9.‬‬
‫ينـزلق في داخل أحد القضبان الرأسية المثبتة في رأس الكسر ‪ ،‬وعادة يصغفر هذا‬
‫العداد عندما تكون العينة الزفلتية بـين فكـي رأس الكـسر ‪ ،‬ويجب أن تكـون دقة‬
‫‪ .‬هذا العداد هي ‪0.25‬ملم ) ‪ 0.01‬بوصة ( لكل تقسيم من تقاسيم العداد‬
‫أفران أو لوحات ساخنة من أجل تسخين الركام والزفلت والقوالب ‪10.‬‬
‫والمطرقة وأية أدوات تستعمل في الخلط ‪ ،‬ويجب أن يتم التحكم بوسائل التسخين‬
‫‪ .‬حتى تبقى درجة الحرارة حسب المطلوب‬
‫خلطة ميكانيكية قادرة على خلط المواد بشكل منتظم وبشكل تصبح معه ‪11.‬‬
‫‪ .‬كل حبات المواد مغلفة بالبيتومين‬
‫حمام مائي عمقه ‪150‬ملم وبه جهاز للتحكم في درجة الحرارة لبقائها ‪12.‬‬
‫عنـد ‪ 1 ±60‬مم ‪ ،‬ويزود الحمام برف به ثقوب يرتفع عن قاعدة الحمام مقدار‬
‫‪50.8 .‬ملم‬
‫‪Asphalt‬حـمام هوائي من أجـل استعمالـه لمخلـوط الزفلت المحلول ‪13.‬‬
‫‪ .‬ويعطي حرارة مقدارها ‪1±25‬مم ‪Cut Back ,‬‬
‫أدوات متفرقة مثل أوعية لتسخين الركام وأوعية لتسخين الزفلت ‪14. ،‬‬
‫ومقلة ‪ ،‬ودورق ‪ ،‬وعلب ‪ ،‬وأدوات خلط مثل المسطرين والسكين ‪ ،‬وموازين‬
‫حرارة لتحديد حرارة الركام والزفلت ‪ ،‬والخلطة تتراوح قدراتها من ‪–9.9‬‬
‫‪204 .‬مم وموازين عادية وأخرى دقيقة ‪ ،‬وقفازات وطباشير وملعقة ومغرفة‬
‫‪3.‬‬ ‫‪ .‬تحضير العينات‬
‫‪ .‬تحضر )‪ (3‬عينات لكل نسبة من نسب الزفلت )تمثل محاولة واحدة ( ‪1.‬‬
‫يجفف الركام في درجة حرارة )‪110 – 105‬مم( حتى ثبات الوزن ‪ ،‬ثم ‪2.‬‬
‫يفصل الركام بعد تبريده على المناخل ‪1.18 ، 2.36 ، 4.75 ، 9.5 ، 19 ،25‬‬
‫‪ .‬ملم‬
‫تحدد درجة الحرارة اللزمة لتسخين الزفلت للخلط بأنـها التي تجعـل ‪3.‬‬
‫أما الحرارة اللزمة للدمك فهي )‪ (CST‬لزوجة الزفلت ‪ 20±170‬سنتي ستوك‬
‫‪ (CST) .‬التي تكون فيها اللزوجة مقدارها ‪ 30±280‬سنتي ستوك‬
‫يتم اختيار الوزن من كل مقاس من المقاسات المفصولة حسب نسبة هذا ‪4.‬‬
‫المقاس من الوزن الكلي و بحيث يكون الوزن الكلي للركام للعينة الواحدة مايقارب‬
‫‪1200‬جم بحيث يعطي هذا الوزن بعد خلطه بالزفلت ودمكه عينة ارتفاعها‬
‫‪1.27 ±63.5‬ملم وقطرها ‪101.6‬ملم ‪ .‬وتحضر ‪ 3‬عينات من هذا الوزن لكل‬
‫‪ .‬نسبة أزفلت ‪ ،‬فإذا كان هنـاك أربع نسب من الزفلت فإنه يتم تحضير ‪ 12‬عينة‬
‫تسخن عينـات الركام في الفرن لدرجة حرارة ل تزيد عما حدد في الفقرة ‪5.‬‬
‫‪ 3-3 .‬بأكثر من ‪528‬م ‪ ،‬و ‪525‬م للزفلت السمنتي والمحلول على التوالي‬
‫يوضع الركام الساخن في الخلطة ويخلط جيداا ‪ ،‬ثم تحفر حفرة في ‪6.‬‬
‫الركام ويضاف الزفلت الساخن بالكمية المحددة ‪ ،‬وتخلط المكونات حتى تصبح‬
‫‪ .‬جميع الحبيبات مغلفة بالزفلت‬
‫توضع الخلطة الحاوية للزفلت المحلول في فرن درجة حرارته ‪11.1‬مم ‪7.‬‬
‫أعلى من حرارة الدمك المحددة في الفقرة ‪ 3-3‬بمدة كافية لتفقد العينة حوالي ‪٪50‬‬
‫من المواد المتطايرة ‪ ،‬ويمكن التحريك لتسهيل التبخر ‪ ،‬ويحسب وزن العينات على‬
‫‪ ٪ .‬فترات كل ‪ 15‬دقيقة ثم كل ‪ 10‬دقائق حتى يصبح الفقدان للمواد المتطايرة ‪50‬‬
‫‪4.‬‬ ‫دمك العينات‬
‫ينظف القالب ومطرقة الدمك ثم يسخنان إما في ماء مغلي أو لوحة معدنية ساخنة في درجة‬
‫حرارة ‪148.9 – 93.3‬مم ‪ ،‬وتوضع العينة في القالب وتدمك بالسكين ‪ 15‬مرة حول محيط القالب‬
‫و ‪ 10‬مرات في القالب داخل الحلقة ‪ ،‬وترفع الحلقة ويجعل سطح العينة على شكل كروي ‪ ،‬ثم تعاد‬
‫الحلقة ويوضع القالب على القاعدة الخشبية وتدمك العينة ‪ 75‬أو ‪ 50‬ضربة ) حسب نوع المرور‬
‫لطبقة الرصف ( من المطرقة التي تسقط من ارتفاع ‪457.2‬ملم ‪ ،‬على أن يكون محور المطرقة‬
‫عمودياا قدر المكان على مستوى القاعدة ‪ ،‬ثم يقلب القالب والعينة ويعاد الدمك بنفس عدد‬
‫الضربات ‪ .‬إذا كانت عينات الخلطة الزفلتية ممثلة لعينة مأخوذة من الموقع تكون درجة حرارة‬
‫الخلطة عند الدمك ‪ 5135‬م ‪ .‬ويرفع القالب ويوضع فوق الحلقة ويطرق طرقا ا خفيفا ا جداا يكفي‬
‫لخراج العينة في الحلقة ‪ ،‬ثم ترفع الحلقة من العينة وتوضع العينة على أرضية صلبة مستوية لمدة‬
‫‪ .‬ليلة ثم توزن وتقاس أبعادها‬
‫‪5.‬‬ ‫طريقة الفحص‬
‫تغمر العينات التي تـم دمكهـا وبردت وتم اختبـار كثافتها في حمام مائي ‪1.‬‬
‫لمدة ‪40– 30‬دقيقة عند درجة حرارة ‪ 1 ± 60‬مم وعند درجة حرارة ‪± 37.8‬‬
‫‪51 .‬م للزفلت المحلول‬
‫ينظف رأس الكسر والقضبان ويشحن القضيبان على القضبان حتى ‪2.‬‬
‫تنـزلق في الجزء العلوي بسهولة وتكون درجة حرارة رأس الكسر ‪– 21.1‬‬
‫‪ 37.8 .‬وذلك بغمره في حمام مائي‬
‫تخرج العينة من الحمام وتوضع في الجزء السفلي من رأس الكسر ‪3.‬‬
‫ويوضع الجزء العلوي فوق العينة ويوضع الجميع على جهاز الكسر ‪ ،‬ثم يوضع‬
‫جهاز قياس النسياب على أحد القضيبين ويضبط على الصفر ويثبت جهاز القياس‬
‫‪ .‬جيداا أثناء الختبار‬
‫يشغل المحرك ) آليا ا أو يدويا ا ( بسرعة ثابتة مقدارها ‪50.8‬ملم لكل دقيقة ‪4.‬‬
‫إلى أقصى قراءة ) ‪ Proving Ring‬قراءة العداد الخاص ( حتى يصل المؤشر‬
‫ويبدأ بالرجوع ‪ .‬اقرأ مقياس الضغط وحول القراءات إلى وحدات الضغط وسجل‬
‫قراءة النسياب حالما يصل الحمل إلى الحد القصى ويبدأ بالرجوع ‪ ،‬يجب أل‬
‫يستغرق الختبار أكثر من ‪ 30‬ثانية من لحظة وضع العينة في رأس الكسر حتى‬
‫‪ .‬النهاية ‪ ،‬ويسجل النسياب حسب العداد ‪0.01‬ملم أو ‪0.254‬‬
‫إذا تم الفحص على عينات يختلف ارتفاعها عن ‪63.5‬ملم تضرب القراءة ‪5.‬‬
‫‪ .‬في معامل التصحيح كما هو مذكورة في الجدول رقم ) ‪( 15‬‬

‫سمك‬
‫حجــم‬
‫معامل‬ ‫) ارتفاع (‬
‫العينـة‬
‫التصحيـح‬ ‫العينـة‬
‫)سم ‪(3‬‬
‫)مم(‬
‫‪213‬‬
‫‪5.56‬‬ ‫‪25.4‬‬
‫‪- 200‬‬
‫‪225‬‬
‫‪5.00‬‬ ‫‪27.0‬‬
‫‪- 214‬‬
‫‪237‬‬
‫‪4.55‬‬ ‫‪28.6‬‬
‫‪- 226‬‬
‫‪250‬‬
‫‪4.17‬‬ ‫‪30.2‬‬
‫‪- 238‬‬
‫‪264‬‬
‫‪3.85‬‬ ‫‪31.8‬‬
‫‪- 251‬‬
‫‪276‬‬
‫‪3.57‬‬ ‫‪33.3‬‬
‫‪- 265‬‬
289
3.33 34.9
– 277
301
3.03 36.5
- 290
316
2.78 38.1
- 302
328
2.50 39.7
- 317
340
2.27 41.3
- 329
353
2.08 42.9
- 341
367
1.92 44.4
- 354
379
1.79 46.0
- 368
392
1.67 47.6
– 380
405
1.56 49.2
- 393
420
1.47 50.8
- 406
431
1.39 52.4
- 421
443
1.32 54.0
– 432
456
1.25 55.6
– 444
470
1.19 57.2
– 457
482
1.14 58.7
– 471
495
1.09 60.3
– 483
508
1.04 61.9
– 496
‫‪522‬‬
‫‪1.00‬‬ ‫‪63.5‬‬
‫‪- 509‬‬
‫‪6‬‬ ‫‪535‬‬
‫‪0.96‬‬
‫‪4.0‬‬ ‫‪– 523‬‬
‫‪546‬‬
‫‪0.93‬‬ ‫‪65.1‬‬
‫‪– 536‬‬
‫‪559‬‬
‫‪0.89‬‬ ‫‪66.7‬‬
‫‪– 547‬‬
‫‪573‬‬
‫‪0.86‬‬ ‫‪68.3‬‬
‫‪– 560‬‬
‫‪585‬‬
‫‪0.83‬‬ ‫‪71.4‬‬
‫‪– 574‬‬
‫‪598‬‬
‫‪0.81‬‬ ‫‪73.0‬‬
‫‪– 586‬‬
‫‪610‬‬
‫‪0.78‬‬ ‫‪74.6‬‬
‫‪– 599‬‬
‫‪625‬‬
‫‪0.76‬‬ ‫‪76.2‬‬
‫‪- 611‬‬
‫جدول رقم ) ‪ ( 15‬يوضح معاملت التصحيح حسب ارتفاع العينة ‪6.‬‬
‫الحسابات ‪7.‬‬
‫‪1.‬‬ ‫يتم حساب كثافة العينات باستخدام الطريقة‬
‫القياسية لعينات خلطة أزفلتية مدموكة كمـا تـم ذكره سابقا ا في‬
‫‪ ( ASTM D 2725 - AASHTO T- 166 ) ،‬المواصفة‬
‫ويتم حساب معدل الكثافة لكل ثلث عينات على نسبة الزفلت‬
‫الواحدة ثم نرسم الشكل الذي يبين العلقة بين نسبة الزفلت‬
‫)على محور السينات ( والكثافة المقابلة لها ) على محور‬
‫‪ .‬الصادات (‬
‫‪2.‬‬ ‫يتم إجراء الحسابات الخاصة بالفراغات في‬
‫الركام والفراغات الهوائية ‪ ،‬ويتم عمل أشكال تبين العلقة بين‬
‫نسبة الزفلت ) محور السينات ( والفراغات الهوائية )‪(٪‬‬
‫‪ (٪) .‬والفراغات في الركام المملوءة بالزفلت‬
‫‪3.‬‬ ‫ترسم العلقة بين نسبة الزفلت ومعدل القوة‬
‫) ثبات مارشال ( ) ثلث عينات ( ‪ ،‬ويرسم شكلا يبين العلقة‬
‫‪ .‬بين نسبة الزفلت ومعدل النسياب ) ثلثة عينات (‬
‫‪4.‬‬ ‫يتم تحديد نسبة الزفلت التي تحقق أعلى كثافة‬
‫وأعلى ثبات ) قوة ( وفراغات هوائية عند منتصف‬
‫المواصفات ‪ .‬أي إذا كانت المواصفات للفراغات الهوائية ‪٪5-3‬‬
‫تكون النقطة التي يتم تحديد نسبة الزفلت عندها لشكل الفراغات‬
‫‪ ٪ .‬الهوائية هي ‪4‬‬
‫ثم يوجد معدل هذه القراءات الثلثة لنسب الزفلت ويدقق إذا‬
‫كانت هذه النسبة ) معدلها ( تحقق شروط النسياب المطلوبة‬
‫والفراغات المعدنية المطلوبة ‪ .‬وإذا لم تحقق الشروط فيعدل في‬
‫اختيار هذه النسبة بالزيادة أو النقصان حتى الوصول إلى النسبة‬
‫‪ .‬التي تحقق الشـروط المطلوبـة ‪ .‬انظر شكل رقم ) ‪(17‬‬
‫التقرير ‪8.‬‬
‫يتضمن التقرير نوع العينة والقوى المصححة والنسياب كمعدل لثلث عينات لكل‬
‫نسبة أزفلت ‪ ،‬ويتم رسم العلقات البيانية السابقة ‪ ,‬ويتضمن التقرير درجة حرارة‬
‫الختبار ونوع العينة ) مختبر أو من الموقع (‬

‫شكل رقم )‪ (17‬تحديد نسبة الزفلت المثلى‬

‫= نسبة الزفلت المثلى‬ ‫‪1 + 2 + 3 + 4 +5‬‬ ‫‪= 000٪‬‬


‫‪5‬‬

‫شكل رقم )‪ (18‬جهاز مارشال‬


‫اختبار مقاومة انسياب اللدونة للخلطات البيتومينية باستعمال جهاز مارشال‬

‫وصف‬
‫المشروع‬ ‫رقم العينة‬
‫العينة‬
‫تاريخ أخذ‬ ‫تاريخ‬
‫الموقع‬
‫العينة‬ ‫الختبار‬
‫القائم‬
‫المقاول‬ ‫أخذ العينة‬
‫بالختبار‬

‫م‬ ‫البيـــان‬
‫نسبة الزفلت من‬
‫‪1‬‬
‫‪ ٪‬كامل الخلطة‬
‫‪2‬‬ ‫رقم العينـة‬
‫الوزن الجاف في‬
‫‪3‬‬
‫الهواء ) جرام (‬
‫الوزن في الماء‬
‫‪4‬‬
‫) جرام (‬
‫وزن العينة مشبعة‬
‫‪5‬‬ ‫في الهواء جافة السطح‬
‫)جرام (‬
‫‪6‬‬ ‫الحجم ) سم ‪(3‬‬
‫الكثافة الظاهرية‬
‫‪7‬‬
‫للخلطة جم ‪ /‬سم ‪3‬‬
‫متوسط الكثافة‬
‫‪8‬‬ ‫الظاهرية للخلطة‬
‫)جرام ‪ /‬سم ‪( 3‬‬
‫وزن العينة سائبة )‬
‫‪9‬‬
‫جرام (‬
‫وزن الماء ‪+‬‬
‫‪10‬‬
‫الدورق ) جرام (‬
‫وزن العينـة ‪+‬‬
‫‪11‬‬ ‫الدورق ‪ +‬الماء‬
‫) جرام (‬
‫الكثافة القصوى‬
‫‪12‬‬ ‫للخلطة المرصوفة‬
‫)جرام ‪ /‬سم ‪(3‬‬
‫متوسط الكثافة‬
‫‪13‬‬ ‫القصوى ) جرام ‪ /‬سم‬
‫‪(3‬‬
‫الفراغات الهوائية‬
‫‪14‬‬
‫‪ ٪‬في الخلطة‬
‫‪15‬‬ ‫الفراغات في‬
‫‪ ٪‬الحصى‬
‫الفراغات المملوءة‬
‫‪16‬‬
‫‪ ٪‬بالبيتومين‬
‫الوزن النوعي‬
‫‪17‬‬ ‫الفعال للحصى جرام ‪/‬‬
‫سم ‪3‬‬
‫نسبة الزفلت‬
‫‪18‬‬
‫‪ ٪‬الممتص بالحصى‬
‫نسبة الزفلت‬
‫‪19‬‬
‫‪ ٪‬الفعالة بالخلطة‬
‫‪20‬‬ ‫الثبـات ) كجـم (‬
‫‪21‬‬ ‫معامل التصحيح‬
‫الثبات بعد‬
‫‪22‬‬
‫التصحيح ) كجم (‬
‫متوسط الثبات بعد‬
‫‪23‬‬
‫‪ 30‬دقيقة ) كجـم (‬
‫الثبات بعد ‪24‬‬
‫‪24‬‬
‫ساعة ) كجـم (‬
‫متوسط الثبات بعد‬
‫‪25‬‬
‫‪ 24‬ساعة ) كجـم (‬
‫‪26‬‬ ‫‪ ٪‬فاقــد الثبـات‬
‫‪27‬‬ ‫النسياب ) ملــم (‬
‫متوسط النسياب )‬
‫‪28‬‬
‫ملـم (‬
‫الوزن النوعي‬
‫‪29‬‬ ‫للزفلت ) جم ‪ /‬سم‬
‫‪(3‬‬
‫نسبة الحصى من‬
‫‪30‬‬
‫‪ ٪‬كامل الخلطة‬
‫الوزن النوعي‬
‫‪31‬‬ ‫الكلي للحصى جم ‪ /‬سم‬
‫‪3‬‬
‫إجمالي الخلطة‬
‫‪32‬‬ ‫السائبة من كامل‬
‫الخلطة‬
‫المقـــاول‬
‫مدير إدارة‬ ‫مهنـدس المـواد‬
‫المـواد‬

‫‪ - 8‬الطريقة الحديثة لتصميم الخلطة الزفلتية‬


‫‪Superpave asphalt mix Design procedures‬‬
‫تستخدم معظم هيئات الطرق طريقة مارشال لتصميم الخلطات الزفلتية ‪ ،‬ومن أهم عوامل قوة طريقة مارشال‬
‫توجيه العناية لكثافة المخلوط ونسب الفراغات داخل المخلوط الزفلـتي كما أن المعدات المطلوبة نسبيا ا غير باهظة‬
‫الثمن وسهلة النقل ‪ .‬ويعتقد العديد من مهندسي الطرق أن الدمك بالصدم )‪ (Impact Compaction‬المستخدم‬
‫في طريقة مارشال ل يحاكي الدمك الذي يحدث للخلطة الزفلتية في الطبيعة‪.‬‬
‫وتعتمد الطريقة الحديثة لتصميم الخلطة الزفلتية )‪ (Superpave‬على الدمك المعملي واختبارات الخواص‬
‫الميكانيكية للخلطة الزفلتية لتوقع الداء المستقبلي للخلطة التصميمية‪.‬‬
‫ويأتي مصطلح )‪ (Superpave‬من اختصار عبارة ‪. superior performing asphalt pavement‬‬
‫ولقد ابتكرت هذه الطريقة من خلل برنامج بحثي أمريكي يطلق عليه اسم شارب )‪ . (SHRP‬كما ابتكر عدد من‬
‫الختبارات المعملية لتوقع الداء ‪ .‬ومخرجات هذه الختبارات )النتائج( تؤدي إلى عمل توقع لداء الرصف في‬
‫الطبيعة أو بعبارة أخرى نماذج )‪. (Models‬‬
‫وتسمح خطوات التجارب وتوقع الداء النهائي للمهندس بتقدير أداء الرصف بدللة أحمـال المحاور المكافئة )‬
‫‪ (ESALs‬أو الوقت اللزم للوصول إلى درجة تخدد معين )‪ (Rutting Level‬أو شروخ كلل أو شروخ‬
‫انكماش ‪ .‬هذا النظام الخاص بالخليط المتكامل والتحليل النشائي يتيح للمصمم تقويم ومقارنة التكاليف المرتبطة‬
‫باستعمال مواد مختلفة وخلطات مختلفة‪.‬‬
‫وفي هذه الطريقة تم ابتكار آلتين جديدتين للختبارات هما ‪:‬‬
‫الولى تسمى ‪ SST) )tester superpave shear‬والثانية تسمى )‪Indirect Tensile Tester (ITT‬‬
‫ويجرى بهاتين اللتين مجموعة من الختبارات التي تعطي مؤشراا مباشراا لسلوك الخلطة الزفلتية أو تنتج مدخلت‬
‫لنماذج توقع أداء الخلطة الزفلتية مستقب ا‬
‫ل‪.‬‬

‫شكل رقم )‪ (19‬يمثل مبدأ عمل الطريقة الحديثة لتصميم الخلطة الزفلتية ) ‪( Superpave‬‬

‫شكل رقم )‪ (20‬يمثل تجارب الطريقة الحديثة لتصميم الخلطة الزفلتيـة‬


‫] ‪Rotational Viscometer = [ RV‬‬
‫] ‪Dynamic Shear Rheometer = [ DSR‬‬
‫] ‪Direct Tension Tester = [ DTT‬‬
‫] ‪Bending Beam Rheometer = [ BBR‬‬
‫أوال ‪ :‬الختبارات التي تجرى على الزفلت‬
‫‪8‬ـ ‪ 1‬مقياس اللزوجة الدوراني )‪Rotational Viscometer (RV‬‬
‫المواصفة الفنية ‪AASHTO PP-6:‬‬
‫يستخدم هذا الختبار لتقويم القابلية للتشغيل )‪ (Workability‬للخلطات الزفلتية الساخنة وتقاس القابلية للتشغيل‬
‫للتأكد من أن الزفلت سائل لدرجة كافية عند الضخ والخلط ‪ .‬وتقاس اللزوجة الدورانية بواسطة قياس العزم‬
‫المطلوب للحصول على سرعة دورانية ثابتة للسطوانة الدوارة ‪ ,‬ويستخدم في هذا للختبار جهاز مزود بالوظائف‬
‫والقدرات التـاليـة ‪- :‬‬
‫‪ .1‬وحدة معالجة حاسبية مبينة داخل الجهاز لتخزين بيانات الفحص والتحليل ‪.‬‬
‫‪ .2‬برنامج مبني داخل الجهاز بالضافة إلى شاشة لعرض البيـانات ‪.‬‬
‫‪ .3‬نظام مراقبة وسيطرة على درجة حرارة العينة الزفلتيـة ‪.‬‬
‫كما أن هنـاك بعض المواصفات التي يجب توافرهــا مثل ‪- :‬‬
‫أن يكون مدى قياس اللزوجة بين ‪ 3‬إلى ‪ 600‬ملي باسكال في الثانيـة ‪.‬‬ ‫‪.1‬‬
‫مدى السرعة بين ) ‪ 250 – 0‬دورة في الدقيقة ( وبزيادة مرحلية تساوي ‪. 1.0‬‬ ‫‪.2‬‬
‫تكـون الدقة حوالي ‪ ٪1‬من مدى الستخدام ‪.‬‬ ‫‪.3‬‬
‫مدى منظم حرارة العينة يكون ‪5300‬م حسب درجة الحرارة المحيطة وبدقة ‪٪5 ±‬‬ ‫‪.4‬‬
‫من نقطة البدء ‪.‬‬
‫حجم غرفة العينة من ‪ 13 – 8‬ملليلتر ‪.‬‬ ‫‪.5‬‬
‫يجب أن تحتوي غرفة تنظيم الحرارة على ‪:‬‬ ‫‪.6‬‬
‫أ – أدوات للصف ‪.‬‬
‫ب – أدوات لستخلص العينة و أدوات لتبريدها ‪.‬‬
‫جـ – مثبت لغرفة العينة مع غطاء عازل للغرفة‪.‬‬
‫و – مسمار ووردة لربط عمود الدوران ‪.‬‬
‫يجب أن يتوفر في هذه التجربة برنامج للحاسب اللـي يقوم بالسيطرة على جهاز‬
‫قياس اللزوجة الدوراني ومنظمات الحرارة وجمع وتخزين بيانات الختبار مع عمل‬
‫للتحليل اللزم لها ‪.‬‬

‫شكل رقم )‪ (21‬مقياس اللزوجـة الدوراني‬


‫‪8‬ـ ‪ 2‬ريومتر القص الحركي الديناميكي )‪Dynamic Shear Rheometer (DSR‬‬
‫المواصفــات الفنيــة ‪( AASHTO TP5) :‬‬
‫الجهـزة المستخـدمـة ‪:‬‬
‫‪ .1‬جهـاز القص الديناميكـي ‪.‬‬
‫‪ .2‬غرفة لضبط بيئـة الفحص ‪.‬‬
‫‪ .3‬حاسب آلـي وبرنامج ‪.‬‬
‫مقدمة‬
‫يستخدم جهـاز القص الديناميكي لغراض المواصفات وهو يقيس معامل التركيب وزاويـة المرحلـة للمـواد‬
‫الزفلتيـة الرابطـة عنـد درجة حرارة متوسطة وعليا لطبقات الزفلت المستخدمة بشكل متكرر يصل إلى ‪10‬‬
‫راديان في الثانية الواحـدة ‪ .‬وبالضـافة إلى قياس معامل التركيب وزاوية المرحلـة عنـد تكرار واحـد ‪ ،‬فإنـه يمكـن‬
‫استعمال جهاز القص الديناميكي لقياس تلكما الخاصيتين عند مـدى مختلف من الترددات لتحـديد تأثيـر الوقت على‬
‫المواد الزفلتيـة الرابطـة ‪.‬‬
‫يجب أن يعمل جهاز القص الديناميكي حسب مواصفة ) ‪ ( AASHTO TP5‬ويمكن ضبطـه وتشغيلـه باستخدام‬
‫حاسب آلـي ‪ ،‬وأن يحتـوي على مايلـي ‪- :‬‬
‫‪ .1‬أن يعمل بمدى ترددات من ‪ 3 –10‬إلى ‪ 20‬هرتز ‪ ) .‬أقصى حد ‪ 100‬راد للثانيـة ( مع فترات‬
‫تأخيـر خاصة يمكن اختيارها لكل تردد ‪.‬‬
‫‪ .2‬أن يكـون مزوداا بمحلل إجهاد يصـل إلى ‪ 50‬ميكرو راد ‪.‬‬
‫‪ .3‬يجب أن يقوم بفحص وتحليـل متعاقب عند مدى لترددات تحدد باستخدام لوحـة أبعـادية ‪ ،‬ومقاييس‬
‫الجهادات إلى حد ‪ ٪2‬من قيمة ) ‪ ( G‬التي تصل إلى ‪ 1‬كيلو بسكـال ‪.‬‬
‫‪ .4‬يجب أن تكون اللواح قابلة للنقل والتحريك وأن يتراوح قطرها من ‪6‬ملم إلى ‪40‬ملم حسب الحاجة ‪.‬‬
‫ويجب تأمين مجموعتين ذات قطرين ‪ 8‬ملم و ‪25‬ملم ‪ ،‬للوح القاعـدة ولوح القمـة على التوالي ‪.‬‬
‫شكل رقم )‪ (22‬جهاز القص الديناميكي‬
‫غرفة ضبط بيئـة الفحص ‪.‬‬
‫‪ .1‬يجب أن تغلف غرفة ضبط البيئة بكامل عينة الفحص تماما ا ‪ .‬كما يجب أن يكون بها نظام ضبط‬
‫حرارة خاص بها ‪ ،‬وأن يتم ضبط درجة الحرارة بفروق ) ‪ 10‬درجة مئوية ( ‪ ،‬وأن ل يزيد فرق‬
‫الحرارة من خلل العينـة عن درجة مئـوية واحدة ‪.‬‬
‫‪ .2‬يجب أن تزود الغرفة بوحدة ضبط للحرارة من ‪ 5‬إلى ‪ 100‬درجة مئـوية ‪.‬‬
‫‪ .3‬ويجب أن تزود ببطاقة ضـابط للحرارة مبرمجة ‪ ،‬لتثبيت الحرارة ‪ ،‬والتغيير المرحلي ‪ ،‬والتغيير‬
‫المتدرج في جميـع أنماط التشغيل ‪.‬‬
‫الحاسب اللــي ‪.‬‬
‫يجب أن يكون الحاسب اللي مزوداا ببرنامج تشغيل مصمما ا حسب طريقة ) ‪ ، ( AASHTO TP 5‬وأن‬
‫يكون قادر اا على برمـجة جهاز القص الديناميكي لداء فحص المسح الترددي )راديان في الثانية ( ‪ ,‬ومن ‪ 1‬إلى‬
‫‪ 100‬راديـان في الثانية ‪ ،‬وأداء فحص مسح الجهاد من صفر )‪ (0‬إلى ‪ ، ٪200‬وأداء فحص مسح درجة‬
‫الـحرارة والتغير المرحلي على مدى كامل من الدرجات الحرارية ‪ ،‬وأن يكون قادراا على تكـوين جداول ورسومات‬
‫بيانية خاصة بالخصائص النسيابية ‪.‬‬
‫هنالك تجارب أخرى للزفلت تجرى في البلدان التي تنخفض فيها درجات الحرارة بدرجة كبيرة ‪ ,‬وهذه الختبارات‬
‫ل تجرى في المملكة لن درجات الحرارة ل تنخفض فيها بدرجة كبيرة وإن انخفضت فيكون ذلك لفترات قصيرة ل‬
‫تؤثر على سلوك الزفلت في الرصف ‪ ،‬ومن هذه الختبارات ‪:‬‬
‫‪ .1‬ريوميتر الكمرة المنحنية ) ‪( Bending Beam Rheometer‬‬
‫‪ .2‬اختبار الشد المباشر ) ‪( Direct Tension Test‬‬
‫ثانيـــ اا ‪ :‬الختبارات التي تجرى على الخلطات الزفلتيـة ‪:‬‬
‫‪ 3 – 8‬آلة اختبار القص )‪Superpave Shear Tester (SST‬‬
‫هذه اللة عبارة عن دائرة مغلقة رجوعية مع نظام هيدروليكي – سرفوا وتتكون من أربعة أجزاء رئيسية هي‬
‫وحدة التحكم في الختبار ‪ ،‬والجزء الخاص بجمع المعلومات ‪ ،‬وآلة الختبار ‪ ،‬وغرفة التحكم البيئية للختبار ‪،‬‬
‫والنظام الهيدروليكي ‪.‬‬
‫ويجرى بواسطة هذه اللة ‪ ،‬ستة اختبارات هي‪:‬‬
‫‪ .1‬الختبار الحجمي ‪Volumetric test‬‬
‫‪ .2‬اختبار النفعال وحيد المحور ‪Uniaxial strain test‬‬
‫‪ .3‬اختبار القص المتكرر عند نسبة ضغط ثابتة‬
‫‪Repeatel Shear Test At Constant Stress Ratio‬‬
‫‪ .4‬اختبار القص البسيط عند ارتفاع ثابت ‪Simple shear test at constant height‬‬
‫‪ .5‬اختبار التحميل التكراري عند ارتفاع ثابت‬
‫‪Frequency Sweep test at constant height‬‬
‫‪ .6‬اختبار القص المتكرر عند ارتفاع ثابت ‪Repeated shear test at constant heigh‬‬
‫) وهو غير مطلوب في ال ‪( Superpave‬‬

‫شكل رقم )‪ (23‬آلة اختبار القص‬


‫‪ 1 – 3 – 8‬الختبار الحجمي ‪Volumetric test‬‬
‫تستخدم نتائج هذا الختبار لتحليل التشكلت المستديمة وشروخ الكلل ‪ .‬ويتم الختبار في درجات الحرارة‬
‫التالية‪:‬‬
‫الضغط‬ ‫درجة الحرارة‬
‫)كيلوباسكال(‬ ‫) ‪5‬م (‬
‫‪830‬‬ ‫‪4‬‬
‫‪690‬‬ ‫‪20‬‬
‫‪550‬‬ ‫‪40‬‬
‫‪ 2 - 3 – 8‬اختبار النفعال وحيد المحور ‪Uniaxial Strain test‬‬
‫يستخدم هذا الختبار لتحليل التشكلت المستديمة وشروخ الكلل أيضا مثل الختبار الحجمي ‪ ،‬وفي هذا‬
‫الختبار يتم تطبيق الضغوط المحورية على العينة بينما تحاول العينة زيادة محيطها ‪ ،‬وتستخدم ثلثا مستويات‬
‫من الضغوط تعتمد على درجات الحرارة ‪ ،‬وتقاس التشكلت المحورية في كل الجانبين كما يتم قياس الحمال‬
‫الرأسية أيضلا‪.‬‬
‫الضغط المحوري‬ ‫درجة الحرارة‬
‫)كيلوباسكال(‬ ‫) ‪5‬م (‬
‫‪655‬‬ ‫‪4‬‬
‫‪550‬‬ ‫‪20‬‬
‫‪345‬‬ ‫‪40‬‬
‫‪ 3 – 3 – 8‬اختبار القص المتكرر عند نسبة ضغط ثابتة ‪Repeated Shear Test at Constant‬‬
‫‪Stress Ratio‬‬
‫يتم إجراء هذا الختبار لكل من التحليل الكامل أو الجزئي لتحديد مدى مقاومة الخليط الزفلتي لحدوث تخدد‬
‫ثلثي ‪ ، Tertiary Rutting‬وذلك النوع من التخدد يحدث عند محتوى هوائي قليل مع عدم اتزان الخليط الزفلتي‬
‫الكلي ‪ .‬وتعتبر درجة الحرارة المستخدمة في الختبار عبارة عن درجة حرارة تحكم في التشكل المستديم ‪ ،‬ويتم‬
‫حسابها على أساس حالة المرور المتوقعة والظروف الجوية للمشروع‪.‬‬
‫‪ 4 - 3 – 8‬اختبار القص البسيط عند ارتفاع ثابت ‪Simple Shear test at constant height‬‬
‫يستخدم هذا الختبار للتحليل المتوسط ) ‪ ( Intermediate‬والكامل للتشكل المستديم وشروخ الكلل ‪ ,‬ويتم‬
‫التحكم في إجهادات القص التي تطبق على عينة الختبار وتسبب زيادة في طول العينة‪ .‬ويتم إجراء هذا الختبار‬
‫عند ضغوط ودرجات حرارة مختلفة في كل من التحليل المتوسط والكامل‪.‬‬
‫إجهاد القص‬ ‫درجة الحرارة‬
‫نــوع التحليــل‬
‫)كيلوباسكال(‬ ‫)‪5‬م(‬
‫‪345‬‬ ‫‪4‬‬
‫‪105‬‬ ‫‪20‬‬ ‫كــامــل‬
‫‪35‬‬ ‫‪40‬‬
‫‪Teff‬‬
‫‪35‬‬
‫) ‪( PD‬‬
‫متـــوسـط‬
‫‪Toff‬‬
‫‪105‬‬
‫) ‪( FC‬‬
‫‪ 5 – 3 – 8‬اختبار التحميل التكراري عند ارتفاع ثابت ‪Frequency sweep test at constant‬‬
‫‪height‬‬
‫يستخدم هذا الختبار للتحليل المتوسط والكامل للتشكل المستديم وشروخ الكلل ويتم تطبيق تحميل متكرر على‬
‫العينة للحصول على أقصى انفعال بمقدار ‪ ٪ 0.005‬ويتم إجراء حوالي مائة دورة للختبار عند ترددات مختلفة‪.‬‬
‫كما يتم إجراء الختبار عند درجات حرارة مختلفة ‪ 40 ، 20 ، 4‬درجة مئوية في حالة التحميل الكلي ودرجة‬
‫حرارة ‪ Teff‬و ‪ Toff‬في حالة التحميل المتوسط ‪ .‬وخلل إجراء الختبار يقاس الحمل المحوري والقصي والتشكلت‬
‫ويتم تسجيلها‪.‬‬
‫‪ 6 – 3 – 8‬اختبار القص المتكرر عند ارتفاع ثابت ‪Repeated shear test at constant‬‬
‫‪heigh‬‬

‫وهذا الختبار غير مطلوب للطريقة الحديثة لتصميم الخلطة الزفلتيـة ) ‪( SUPER PAVE‬‬
‫‪ 8‬ـ ‪ 4‬اختبار الشد غير المباشر ‪Indirect Tensile test‬‬
‫يقيس هذا الختبار تأثير الزحف )‪ (creep‬ومقاومة خليط الزفلت باستخدام تقنية تحميل العينة بأحمال شد عند‬
‫درجات الحرارة المتوسطة والمنخفضة ) > ‪20‬درجة مئوية( ويشمل اختبار الشد تطبيق حمل ضغط عبر قطر‬
‫العينة السطوانية ‪.‬‬

‫‪ -9‬الفحوصات التي تجرى على البلط‬


‫من أهم الفحوصات التي تجرى على البلط بأنواعه كالسمنتي والصيني والسيراميك والتيرازو ما يلي‪:‬‬
‫‪ .1‬الفحص بالنظر للبلط – الفحص البصري ‪.‬‬
‫قبـل إجراء أية فحوصات على البلط يجب التأكد من أن جوانبه وزواياه حادة و متعامدة مع‬
‫السطح ‪ ،‬والتأكد من أن الحواف سليمة وخالية من الشطف والكسر ‪ ،‬والسطح مستوية وخالية من‬
‫النفتال والعيوب مثل التنميل والتقوس والتشقق والتغير والنتوءات ‪ ،‬وأن يكون اللون متجانسا ا بحيث‬
‫ل يظهر أي عيب ملحوظ خاصة عندما يسلط الضوء على سطح بلط السيراميك والبلط الصيني من‬
‫على بعد متر ويراعى في بلط التيرازو انتظام توزيع الحبات ‪.‬‬
‫‪ .2‬فحص التربيع‬
‫يجرى هذا الفحص على كافة أنواع البلط باستعمال زاوية حديدية ويتم فحص جميع الزوايا ‪ ،‬وفي‬
‫حالة عدم تطابق ضلعين متجاورين من أضلع البلطة مع الزاوية المعدنية يقاس أقصي بعد " فراغ"‬
‫بين ضلع البلطة وضلع الزاوية المعدنية المتاخم ‪ ،‬ويقسم على طول ضلع البلطة ‪ ،‬ويجب أل يزيد‬
‫عن ‪ ) ٪0.5‬ظل الزاوية ( ‪.‬‬
‫‪ .3‬استقامة الحواف‬
‫تقاس استقامة حواف البلطة بوضع مسطرة معدنية على طول كل حافة من حواف البلطة ‪ ،‬ويحدد‬
‫مقدار التقعر والتحدب بحيث ل يزيد أقصى عمق للتحدب أو التقعر عن ‪ ٪ 0.3 ±‬من طول الحافة ‪.‬‬
‫‪ .4‬طول حواف وجه البلط ‪.‬‬
‫يجرى هذا الفحص على كافة أنواع البلط ‪ ،‬وتقاس أطوال الحواف من جهة الوجه باستعمال أداة‬
‫قياس دقيقة ‪ ،‬وتقدر الزيادة أو النقص في طول الحافة كنسبة مئوية من الطول السمي ويعتمد التفاوت‬
‫المسموح تبعا ا لنوع البلط وأبعاده ‪.‬‬
‫أ ‪ -‬بلط السيراميك ‪ :‬يقاس لقرب ‪0.1‬ملم وتقاس الضلع الربعة ويؤخذ معدلها ‪ ،‬ويجب أل‬
‫يتعدى التفاوت بالمعدل عن ‪ 1.5 ±‬ملم للطوال ‪100‬ملم وعن ‪ 3 ±‬ملم للطوال ‪200‬ملم ‪.‬‬
‫ب – البلط الصيني ل يزيد التفاوت في متوسط طول حواف الوجه عن ‪. ٪ 1 ±‬‬
‫ج – بلط التيرازو والبلط السمنتي ل يتجاوز التفاوت في متوسط طول أضلع البلط عن ‪ 1‬ملم‪.‬‬

‫هـ ‪ -‬سمك البلط ‪ :‬يتم قياس البلط من عدة مناطق لقرب ‪0.1‬ملم بواسطة الورنية ويؤخذ معدل‬
‫السمك مع استبعاد سمك المناطق النافرة بظهر البلطـة ‪ ،‬ويجب أل يزيد التفاوت في السمك الكلي‬
‫لبـلط التيرازو والسمنتي عن ‪ 3‬ملم ‪ ،‬أما سمك وجه البلط السمنتي والتيرازو فيجب أل يقـل‬
‫عـن ‪ 7‬ملم ‪.‬‬
‫‪9‬ـ ‪ 1‬الطريقة القياسية لفحص امتصاص السيراميك والبلط الصيني للماء‪.‬‬
‫المجال ‪:‬‬
‫تحدد هذه الطريقة نسبة المتصاص في البلط الصيني والسيراميك ‪.‬‬
‫الجهاز ‪:‬‬
‫‪ -‬فرن تجفيف قادر على إعطاء درجة حرارة ‪5 ±110‬مم ‪.‬‬
‫‪ -‬حوض لغمر العينات وغليها مع دعامات في قعر الحوض قطرها ‪1‬ملم ‪.‬‬
‫‪ -‬ميزان دقيق ‪.‬‬
‫العينات ‪:‬‬
‫‪ -‬يتم اختبار )‪ (5‬بلطات عشوائيا من الكمية المراد فحصها ‪ ،‬فإذا زادت نسبة المتصاص في أي من بلط‬
‫السيراميك المزجج عن ‪ ٪ 4-3‬يعاد الفحص على )‪ (5‬بلطات أخرى ‪ ،‬وإذا زاد المتصاص مرة أخرى عن‬
‫المذكور تعتبر الكمية غير مطابقة للمواصفات ‪.‬‬
‫‪ -‬في البلط الصيني يجب أل يزيد المتصاص عن ‪ ٪ 5‬في النوع الخاص وعن ‪ ٪ 17‬في النوع العام ‪.‬‬
‫طريقة الفحص ‪:‬‬
‫أ – تجفف البلطات في فرن على درجة حرارة ‪5 ±110‬مم حتى يثبت وزنها ‪ ،‬وثبات الوزن يعني‬
‫أن الفرق في الوزن بين وزنين متتالين ل يزيد عن ‪. ٪0.1‬‬
‫ب‪ -‬يتم تبريد العينات في وعاء محكم الغلق ثم توزن لقرب ‪ 0.1‬جم ‪.‬‬
‫ج – تغمر البلطات في حوض ماء يغلي ‪ ،‬وتكون مرتكزة على دعامات ل يزيد قطرها عن ‪1‬ملم‬
‫ويستمر الغلي في درجة حرارة ‪ 2 ±100‬م م لمدة ‪ 5 ±120‬دقائق ‪.‬‬
‫د – تترك العينة لتبرد مع بقائها مغمورة بالماء إلى درجة حرارة ‪ 2 ± 20‬م ‪.‬‬
‫هـ‪ -‬في البلط الصيني تغلى العينة مدة ‪ 4‬ساعات وتبرد بنفس الطريقة ‪ ،‬ويتم إخراج البلط عن الحوض‬
‫وتمسح بقطعة قماش ثم توزن ‪.‬‬
‫الحسابات ‪:‬‬
‫أ–‬

‫نسبة المتصاص =وزن البلط بعد الغمر بالماء – وزنها جافة × ‪٪ 100‬‬
‫وزنها جافة‬

‫ب‪ -‬يؤخذ معدل النتائج ويقارن بالنسب المطلوبة ‪.‬‬


‫فحص نسبة المتصاص الكلي لكامل البلطة ‪:‬‬
‫ا‬
‫بعد انتهاء الفحص السابق يتم تجفيف البلطات حتى ثبات الوزن كما ذكر سابقا ‪ ،‬وتبرد لمدة ‪ 24‬ساعة في درجة‬
‫حرارة الغرفة ثم تغمر في الماء في درجة حرارة ‪2 ± 20‬مم ‪ ،‬ويراعى أن تكون البلطات متوازية مع سطح‬
‫الماء ‪ ،‬ويكون ارتفاع الماء فوق البلطة من ‪ 50 – 25‬ملم ‪ ،‬ويستمر الغمر لمدة ‪ 2/1 ± 24‬ساعة ‪ ،‬وتخرج‬
‫البلطات من الماء وتمسح بالقماش ثم توزن ‪.‬‬
‫الحسابات ‪:‬‬

‫النسبة المئوية المتصاص = وزن البلطة الرطب – وزن البلطة الجاف × ‪٪ 100‬‬
‫وزن البلطة الجاف‬

‫تنص المواصفات البريطانية على أل يزيد المتصاص للوجه لي بلطة عن ‪ 0.4‬جم ‪ /‬سم ‪ ، 2‬وأل يزيد‬
‫المتصاص الكلي للبلطـة عن ‪ ، ٪ 8‬وإذا فشلت بلطتان أو أكثر يتم رفض البلط ‪ ،‬وإذا فشلت بلطة واحدة تؤخذ‬
‫عينات إضافيـة ‪ .‬عند فحص بلط أسمنتي تجرى عليه نفس طريقة الفحص الكامل للبلطة ‪.‬‬
‫التقـرير‬
‫يشمل التقرير تاريخ الفحص ورقم العينات وعمر البلطات ووزن الماء الممتص ) جم‪/‬سم ‪ ( 2‬من الوجه ونسبـة‬
‫المتصاص الكليـة ‪.‬‬
‫‪9‬ـ ‪ 2‬الطريقة القياسية لفحص قوة كسـر البــلط ‪.‬‬
‫العينات ‪:‬‬
‫يتم فحص )‪ (3‬بلطات لكل مجموعة مؤلفة من )‪ (100‬بلطة وتفحص بلطتان إضافيتان لكل )‪ (200‬بلطة‬
‫إضافية ‪ ،‬وقبل فحص البلطة للكسر يجب التأكد من خلو البلطة من الشقوق والعيوب ‪ ،‬ويتم فحص البلط بالكسر‬
‫بعد إتمام فحص المتصاص ‪.‬‬
‫طريقة الفحص ‪:‬‬
‫‪ -‬توضع البلطة على الدعامات بشكل يكون الجزء الممتد خارج الدعامات بمقدار ‪ 6/1‬طول البلطة ‪ ،‬وتكون‬
‫المسافة بين الدعامتين ‪ 3/2‬طول البلطة ‪ ،‬ويكون وجه البلطة للعلى ويبدأ التحميل باستمرار حتى تنكسر العينة‬
‫ويسجل حمل الكسر ‪.‬‬
‫‪3‬‬

‫قوة الثني ) نتيوتن ‪ /‬ملم ‪ ×= ( 2‬حمل الكسر × المسافة بين الركيزتين ) ملم (‬
‫‪ × 2‬عرض البلطة × مربع سمك البلطة‬
‫التقرير ‪:‬‬
‫يجب أن يتضمـن التقرير رقم العينة ‪ ،‬وتاريـخ الفحص ‪ ،‬وعمر العينة ‪ ،‬وحمل الكسر ‪ ،‬وبحر العينة ‪ ،‬وسمكها ‪،‬‬
‫وعرضها ‪ ،‬وطولها وقوة مقاومة الثني ‪.‬‬
‫‪ 9‬ـ ‪ 3‬الطريقة القياسية لتحديد النفتال في البلط‬
‫المجال ‪:‬‬
‫النفتال هو عدم مطابقة الزاوية الرابعة للمستوى المار من الثلث زوايا الخرى ويقاس بأجزاء المليمتر ‪.‬‬
‫الجهاز ‪:‬‬
‫أ – جهاز قياس النفتال كما هو موضح بالشكل رقم )‪ (24‬مثبت عليه ‪ 3‬أقراص قياس "‪، "guage‬‬
‫ويستعمل قرص قياس واحد لقياس النفتال وهو الواقع على إحدى الزوايا في حين أن الزوايا الثلث‬
‫الخرى تحدد بالمسامير ‪ ،‬أما القرص الذي في الوسط فيستعمل لتحديد التقعر المركزي ‪ ،‬ويستعمل‬
‫القرص الثالث لقياس التقعر على الطرف ‪.‬‬
‫ب‪ -‬لوحة معايرة مستوية من الزجاج أو المعدن ‪.‬‬
‫معايرة الجهاز ‪:‬‬
‫تثبت لوحة معايرة في الجهاز على رأس المسامير الثلثة المرتكزة على لوحة معدنية سمكها ‪10‬ملم ‪ ،‬وتكون‬
‫المسامير الثلثة ثابتة لترتكز عليها ثلثة زوايا للبلطة في حين ترتكز الزاوية الرابعة للبلطة على عمود اختراق‬
‫مثبت عليه قرص القياس ‪ ،‬هذا العمود يمر من ثقب اللوحة وتوضع لوحة المعايرة على المسامير والعمود بحيث‬
‫تبعد أحرف اللوحة مسافة ‪10‬ملم عنها ‪ ،‬يثبت قرص القياس على صفر عندما يكون عمود الختراق ملمسا ا‬
‫للوجه ‪.‬‬
‫طريقة الفحص ‪:‬‬
‫أ – تسحب لوحة المعايرة ‪ ،‬وتوضع البلطة المراد فحصها على وجهها لترتكز على المسامير ‪،‬‬
‫نجعل عمود الختراق يلمس البلطة دون أن يرفعها عن أي من المسامير الثلثة ‪ .‬ثم تسجل قراءة‬
‫القرص ‪ ،‬وتكرر العملية مع البلطات الباقية ويتم تسجل قراءات القرص لكل بلطة بوحدات ‪0.01‬ملم‬
‫ويقسم على طول البلطة ‪.‬‬
‫ب‪ -‬يجب أل يزيد النفتال عن ‪ ٪0.5‬من طول البلطة شريطة أل يزيد هذا النفتال عن ‪1‬ملم مهما بلغ‬
‫طول البلطة ‪.‬‬
‫‪9‬ـ ‪ 4‬الطريقة القياسية لتحديد التقعر أو التحدب في البلط الصيني والسيراميك‬
‫المجال ‪:‬‬
‫أ – يستعمل لتحديد التقعر أو التحدب طريقتان ‪ ،‬الولى باستعمـال الجهاز المستعمل في قياس النفتال‬
‫‪ ،‬والثانية باستعمال مسطرة معدنية ‪.‬‬
‫ب‪ -‬يعرف التحدب بأنه ابتعاد مركز العينة أو مركز أحد حوافها من المستوى المار بثلت زوايا من زوايا‬
‫البلطة الربعة ‪.‬‬

‫شكل رقم ) ‪ ( 24‬جهاز فحص النفتال والتقعر في البلط‬


‫الجهاز ‪:‬‬
‫يستعمل نفس الجهاز لقياس النفتال مع استعمال قرص القياس الواقع في مركز العينة والقرص الواقع في منتصف‬
‫حافة العينة فقط ‪.‬‬
‫معايرة الجهاز ‪:‬‬
‫يتم اتباع نفس طريقة المعايرة المستعملة للنفتال مع تثبيت قرص القياس في مركز العينة والقرص في مركز حافة‬
‫العينة على الصفر عند وضع لوحة المعايرة ‪ ،‬ول يستعمل القرص الثالث الذي استعمل في قياس النفتال ‪.‬‬
‫طريقة الفحص باستعمال الجهاز ‪:‬‬
‫بعد سحب لوحة المعايرة توضع البلطة ووجهها للسفل وترتكز على المسامير الثلثة ‪ ،‬يسمح لعمدة الختراق‬
‫للقراص بملمسة البلطة في النقاط المناسبة دون أن ترفع البلطة عن المسامير‪ ،‬يكرر العمل مع البلطات الباقية‬
‫‪.‬‬
‫الحسابات ‪:‬‬
‫أ – تسجل قراءات القراص الموجبة أو السالبة ) تقعر أو تحدب ( ‪.‬‬
‫ب‪ -‬يجب أل يزيد التقعر أو التحدب عن ‪0.75‬ملم ‪.‬‬
‫القياس باستعمال المسطرة المعدنية ‪:‬‬
‫إذا لم يتوفر الجهاز يمكن استعمال مسطرة معدنية حيث توضع المسطرة على حرفها باتجاه أطول قطر للبلطة‬
‫وبقياس أكبر عمق للتقعر بواسطة أداة قياس دقيقة ‪ ،‬وإذا كان السطح محدبا ا توضع المسطرة على حرفها ملمسة‬
‫أعلى قمة للتحدب ويقاس ارتفاع المسطرة عن السطح من كل الجانبين ويؤخذ متوسط القراءتين ‪ ،‬وتكرر العملية‬
‫مع القطر الخر ويؤخذ المتوسط ثم يحسب متوسط النتيجتين وتحسب النسبة بين متوسط القراءات الكبر عمق‬
‫تحدب أو تقعر وبين أطول قطر للبلطة ‪ ،‬وتكون هي مقدار عدم الستواء في السطح حيث يجب أل تزيد عن‬
‫‪.٪0.4‬‬

‫‪10‬ـ الفحوصات التي تجرى على الطوب السمنتي والترابي والجيري الرملي‬
‫المجال ‪:‬‬
‫أ – يشبه الطوب إلى حد كبير مكعبات الخرسانة من حيث الفحص بالضغط ومن أهم الخواص التي تهمنا في‬
‫الطوب هي قوة الضغط بالضافة إلى امتصاص الماء واستقامة الحواف واستواء السطح وتعامدها مع بعضها‬
‫واستقامة الحرف والدقة في أبعاد الطوب وخلوه من الشقوق والعيوب والتجانس في اللون والمقطع ‪ ،‬وتوفر الحرق‬
‫التام والخلو من التزهر والعقد الجيرية في الطوب الترابي ‪.‬‬
‫ب‪ -‬إن طرق إجراء فحص الضغط على الطوب هي نفس طريقة إجراء فحص الضغط على مكعبات الخرسانة ‪،‬‬
‫كما أن نسبة امتصاص الماء في الطوب هي نفس الطريقة المتبعة في الحجر الطبيعي ‪ ،‬ويؤخذ لكل فحص )‪(5‬‬
‫طوبات وتعطى النتائج كمعدل لها ‪.‬‬
‫أبعاد الطوب‬
‫أ – الطوب السمنتي‬
‫ل‬ ‫ل‬ ‫ل‬
‫يكون الطوب السمنتي إما مفرغا أو مصمتا ويكون طول الطوبة وارتفاعها ثابتا ‪ ,‬أما سمك الطوب فيكون‬
‫متغيير لا وتقاس أبعاد الطوبة من عدة جوانب ويؤخذ المعدل ‪ ،‬ويجب أل يزيد التفاوت في البعاد عن ‪6 ±‬ملم‬
‫باستثناء عندما يكون السمك ‪ 70‬ملم فيجب أل يزيد التفاوت فيه عن ‪3 ±‬ملم ‪ ،‬ويبين الجدول التالي أبعاد الطوب‬
‫السمنتي والتفاوت ونسبة الفراغات ‪:‬‬
‫التفاوت‬
‫نسبة الفراغات‬ ‫النوع‬ ‫البعاد بالملم‬
‫المسموح‬
‫‪×200 × 400‬‬
‫‪٪ 51‬‬ ‫‪ 6 ±‬ملم‬ ‫ذو الخليا‬
‫‪ 200‬ملم‬
‫‪×200 × 400‬‬
‫‪٪ 43‬‬ ‫‪ 6 ±‬ملم‬ ‫ذو الخليا‬
‫‪ 150‬ملم‬
‫‪×200 × 400‬‬
‫‪٪ 37‬‬ ‫‪ 6 ±‬ملم‬ ‫ذو الخليا‬
‫‪ 100‬ملم‬
‫‪×200 × 400‬‬
‫‪٪ 31‬‬ ‫‪ 3 ±‬ملم‬ ‫ذو الخليا‬
‫‪ 70‬ملم‬
‫‪×200 × 400‬‬
‫صفر‬ ‫‪ 3 ±‬ملم‬ ‫مصمت‬
‫‪ 70‬ملم‬
‫جدول رقم ) ‪ ( 16‬أبعاد الطوب السمنتي ونسب الفراغات به‬
‫ب – الطوب الرملي الجيري والترابي‬
‫يكـون طول الطوبـة ‪ 290‬ملم أمـا ارتفاعها فهو ‪ 90‬أو ‪190‬ملم كما يكون سمكها إما ‪ 190‬أو ‪ 90‬ملم ‪ ،‬وتقاس‬
‫البعاد من كل الجهات ويؤخذ المعـدل ‪ ،‬ويجب أل يزيد التفاوت عن ‪3±‬ملم في الطول و‪ 1.5 ±‬إلى ‪ 2‬ملم في‬
‫العرض و ‪ 1 ±‬إلى ‪ 1.5‬ملم في الرتفاع ‪.‬‬
‫فحص امتصاص الماء ‪:‬‬
‫تغمر الطوبة في الماء لمدة ‪ 24‬ساعة على درجة حرارة ‪ 3 ± 20‬مم ‪ ،‬ثم تخرج من الماء وتمسح بالقماش وتوزن‬
‫‪ ،‬ثم تجفف بعد ذلك في فرن تجفيف على درجة حرارة ‪5±110‬مم حتى ثبات الوزن ويحدد الوزن الجاف ‪.‬‬

‫نسبة المتصاص =الوزن بعد الغمر ‪ 24‬ساعة – الوزن الجاف × ‪٪ 100‬‬


‫الوزن الجاف‬
‫فحص مقاومة الكسر ‪:‬‬
‫تكسر العينات بالضغط على الجانب الذي يكون عليـه الثقل في المنشآت ‪ ،‬ويتم قياس مساحة السطح بدقة ‪ ،‬ثم‬
‫توضع العينة في مركز جهاز آلة الضغط ويوضع الحمل ويستمر التحميل حتى تنكسر العينة ‪ ،‬ثم يقسم الحمل الذي‬
‫انكسرت عليه العينة على مساحة سطحها ‪.‬‬